النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: رواية عمانية من تأليفي:ضحـﮓ مخبـﮯ حــب!!

  1. #1
    رقم العضوية
    276551
    المشاركات
    5
    التقييم
    65
      This is دﺂيخـﻫ بمدرسـﻫ بآيخـﻫ's Country Flag

    رواية عمانية من تأليفي:ضحـﮓ مخبـﮯ حــب!!




    رواية عمانية: ضحـﮓ مخبـﮯ حــب!!

    للكاتبة: دﺎيخـ فمدرسـﻫ بايخـ
    .
    .
    .
    .
    السلااااااااااااام عليكووووم
    أخبااركم ان شاالله تماااااااااااام
    اول مره اشارك بالقسم فلا تفشلووني
    جااايبه لكم قصه جونااااااااااااااااااااااااااااااان اتمنى انهاا تعجبكم وتحوز على رضااكم
    .

    .
    .
    .
    الشخصيات الرئيسية:
    الجد ياسر:رجال كبير فالسن يملك شركة ويعمل فيها جميع اولاده متزوج من موزة ويحب اولاده واحفاده وما يحب حد يتكلم عنهم بسوء
    ولديه من الابناء:
    (محمد) يشتغل بشركة ابوه متزوج حرمتين (نورة) متوفية
    (شيخة) مطلقة
    اولاد نورة (ماجابت بنات)
    فهد: (28) عصبي وما يحب حد يتحكم فيه لكنه فنفس الوقت طيووب يشتغل بشركة جده متزوج رانيا (معلمة ابتدائي) ما عندهم اولاد
    خالد: (24) يدرس بجامعة صحار هادي لكنه لعوب علشان كذا دايما يحمل مواد
    ماهر: (17) صف ثاني عشر شخص عادي ويحب خواته ويخاف عليهم
    حمد: (15) صف عاشر انطوائي وما يحب يتكلم واجد وتجيه حالات نفسية!!
    بنات شيخة (ما جابت اولاد)
    هند: (26) مطلقة من ولد خالها وتشتغل معلمة رياض اطفال حبوبة وطيبة وتحب الاطفال
    هديل: (23) بنت فيها شوية غرور وغرورها هذا يدخلها فالمشاكل وتدرس بجامعة السلطان قابوس
    هيا: (13) صف ثامن بنت مررة واثقة من نفسها وعليها حركات كبار
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عائلة( ابراهيم) ابوعبدالله يشتغل بشركة ابوه
    متزوج (محفوظة) وعندهم ولدين بس
    عبدالله(عبادي): (25) متخرج من كلية الهندسة ولد مغروور واوسم واحد من الاولاد وما يحب حد يخالفه
    احمد: (17) صف ثاني عشر ولد لعاب ودلووع
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عائلة (ناصر) يشتغل بشركة ابوه متزوج آمنة
    نواف( شرطي): (28) هادي وما يحب المشاكل متزوج (غادة) وعندهم بنت
    فيصل: (25) طايش ومتسرع وعصبي تخرج من الجامعة بس ما توظف علشان كذا يشتغل بالشركة مع ابوه
    رنا: (23) تدرس بجامعة السلطان قابوس بنت طيوبة والكل يحبها
    سلمان: (17) صف ثاني عشر مثل اخوه نواف وما يحب يدخل عمره فالمشاكل
    عزيز: (13) صف ثامن ولد فرفوش يحب يستهبل
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عائلة (صالح) متزوج عايشة
    عمر: (25) دكتور , رجال متفاهم وما يحب العصبية
    ريم: (23) تدرس بجامعة السلطان قابوس حساسة وعصبية شوي
    وبعد سنوات من العلاج
    عثمان: (15) صف العاشر مثل اخوه الكبير لكنه فضولي شوي
    ريناد: (13) صف الثامن وتحب تجنن بالواحد هع

    (الفـــــصل الاول)..
    كانت العايلة مجتمعة ببيت جدهم الكبير وبيجلسوا فيه يومين تنفيذا لرغبة جدهم
    وكانوا الشباب جالسين وحدهم
    والبنات وحدهن
    فغرفة البنات (هديل ريم رنا)
    كان هديل وريم جالسات يسولفن ورنا نزلت تحت عند الحريم(هديل وريم صديقات الروح بالروح وعلاقتهن ببعض وااجد قوية وكل وحدة بير اسرار الثانية هع)
    هديل:ياالله واخيرا شفته!
    ريم: من هذا الي واخيرا شفتيه
    هديل: من غيره حبيب قلبي عبآدي هع هع(تراها جالسة تتمصخر)
    ريم: اوف ذاك المغرور وحدي ما اطيقه بغييض
    هديل: حرام عليش والله ما ارضاله
    وبهاللحظة دخلت رنا وفتحت الباب بقووة شوية وينقلع من مكانه!!
    رنا: من هذا الي ما ترضييله؟؟
    هديل: يا الكلبة المفروض تدقي الباب قبل لا تدخلي حشاا شوية وينقلع من مكانه
    رنا: بغيت اخوفكن شوية ههه
    ريم: اقول قومن ننزل تحت عند الحريم ونسمع سوالفهن ونسولف مع خالوه محفوظة(وتغمز حال هديل)
    هديل: ياالمااصخة وتعق علبة الكلينكس فوقها لكنها فرت بسرعة هي ورنا وبعدين لحقتهم.
    عند الشباب كانت الجلسة مرة حلوووة مرة يتبلتثوا(يتراسلوا بالبلوتوث)و مرة يسولفوا وبعدين يتناقروا
    ماهر: سمعوا هالاغنية الجديدة من كلاش
    عثمان: لالا اسمعوا هالراب العماني والله حماسنج
    فيصل: اقول تراكم لوعتونا بهذا بو اسمه راب
    خالد: حال من تقول بااه ولا كنه كان يسمعه ويلوعنا به
    فيصل: انت وحدك قلتها كنت يعني زمان اول تو باه تطورنا
    عبادي: عن المناقرة صح انكم فاضيين وما عندكم سالفة
    عزيز: تكلم فيلسوف زمانه!
