الأربعاء, 18 سبتمبر , 2019
الرئيسية | أخبار | هكذا يظهر أكبر كواكب المجموعة الشمسية هذا الشهر

هكذا يظهر أكبر كواكب المجموعة الشمسية هذا الشهر

يظهر كوكب المشتري كنقطة ساطعة في السماء في الجنوب الغربي باتجاه القمر، ليضيء العالم في شهر سبتمبر، لكن متى يمكننا رصده ولماذا يظهر في هذا الشهر تحديداً؟

عصام جودة، رئيس الجمعية المصرية لعلوم الفلك، أجاب عن هذه الأسئلة في حديث لـ”العربية.نت”، وقال إن المشتري يعد الكوكب الخامس في ترتيبه من المجموعة الشمسية، وهو يعتبر أحد أكبر وأضخم كواكب المجموعة الشمسية من حيث الحجم. ويمكن رصده بسهولة خلال شهر سبتمبر، تحديداً مع بداية الليل حتى الساعة العاشرة مساء فقط، حيث يتواجد الكوكب في نقطة بعيدة نسبياً بالنسبة لموقع الأرض، ولذلك لا يمكن رصده طوال ساعات الليل.

وأوضح رئيس الجمعية المصرية لعلوم الفلك أن كوكب المشتري سيظل في نفس النقطة حتى نهاية شهر أكتوبر، لكن في كل ليلة يقل مجال الرؤية لهذا الكوكب 4 دقائق، حتى يختفي تدريجياً من الرؤية وراء الشمس بنهاية شهر أكتوبر.

وأضاف أن نتيجة دوران الأرض حول الشمس يختفي الكوكب وراء الشمس في المتوسط 70 يوماً، فالكوكب يكون متواجداً خلال 9 أشهر ويختفي وراء الشمس لمدة شهرين ونصف الشهر، وخلال الفترة التي تصل لنحو 9 أشهر، لا يكون الكوكب له نفس درجة اللمعان حيث يظهر تدريجياً ويختفي بشكل تدريجي.

ولذلك يُمثل “وضع التقابل”، وهي الفترة التي يكون الكوكب فيها في أقرب نقطة من الأرض أفضل وقت لرصده، حيث يكون أعلى لمعاناً وأقرب مسافة من الأرض، ويمكن رصده لفترة أطول من الليل. ويمكن رصده خلال الأشهر التسعة كلها، ولكن تكون فترة الرصد أقل ويكون الكوكب أقل لمعاناً ويظهر حجمه بشكل أصغر وأقل وضوحاً نظراً لبعد المسافة.

وقال إنه يمكن التمييز بين الكوكب والنجوم من خلال درجة اللمعان الخاصة بالكوكب، حيث يكون لمعانه ثابتا وإضاءته ثابتة لا تتغير، وهي تمتاز بأنها أقوى من الضوء النابع من النجوم، أما النجوم فإن ضوءها غير ثابت يزيد ويضعف على حسب مواقعها عكس الكوكب، نتيجة لانكسار الضوء الصادر منها.

كما يمكن تمييزه من خلال الخرائط الفلكية التي تظهر المواقع الخاصة بالكواكب نسبة لكل مجموعة شمسية.

كما أكد جودة أن هذا الكوكب يمكن أن يتم رصده من أي مكان في العالم، خاصة خلال الساعات الأولى من الليل، ويمكن رصده من داخل المدينة ولكن يفضل أن تتم عملية الرصد في الأماكن البعيدة عن تلوث المدينة أو في الصحراء والأماكن البعيدة عن الأحياء السكنية والمباني المرتفعة.

كما يمكن أن تتم عملية الرصد من خلال جهاز التليسكوب متوسط الحجم الذي يسمح بمشاهدة التفاصيل الخاصة بأحزمة الغيوم حول الكوكب، كما يمكننا رصد قرص الكوكب وأقماره الأربعة الكبيرة.
المصدر: القاهرة – ريم الششتاوي
#عاشق_عمان

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.