الأحد, 29 مارس , 2020

عمان

صباح تنفَّسَ هذي عمان
تُغني وتُنشِد في كل آن

عمانٌ بقابوسَ نحو العلا
وفيها المحبة فيها الأمان

عمان بها الخير كم دعوةٍ
من المصطفى قد أتت في بيان

عمان الحضارةُ تاريخُها
عميقُ الجذورِ مضى من زمان

عمانٌ أناديكِ في فرحةٍ
أمهدَ الكرامةِ أرضَ اللبان

عمانٌ ملاذٌ، عمانٌ سبيلٌ
يزول بها الخوفُ حتى الهوان

عمانٌ تَغنَّى بها شاعرٌ
وأضحت نشيدا بقلبٍ لسان

عمانٌ دعت كاتبا عندها
ليكتبَ ما شاء عَبْرَ الزمان

عمانٌ تقول ألا فاكتبوا
فكم فيّ من مكرماتٍ حِسان

عمانٌ بها الفكرُ كم عالِـمٍ
بها أصبحوا مثلَ عِقْدِ الجُمان

عمانٌ تَجلَّتْ بسلطانها
حكيمِ العروبةِ فخرِ المكان

عمانٌ وقابوسُ قد قادها
فأضحت يُشار لها بالبنان

عمان لنا الفخر إنا هنا
وحبك يسري بنا للجنان

صالح بن خلفان بن محمد البراشدي
٥ /٥ /١٤٤١ه‍ الموافق ١/١/ ٢٠٢٠م

#عاشق_عمان

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.