    عبادي: تشب تشب عن تو بكف يا الطرطور
    عزيز: طرطور فعينك يا النقط
    عبادي: تراك تعديت حدودك يا الحمار
    ويجي يضربه لكن الشباب حاولوا يمنعوه ومن الجانب الثاني ماسكين عزيز لانه باغي يضرب عبادي.
    الا وفهد ونواف داخلين عندهم
    فهد وهو يصرخ بذاك الصوت الي يصمخ الذنين:
    خيرمو عندكم؟ صح انكم صغيرين صغار(فهد عنده هيبة علشان كذا عزيز خاف ورجع مكانه)
    عبادي: شوف ولد عمك الي ما رايم يحترم نفسه ويرد على الي اكبر منه
    فهد شاف عليهم بنظرات نارية تخوف (احمد حمد ماهر عثمان عزيز سلمان)وعاد بالمره طاروا من مكانهم وماعرفهم هين راحوا هع.
    عمر: واحليلهم المساكين
    نواف: اقول قوموا تغديوا وخليهم ذيلاك يجلسوا بحوعهم
    وراحوا يتغديوا
    بعد ما تغديوا
    العجايز من الحريم والرجال راحوا يناموا
    اما البنات والشباب جلسوا يسولفوا رباعه
    عمر: اقولكم صح يقول جدي اليوم حد يجي يتعشى عندنا
    عبادي: حد ولا محد انا اليوم بعد صلاة المغرب عند الربع ولا نسيت الاخ؟
    عمر: اوووه صح! ماعليه نعتذرلهم ونقولهم الظروف ما سمحتلنا
    فيصل:لا يا حبيبي انا رايح يعني رايح
    رنا: فيصل اسمع الكلام انت تعرفه جدي اذا عصب
    فيصل:مايستوي حنوه واعدين الربع انه نلاقيهم اليوم بعد صلاة المغرب وما انا فيصل بن ناصر الـ.......ـي الي يخلف بوعده
    عمر: ماعليه يا رجال انا اروح واخبرهم وبيقدروا ظروفنا
    عبادي: بالله أي ظروف الي يقول كنه حد مايت!
    هيا: انا لله وانااليه لراجعون
    ماهر: بسم الله لا يكون حد مايت!
    هيا: يا الغبي هذي العبارة يقولوها لما يكون حد مايت وانا قلتها لانه بالفعل حد مايت
    الكل سكت والتفت جهة هيا عشان تكمل لكنها غمزت حال ريناد و ريناد فهمت الرسالة
    ريناد: ما عرفتوا من مايت؟
    عثمان: الا يا شيخة قولي بسرعة
    هيا: معقولة ما عارفين؟
    خالد: هيا قسم بالله ان ما قلتي تو اجي واكرخش
    هيا: اعصابك الاخ بس عصفوري امس مايت
    هديل: هيا وريناد تعرفن انكن بايخات؟
    ريم: وابيخ من البايخات
    رنا: لا تقولي هذاك العصفور الي صوته حلوو
    خالد: وانا اقول ليش امس قالبتنها مناحه فالليل
    هديل: اعتقد من اسبوع جايبينه من المحل عاد مايت!
    ريناد: يمكن هيا معذبتنه
    هيا: لا ما عذبت حد
    ريناد: عجب ليش مات؟ اكيد سويتي فيه شي
    ريم: ترومن تسكتن تراكن لوعتنا
    سلمان: الا عمر ما قلت من الناس الي ايجيوا عندنا حال العشا؟
    عمر: والله ما اعرف ما قالولي سألوا جدي بعدين
    فيصل: انا رايح انام احسن من الجلسة كذاك
    عمر: ترا غصبا عنك اليوم تجلس معنا وماشي خرجة بعد المغرب
    فيصل: بالمشمش حبابي
    عمر: قول بالمشمش حال الجد
    ريناد:انزين عمر عندهم بنات كما سني؟
    هيا: يا الخايسة يعني انا ما تارسة عينش؟
    ريناد: اييه انتيه نوبة لا تفهميني غلط
    عمر يقلد ريناد: اييه انتيه نوبة لا تفهميني غلط ويرجع لنبرته الاصلية: اقولكم ما اعرف الي اعرفه انه الناس يتعشيوا عندنا اليوم.حشااا عاد بالمررة تحقيق
    عبادي: اووف ما نقيوا غير اليوم انا رايح انام احسلي
    فيصل: حرصني جاي معاك
    وراح عمر معاهم والبنات راحن ينامن اما الاولاد جلسوا يلعبوا بلايستيشن(شوية وتحترق 24 ساعة الا يلعبوا بها!!)
