الأحد, 29 مارس , 2020

رفرفْ بالعالي


شاركت بها في مدرسة موسى بن نصير بولاية السيب في يوم الخميس ٢٠فبراير ٢٠٢٠م، أول يوم بعد انتهاء فترة الحداد على المرحوم السلطان قابوس بن سعيد طيب الله ثراه


رفرفْ يا غَالي
رفرفْ بالعَالي
مرفوعَ الراسِ
كالطَّودِ الراسي

قابوسُ العزِّةِ والمَجدِ
قد شدَّ حبالَك بالأيدي
نادى بالفكرِ مع الجُهدِ
سأحققُ يا وطني وَعْدي
ستُرفرفُ فيها بالسَّعدِ
وستُحمى فيها بالأُسْدِ

رفرفْ يا غَالي
رفرفْ بالعَالي
مرفوعَ الراسِ
كالطَّودِ الراسي

رفرفْ يا علمي في القمةْ
وطني أبنيه بالهمَّة
وسأرفعُ في العالي اِسمَه
يتميزُ ما بينَ الأُمَّة
فعمانُ ستعلو كالنجمة
وتمزقُ أثوابَ الظُلمة

رفرفْ يا غَالي
رفرفْ بالعَالي
مرفوعَ الراسِ
كالطَّودِ الراسي

رَفرِفْ… نرقى في السُلّم
قد نادى سلطاني هيثم
فبكل فنونٍ نتعلم
وبكل مجالٍ نتقدم
فـعمانُ بلادي تتكلم
من أزلٍ : إني كالمنجم
فاعملْ في حقلي تغْنَم
واسكنْ في روضي تسْلَم

أحمد بن هلال بن محمد العبري
٢٠فبراير٢٠٢٠م

#عاشق_عمان

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.