    في العصر يوم قريب يجي المغرب
    بعد ما نهضوا الشباب من نومهم لقيوا العايلة كلها متجمعة وراحوا معهم
    الجد ياسر وهو معصب منهم: لو ما نهضتوا احسن
    عبادي وفيصل طنشوا لكن عمر تكلم:ترا جدي كنا تعبانين ورحنا نريح شوية وما حسينا بالوقت
    الجد ياسر: ما حسيت بالوقت ولا تتهرب كما عادتك
    عمر: جدي الله يهديك من موه اتهرب
    الجد ياسر: لا وتسوي عمرك ما عارف
    عبادي تكلم وحب يوقف النقاش: اقول صح جدي من ذيلا الناس الي يجيوا يتعشيوا عندنا اليوم؟
    الجد ياسر: اليوم ايجي سعيد ولد اخوي المرحوم بدر هوه وحيانه
    كلهم تأففوا يوم عرفوا انه الناس همه عايلة العم سعيد لأنه ولاده البرر ما ينطاقوا
    الجد ياسر: خير قلت شي ما غاوي؟
    الكل: لا سلامتك جدي
    وتوهم يقوموا الا الجد ياسر يقولهم:
    هين رايحين؟
    البنات: رايحين نتجهز لاااه
    الجد ياسر: وانتوه لا يكون رايحين تصفدوا عماركم كما الحريم
    الشباب:لالا رايحين نلعب كورة
    الجد ياسر: حسبت
    بعد ما راحوا من عند الجد ياسر
    فيصل: اوووف
    عبادي: لو رايح عند الربع احسن من الجلسة مع ذيلاك المخابيل وقال بكل غرور: ولا واحد كمايي يجلس مع ذيلاك والله مذلة
    خالد: الا قول الملاعين والله البر ما ينطاقوا يا ريته الزمن مغيرنهم ومصفدنهم
    عمر: الا اقولكم هذا الي اسمه وهب (بعدين تعرفوه) ما رجع من امريكا؟
    فيصل: لا بعده ما رجع من امريكا
    خالد: اصلا حيانه ما يعرفوا عنه شي ولا مو مجلسنه هناك 7 سنوات
    عبادي: ماعليه انسأل عمكم سعيد عنه هههاي!!
    فهد: اقول نسكت احسلنا ما ناقصين مشاكل
    فيصل: أي مشاكل فهود؟
    فهد فول لانه ما يحب حد يقوله فهود اوين كنه ولد صغير وهو رجال هع:
    مو شايفني واحد من الصغيرين تقولي فهود
    فيصل: حبيبي ليش عصبت وحدي ما قلت شي
    فهد: لااه وتنكت بعدك
    نواف: فهد الله يهديك ما يحتاج كله ذا
    فهد هدى شوية : هذي المرة امشيها المرة الجاية ما تشوف مني خير!
    فيصل:علووووه بس سكتنا وخلا يده بفمه
    عند البنات
    هديل: والله ما اطيقهن يسدن المشاكل الي كانت تستوي فالمدرسة كله بسببهن
    هند: هديل عيب تتكلمي عن الناس كذاك ترا ذيلا حيانش
    هديل: هند انتي نسيتي المشاكل بوتستوي بسببهم ولا كيف؟
    غادة: بس يا هديل يمكن تغيروا تراش من زمان ما شفتيهم مو دراش عنهم
    ريناد: ما احيد بليس يتغير عن طبعه
    ريم: صح لسانش
    هند بعصبية: ريم وبعدين معش انتي بدل ما تقولي حال ختش انه ذا الكلام غلط تقوليلها صح لسانش المفروض تعلمي اختش الصح من الغلط
    وقامت وهي معصبة
    تنهدت غادة وقالت: الله يهديكن ويعقل عليكن
    وراحت تلحق هند
    هديل: اووف هذي البنت لازم تعكر صفا الجوو!
    رنا: هيوا صح المفروض يا ريـ.....
    قاطعتها ريم بصريخ: بس بس خلاص عرفت اني غلطانة
    ونهضت وهي وااجد معصبة وتصيح
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    استأذن فيصل من الشباب عشان يطلع فوق ويروح الغرفة باغي يجيب شي من هناك وهو طالع الدرجة اندق فيه شي ....
    كانت ريم نازلة من الدرجة وهي تصيح ودموعها دموع ومن كثرهن ما رامت تشوف الدرب الي تمشي فيه وما حست بعمرها الا وهي مندقة فحد!!
    وقف فيصل متصلب فمكانه اما ريم حالتها حالة وجهها مستوي حمرر عشان شيئين الشي الاول انها اندقت بفيصل والشي الثاني انه لحافها طاح وشعرها كله انبان (خاصة انها كانت لابسة من ذيلاك اللحفان الي يزحلطن وما يثبتن فالراس)
    رجعت على ورى وعيونها فالارض من الحيا وقالت:
    أ..أنا آسـ...آسفة مـ.. ما شفتك
    فيصل وهو يشوف عليها بعجب: لا ما عليه ما استوى شي
    وعاد ريم بالمرررة طارت من هناك وراحت الغرفة الي ينامن فيها ريناد وهيا وحمدت ربها يوم شافتها فاضية وتوها تسكر الباب الا هديل داخلة عندها
    هديل: ريومة حبيبتي ليش قمتي تصيحي ترا والله ما يستاهل كل ذيلا الدموع يلا مسحيهن اشوف
    وريم بدل عن تسكت زاد صياحها وراحت تحضن هديل
    هديل اندهشت من حركتها وعرفت انه هناك سبب غيره خلاها تصيح لكنها قالت احسن تو اسكتها وبعدين اسألها..
    فيصل يوم دخل الغرفة جلس سرحاان حتى نسى ليش هوه جاي الغرفة وقال حال عمره: اول مرة اعرف انه بنات عمومتي حلوات وبعدين ضرب نفسه وقال: تو انا مو جالس اقو ل ترا ما يجوز اتكلم عنهن كذاك وبعدين خرج من الغرفة و هوه ناسي اصلا ليش جاينها..
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    بعد المغرب وصلت عايلة سعيد والشباب والبنات ما طايقين عمارهم
    بس بالاول بخبركم بافراد عايلة سعيد
    سعيد:ابوه بدر و الجد ياسر خوان ويشتغل فسلاح الجو السلطاني ذو رتبة عالية ومتزوج حليمة (على فكرة ترا سعيد اخوهم بالرضاعة)
    وهب: (29) يدرس فأمريكا لكنه الين تو مارجع ومايعرفوا عنه شي لأنه سكر تلفوناته وغير عنوانه لسبب مجهول يعني اختفى فجأة! ولكن ماإله دور فالقصة

    هيفاء: (27) متزوجة من واحد يخصهم وعندهم ولد
    غسان وحسان توأم : (24) غسان واااااااجد ربشة اما حسان هادي ويدرسوا مع بعض فكلية كالدونيان
    ندى21) تدرس بالكلية العلمية للتصميم
    رهف: (18) مخلصة الثانوية بس نسبتها ما سمحتلها تدخل الجامعة عشان كذاك تدور على مكان تدخلله
    مروة: (16) صف حادي عشر
    .
    .
    طبعا بتسألوني ليش الحلوين ما طايقين عمارهم انا بخبركم ليش لأنه عايلة سعيد كلهم من ساسهم لراسهم رعاة مشاكل علشان كذا انقطعوا عن بعض فترة من الزمن بس بعد فترة تغيروا وخلوا المشاكل على جنب
    ومرة وهم خارجين شافوا الجد ياسر وسلموا على بعض وحلف عليه الجد ياسر انه العشا عنده الي هو اليوم
    وطبعا الحلوين ما عارفين عن هذا التغير الي صار على عايلة سعيد
    خلونا نكمل القصة
    اول ما وصلوا دخلوا الرجال مجلس الرجال والحريم جلسن عند الحريم
    بعد ما سلموا على بعض
    الجد ياسر: حياك وليدي سعيد تفضل تفضل لا تستحي البيت بيتك
    سعيد: لاوالله ما مستحي
    ابوفهد: هينك اخوي محد يعرف عنك شي مختفي
    سعيد: والله مو اقولك ابوفهد ترا مشاغل الدنيا شاغلتنا
    ابوعبدالله:انزين موعلومك مو خبارك؟؟
    سعيد: لاوالله ما شي جديد موه جديدكم انتوه؟
    ابوعمر:ماشي جديد وكل شي كما هوه
    وبعد القهوة جلسوا الشياب يسولفوا
    اما الاولاد خرجوا برا عشان يتصرفوا على راحتهم
    غسان:اقولكم شباب ما احسن نلعب كوورة؟
    حسان: انته ما كنك كبيير وبعدك باغي تلعب كورة
    غسان: يا ولد هذي اللعبة ما تعرف الكبير من الصغير اقولكم خلونا منه وخلا نلعب
    حسان: لا خلا احسلنا نروح ندور شوية
    فيصل بصوت خفيف عشان ما يسمعوه هذلا الثنين:
    كيه موه على شوركم بو بايين نسويه وموه ما بايين نسويه
    عبادي بنفس درجة الصوت: اقولك سكت عن يسمعوك وتستويلنا مشكلة
    غسان :هاه شباب مو قلتوا نلعب كورة؟
    عمر: انا عندي الحل بوباغي يلعب كورة كوه مكان تلعبوا فيه وهناك تلقيوا الكورة والي ما باغي ينطم مكانه
    غسان: يعني ما ناوي تلعب؟
    عمر: وحدي ما روم رجولي اليوم متكسحات
    حسان بحسن نية: سلامتك الاخ ما تشوف شر
    الكل استغربوا من الي قاله حسان بس قالوا يمكن يتمصخر
    غسان: الله يعطيك العافية ما تشوف شر كله فيني ولا فيك
    هالمرة الشباب انصدموا وتموا ساكتين لأنه واضح من لهجته انه ما جالس يتمصخر
    حسان وغسان: اللهم آمين , قولوا آمين ما تبيوله العافية؟
    عاد ذي المرة ماراموا يتكلموا
    حسان: خير مالكم ساكتين عندكم مشكلة
    خالد:لا سلامتك ما مستوي شي
    سلمان : الا اقول ما باغيين تلعبوا كورة
    غسان: هيوا كذاك باغنك
    كلهم راحوا يلعبوا كورة ماعدا حسان لأنه ما يحب يلعبها (شي تاريخي بصراحة^^) وعمر لأنه رجوله يعورنه
    عند الحريم
    اول ما سلمن على بعض راحن يتقهوين
    ام محمد: الا هين بنتش الكبيرة
    حليمة:تقصدي هيفاء؟
    ام محمد: هيوا هيه هيفاء ليش ما جيت معكم كلنا موجودين ماعدا هيه
    رهف:مسكينة ولدها الصغير مريض وما قدرت تجي
    ام عمر: الله يشفيه ان شاالله
    الكل: آمييين
    ندى:عمتي هاتي الدلة عنش انا بغنم
    ام عبدالله: لا ما عليه حبيبتي
    ندى: الله يهديش يا عمتي ما يستوي كذاك حلفت انا اغنم
    ام عبدالله: اعطيش اياها بس لأنش حلفتي ولا تراني ما معطتنش اياها
    (هديل غارت غييييرة شديدة من ندى لأنه المعروف انها اكثر وحدة تحب محفوظة)
    هديل: حبيبتي ندى ما يستوي كذاك المفروض انا الي اغنم انتي ضيفة جلسي على راحتش لا تشقيي عمرش
    ندى: ويعني اذا غنمت اشقى عمري لا والله
    ريم: حلفت انا الي اغنم وخلي عنش
    ندى: ههههه ما تقصرن
    حليمة: ماشاالله عليكن الله يخليكن لأهلكن يا رب
    الكل: آميــــــــــــــــن
    بعد القهوة
    الحريم جلسن يسولفن والبنات راحن على جنب عشان يسولفن على راحتهن
    مروة: اخبار الدراسة معكن؟
    ريم: بخير تسلم عليش هههاي
    مروة: هههههه
    هديل بدون نفس :وانتي كيف الدراسة معش؟
    مروة: والله كرهت الثنوية من فوادي المواد واجد صعبة
    (هديل وريم ورنا استغربن توقعنها تقول سهلة حتى لو كانت صعبة لأنهن عارفات انها هي وخواتها مغرورات بشكل فظييييع!)
    رهف: الا انتوا ما قلتوا انا المسكينة الي ما عارفة هين اروح والله ما عارفة هين اسجل
    هيا: اقول غيرن عن سوالف المدرسة والدراسة تراهن يلوعن
    ريناد: هيوا صح غيرن غيرن
    ريم: انزين عن موه بايات تسولفن؟
    رنا: خلا نلعب
    هديل: دوكم ذي نوبة ما كنها كبيرة وباية تلعب
    ريناد: عندي فكرة خلا نروح ستي القرم نتحوط شوية ونرجع بالمررة
    هديل وريم بالمررة استبعدن الفكرة لأنهن مستحيل يخرجن معاهن
    هديل وريم بصوت واحد: لااااا مستحيــــل!!
    رنا: وليش مستحيل خلا نروحله من زمان ما رحتله
    هديل وريم تورطن وما عرفن مو يقولن
    هديل تكلم نفسها : الله يسامحش يا رنا الظاهر انش ما فهمتي قصدنا انا وريمو لكن مو اسويبش كان انتيه غبية
    ريم تكلم نفسها: اوف هذي البنت ما تفهم لازم يقولولها الكلام نصاً وتفضح بالواحد
    هديل:ترا مايستوي نروح ما تشوفن البنات جايات عندنا نروح نخرج
    هيا: اصلاً من شكلش باين انش باية تروحي خلي عنش السوالف
    ريناد: حتى انتيه ريمووه خليكن كما رنا تشجعت من البداية
    هديل:اصلاً يا الذكيات اذا قلنالهم ما يطيعونا
    هيا وريناد ورنا: عذر اقبح من ذنب
    هديل وريم بغين يمسكن راسهن من غباء رنا الشدييييد
    هيا: ياالله هديلووه أرجووش انتيه معاش ليسن خرجينا
    رهف: من متى معاش الليسن؟
    هديل بضيق: وحدي ما اذكر التاريخ
    رهف: انزين انا ما قلت التاريخ يعني فاي فترة؟
    هديل: اظني يوم خلصت الثنوي بفترة بسيطة
    رهف: حظش انا ما طاعوني قالولي بعدش صغيرة
    هديل بصوت ما ينسمع: تستااهلي
    رهف: قلتي شي؟؟
    هديل تتمصخر: لا يا حلوة ما قلت شي
    ندى بحسن نية: انزين اذا رحنا فاي سيارة نروح ترانا واجدين
    ريم ارتفع صوتها شوية: والله ما منقللهن السيارات
    ندى زعلت:انزين اعصابش ما قلت شي
    رنا:يالله عاد ندوي لا تزعلي ريمو ما قصدها شي و انا اقول حال ابوي نشل سيارته المرسدس
    ريناد: والباقي حبوه؟
    هديل :نشل سيارة ابوي اللكسز, بعده اذا رحنا لااه
    رنا: ان شاالله بنروح
    هديل: انزين روحن انتن وقولولهم يطيعوكم
    ريم: وخلو رنا دلوعة البابا تروح معاكن
    رنا: لا والله
    ريم: والله انتيه اذا قلتي شي حال ابوش بالمرة يطيع
    رنا: ترا اذا عرف فيصل ماشي خرجة
    (ريم ما عرف مو جاها يوم سمعت طاري فيصل لأنها تذكرت الموقف الي صارلها قبل شوية)
    هديل: والله ما على كيفه
    ريناد: هيوا صح ما على كيفه
    رنا:انزين خلا نروح نخبر ابوي
    رهف: اقول خلا كلنا احسن تراكن ما سلمتن على ابوي ونوبه نحنوه بايين نسلم على جدي ياسر
    ريم: خلا انزين
    رنا:لكن بالاول تملقن قدامهم عشان يوم نقوللهم يطيعوا
    مروة: يلا رحنا
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    راحن ودقن الباب
    وكان المجلس بس فيه الشياب اما الاولاد ماعرفهم هين^^
    الجد ياسر:تفضل تفضل
    البنات: السلااااااام عليكم
    الشياب: وعليكم والسلااام ورحمة الله وبركاته
    الجد ياسر: زين انكن جيتن كنت باغي اطرشلكن حد يجي ينهمكن عشان تسلمن على عمكن سعيد
    وراحن البنات يسلمن على عمهن سعيد و بنات سعيد راحن يسلمن على عمومتهن والجد ياسر
    هديل: اخبارك عمي من زمان ما شفناك
    سعيد: والله انا بخير اخباركن انتن
    ريم: بخير عمي
    وجلسن شوية معاهم يسولفوا وبعدين هديل غمزت حال رنا عشان تقول حال ابوها عن الخرجة
    رنا: اقول باه
    ابونواف: نعم بنتي
    رنا: باه ترانا ملانين وانا والبنات مخططين نخرج شوية وراجعين بالمرة
    هديل تكلم ابوها: هيوا صح باه بايين نخرج شوية
    ابوفهد: لا ما يستوي ما تشوفن بنات عمكن سعيد جايات عندكن
    هيا: انزين باه ترانا نخرجهن معانا لاااه تراهن ضيوف الشرف
    رنا ترجع تكلم ابوها: بااه ارجووك
    الشياب جلسوا يفكروا واعترضوا على هذي الفكرة
    بس مع الحاح البنات الشديد
    ابونواف: انزين روحن لكن لا تتأخرن
    البنات: مشكوووووورييين
    ندى: باه كيف عادي نروح معهم؟؟
    سعيد: ياخي احس تثقلن عليهم
    الجد ياسر: لا يا وليدي لا ثقل ولا شي بناتك كما بناتي
    ابوفهد: انزين خلين واحد من الاولاد يروح معاكن ما يستوي تروحن وحدكن
    هديل: لا باه مايحتاج وبعدين المكان بو بايين نروحله ما من بعده تراه قريب
    ريم: وبعدين بنات عمي سعيد يستحين وما بيرتاحن
    الجد ياسر: وانتن هين باغيات تروحن؟
    رنا: باغيين نروح سيتي القرم
    الجد ياسر: اذا تأخرتن اجيكن بالخيزرانه
    هيا: لا تخاف جدي تراها الا ساعتين ونص وراجعين
    الجد ياسر: موه ساعتين ونص حدكن ساعة
    ريناد: ترا الطريق زحمة وبياخذ من وقتنا
    رنا: هيوا صح
    الجد ياسر: انزين انزين تماهلن واذا احتجتن شي اتصلن
    البنات: ان شــــاالله
    و راحن البنات يتجهزن حال الخرجة
    وفالغرفة كان هديل وريم متعمدات يتأخرن شوية عشان هديل قالت حال ريم انه باية تقوللها شي
    ريم: موه باية بسرعة عن نتأخر
    هديل: اقولش ريم ما لاحظتي شي؟
    ريم: لا ما لاحظت شي
    هديل:ياخي احس بنات عمي سعيد متغيرات عن قبل
    ريم: هيوا صح
    هديل: ونوبة كان قبل يوم يتكلمن كله بس الا يتناقرن ويتقمزن واليوم غيير
    ريم: شوفي انتي حاولي قدر الامكان انش تعامليهن كما هنه يعاملنش
    هديل: احاول مع اني احس انهن متغيرات وخلن المشاكل على جنب
    ريم: والله انا حسيت بالذنب يوم رفعت صوتي على ندى حسيتها حركة نذالة
    هديل: حتى انا رحمتها ندى
    ريم: انزين خلا تو وعامليهن معاملة طبيعية
    هديل :تمـــــامـ
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عند الاولاد (احمد و حمد و ماهر و عزيز و سلمان وعثمان)
    احمد: شفتوهم ذيلاك الثنينه؟
    ماهر: هيوا والله استغربت
    سلمان: يمكن تغيروا انتوا مو دراكم
    عثمان: اقول خلونا منهم وخلا نلعب بلايستيشن
    احمد: اوووف ما مليتوها والله اني مليتها
    عزيز: خلا خلا نلعب
    ماهر: اقول احمد وسلمان خلا تروحو معي؟
    سلمان: هين؟
    ماهر وهو يغمزله : مكان بعدين تعرفه
    احمد فهم عليه: خلا خلا
    وراحو هم الثلاثة
    حمد: هين تو ذيلا رايحين؟
    عثمان: ما اعرف المهم خلا نلعب
    وراحو يلعبوا بليستيشن (اترجاها تحترق!!)
    اما عند الشباب الجو كان عندهم صافي و كانوا خارجين مع بعض من البيت وراحو عند ربعهم وراحوا يخمسوا بسياراتهم
    حسان: ياخي والله موذي الحالة؟
    عمر: اقول خلا تروح معي المقهى نشرب شي بدل عن الجلسة كذاك؟
    فيصل: حرصوا شوية تو يجي دوري فالتخميس
    غسان: خليني اركب معاك
    فيصل: ما اركب صغيرين
    غسان: الله يهديك تو انته شايفني صغير عشان ما تركبني معاك؟
    فيصل: انزين لكن لا تتكلم وسكر فمك
    غسان: ولا يهمك , خسارة ما جبتي مالي الفراري ولا .....
    قاطعه فيصل: بس بس عرفنا , يلا هوه عبادي مخلص
    وبكل غرور نزل عبادي من سيارته الموستانج والشباب قاموا يصرخوا ويصفروا
    عمر: ياخي احس انكم مجانين
    خالد: بالله أي مجانين والله حمااااس
    غسان: لا قول ابو الحمااس
    خالد: صدقت والله
    حسان: عمر خلا من هنا
    عمر: خلا
    خالد: هين رايحين شوفوا فيصل يوم يخمس محد كماه
    عبادي: من عقله مركب معاه ذاك المجنون
    عمر: انتوا جلسوا خمسوا واذا عرف جدكم لا تجلسوا تصيحوا
    عبادي: حبيبي حنوه رجال ما نصيح
    عمر: والله الرجال ماحيدهم يسويو ذي الحركات
    حسان: عمر الله يهديك ماله داعي ذا الكلام وخلا من هنا
    عمر: خلا وانتوا الخسرانين
    عبادي طنشهم وجلس يشوف تخميسات فيصل
    وراحوا عمر وحسان المقهى
    بعد ما جلسوا وشربوا قهوة
    عمر: اقول حسان عادي اسألك سؤال لكن لا تفهمني غلط
    حسان: اسأل
    عمر بتردد:مو اخباره اخوك وهب زمان عنه
    حسان كان اخر شي يتوقعه انه يسأل هالسؤال عشان كذا تغيرت ملامح وجهه
    عمر لاحظ انه وجهه تغير فحب يغير الموضوع عن يستوي شي: ما عليه حسان اعتبرني ما سألت وانا آسف
    حسان: الا ما عليه ما ستوى شي
    عمر: اخبار الدراسة معك ؟
    غسان: والله مو اقولك هذا غسان البغيض دايما الا يفضحني فالكلية عليه تصرفات صغيرين
    عمر:ههههههه وعاد مو يسوي؟
    حسان: تصدق مرة وحدة هو وربعه كانوا بايين ينقعوا فتاك فالساحة لكني انا نازعته وما اصتاخ الكلام عاد رحت وخبرت ابوي علييه وابوي عطاه شغله
    عمر: حالات والله
    حسان: وانته كيف الشغل معاك؟
    عمر: ماشي الحال
    حسان: اقول عمر ما ناوي تتزوج وظيفة وماشاءالله عندك
    عمر:هههههه لا والله بعدني ما فكرت فالزواج
    حسان: خير ان شالله لين تتزوج
    وتموا يسولفوا وبعدين رجعوا عند الشباب
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عند البنات
    وعند المواقف
    هديل: اقول بنات ترا شكلنا يضحك ماشاالله كنه جيش عُمان السلطاني هههه
    ريم: انزين خلا نتوزع اربع اربع وبعدين نتلاقى فمكان
    ندى:هيوا صح
    ريناد: اهم شي انا وهيا مع بعض
    هديل: ابوي عارفين
    ريم: انزين انا وانتي وندى ومروة مع بعض , راضيين؟
    رنا: تمام ماشي مشكلة والباقي معي
    هديل: لما بنخلص بنتصل عليكن عشان نتلاقى فمكان معين
    رنا: تمااام
    وراحن هيا وريناد ورنا ورهف مع بعض
    وهديل وريم ومروة وندى مع بعض
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عند الاولاد (احمد سلمان و ماهر)
    سلمان: اقولكم تراني ما فاهم شي ليش شحطتوني من عندهم؟
    احمد: تو مالك انته غبي ماقايلين انه عبدالملك اليوم بيخرجنا معه فسيارته الجديدة؟
    (عبد الملك هذا صديق ماهر فالمدرسة وعمره 18 وهو صديق ماهر فالصف لأنه عايد الثالث الثنوي)
    سلمان: اووووووووووه تو بس تذكرت
    ماهر: الحمد لله حسبتك فاقد الذاكرة
    وبهاللحظة رن تلفون ماهر ورد عليه
    ماهر: الووو
    عبدالملك: ياخي هينك تو انته وولاد عمك من ساعة احرصكم
    ماهر: تو جايينك لا تخاف
    عبدالملك:لا يا حبيبي ما خيفان لكني من ذيك الساعة احرصكم
    ماهر: تو تو جايين
    عبدالملك:عن تتأخرو
    ماهر:ما انتأخر يلا مع السلامة
    ماهر: مع السلامة
    احمد: عبدالملك الي متصل؟
    ماهر: هيوا اوين جالس يحرصنا خلا ترانا متأخرين عنه
    سلمان: خلا انزين
    وراحوا للمكان الي محددينه عشان يتلاقيوا فيه واول ما وصلوا ركبوا سيارته وجلس ماهر قدام عنده وسلمان واحمد ورا
    ماهر: السلااااام عليكم
    عبدالملك: وعليكم السلام
    ماهر: اعرفك على اولاد عمي
    احمد (وسلم عليه)
    وسلمان (وسلم عليه)
    عبدالملك: كلكم صف ثاني عشر؟
    احمد: هيوا
    سلمان: كيف الدراسة معك
    عبدالملك: ابوي سكت ولا تكلمني عن المدرسة
    سلمان: ههههههه انزين هين بتخرجنا اليوم؟
    عبدالملك : اليوم اوديكم الستي مال القرم
    احمد: الله حماااااااااااااااس
    وتموا يسولفوا ليين ما وصلوا
    عبدالملك: يلا وصلنا
    ماهر:كيف نمشي رباعه ولا؟
    احمد: انا وسلمان بنروح وحدنا
    ماهر: بس تمام وانا وعبد الملك بنروح نلاقي الربع تراهم يحرصونا
    عبدالملك:اول ما ندقلكم تعالوا فالمكان الي نقوللكم اياه
    احمد: ابوي نعرف مو قالولك صغيرين صغار مثلا؟!
    عبدالملك: لا انت رجال والنعم فيك
    احمد: هيوا كذاك اباك
    وراح كل واحد فدربه
    عند البنات (هديل وريم و ندى ومروة) كانن واااجد متضايقات لأنة اربعة شباب من اول ما دخلوا لين تو وراهن وراهن
    هديل: اوووف ذيلا بغيضين والله من ذيك الساعة جالسين يلتونا
    ندى: سكتي عنهم مو بايتيلهم
    ريم: ترا والله ما طايقة عمري من ذيك الساعة الا يلتونا حتى ما رمنا نشتري شي الا ونحصلهم ورانا
    ندى: اقول ما احسن نروح المصلى يمكن بعدين ما يلتونا
    هديل: خلا ابوي
    وراحن البنات المصلى وجلسن هناك فترة وبعدين يوم خرجن كانن متأكدات انهن ما يلقين الشباب لكن للأسف الشباب كانوا هناك
    وهنا البنات عصبن اكثر عن قبل
    مروة: اووووووووووووووف فوادي تو افصخ ذا الجوتي واعقه فوق راس ذاك البغيض الي لابس نظارة
    (كان من بين الشباب واحد لابس نظارة وهو اكثر واحد يشوف على مروة ومروة ملاحظة هالشي)
    ندى: خلا ندخل اتش اند ام
    ريم: لا احسن نروح البيت
    هديل: اقول ريم شوفي ذاك الولد ما كنه ماهر اخوي؟
    ريم: أي واحد؟
    هديل: هذاك الي يمشي مع واحد لابس قميص احمر
    ريم تركز:هيوا كنه هوه
    ندى: مع من جاي؟
    هديل: والله ما اعرف يمكن واحد من ربعه
    مروة: اقول ما احسن تنهميه عشان يفكنا من هذيلا الملاعين الي ورانا
    هديل: لحظة شوية اتصل واخبره
    وطلعت تلفونها واتصلت على ماهر
    ماهر: الووو
    هديل:وعليكم السلام
    ماهر:خير مو عندش متصلة
    هديل: اقولك شوف ناحية محل اتش اند ام
    ماهر وهو يشوف :امممم ليش عاد
    بعدين انتبه: انتي اصلا مو دراش اني فالستي؟
    هديل : تروم تشوف ناحية محل اتش اند ام
    بعدين شاف اربعة بنات ومن بينهم بنتين مألوفات عنده (الي هنه هديل وريم)
    ماهر: انتن مو جالسات تسوين هناك؟ ومن جايبنكن؟ ومع من جاية؟
    ومن ذيلاك البنات الي معش؟
    هديل : حشاا شوية شوية بعدين اخبرك المهم تعال عندنا تو باية اقولك شي
    ماهر: لا مايستوي معايي ربيعي موه باية تفضحيبي؟
    هديل: اوووف صح انه ما منك فايدة
    وسكرت الخط فوجهه
    ماهر: دوكم الخبلة سكرته فوجهي
    عبدالملك: ومن ذي الخبلة لا يكون .......
    قاطعه ماهر: لا يا شيخ لا يسير بالك بعيد هذي ختي الصغيرة ما عرفها مو باغية وتعرفهن البنات يوم يعصبن
    عبدالملك: الله يعينك عليهن شكلهن معذباتنك
    ماهر: ابوي سكت عن نجلس نسولف عن البنات
    عبدالملك: خلا ما باغي تشرب شي؟
    ماهر: خلا نشرب عصير
    وراحو يشربولهم شي
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    ندى: هاه موه قال؟
    هديل: اوين هوه تو مع ربيعه واذا جا عندنا يتفضح
    ريم: والله العظيم مصخرة احسن شي نرجع البيت
    مروة: خلا اتصلوا فيهن ذيلاك نتلاقى عند السيارات
    اما عند البنات الغيرهن (هيا وريناد ورهف ورنا) اذا شافن شي عجبهن اشترينه وما بقين شي ما اشترينه
    هيا: خلا ناكل شي
    ريناد: هيوا جوعانه
    رنا : لا انتعشى فالبيت
    هيا: انزين ما مشكلة لكن خلا نرجع يمكن البنت جوعانة (تقصد رهف)
    رهف: لا عادي
    رنا: لحظة شوية تو بتصل عليهن
    وبهاللحظة كانوا احمد و سلمان جالسين يمشيوا بالقرب منهن وسلمان لاحظ بنت تشبه اخته رنا لكنه قال يمكن ما هي ولا مو يجيبها هنا
    احمد: اقولك
    سلمان: خير مو هناك
    احمد: شوف ذيلاك البنات الاربع
    سلمان: مالهن مو فيهن خلي البنات فدربهن مو باغلهن انته؟
    احمد: بس بس ماشي لكنهن مألوفات عندي
    سلمان: حتى انا احسهن مألوفات
    احمد ضحك عليه: يعني حتى انته تشوف على البنات ويييييييووو
    سلمان: لايا شيخ انا ما احب ذي السوالف
    احمد: انزين انزين خلا البيت عن يلاحظوا غيابنا
    سلمان :خلا انزين
    واتصل احمد على ماهر
    ماهر: الووو
    احمد: هلا ماهر
    ماهر: هلا والله احمدووه خير مو عندك متصل؟
    احمد: اقولك خلا نرجع البيت
    ماهر: ليش عاد؟
    احمد: عن حد يلاحظ غيابنا وبعدين من يفكك من اسئلة الشياب؟
    ماهر: هيوا صح انزين ما عليه تو بخبر عبد الملك وبرد عليك
    احمد: انزين مع السلامة
    ماهر: مع السلامة
    عبدالملك: من متصل؟
    ماهر: احمد اوين يقول خلا نرجع البيت
    عبدالملك : هوووه توو الناس بعده من وقت
    ماهر: ترانا ما مخبرين حد انه خارجين معك
    عبدالملك: وانته الله يهديك ليش ما خبرتهم
    ماهر: ما عليه مرة ثانية ان شاالله
    عبدالملك:ان شاالله
    وسوى ماهر رسالة حال احمد يخبره انه يتلاقيوا عند السيارة

  2.    مساحة إعلانية

     

  3. #2
    رقم العضوية
    276551
    المشاركات
    5
    التقييم
    65
      This is دﺂيخـﻫ بمدرسـﻫ بآيخـﻫ's Country Flag

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    (الفصل الثاني) ..
    اتصلت هديل على رنا
    رنا: الووو
    هديل وهي متضايقة: اقول بسرعة خلا نروح البيت
    رنا: انزين مالش كذاك كنش ما طايقة عمرش
    هديل: ترا والله من يوم دخلنا لين خرجنا ورانا اربعة اولاد جالسين يلتونا
    رنا: عجب نحنوه محد لتنا هههه
    هديل: يعني باية حد يلتش مثلآ؟
    رنا: الشيييمة باااه
    هديل: بس عجب نتلاقى عند السيارة
    رنا: دقايق ونكون عندكن
    وسكرت
    ريم: موه قالن
    هديل: تو بيجين
    ندى: بس زين
    مروة: اووووف بعدهم ذيلا ورانا
    هديل: ترا والله اقل شي اسويه اني اصفع الواحد بكف
    ندى: ابوي جلسي ما ناقصين مشاكل
    مروة: وهذا بواربع عيون ما رايم يخوز عيونه
    ريم: هيوا شوية وينقلعن
    البنات: ههههههههه
    واحد من الشباب: دووم هالضحكة ان شاالله
    البنات انصدمن يوم سمعن واحد منهم يتكلم بس تمالكن نفسهن ومشين
    واحد غيره: انزين عطونا وجه شوية
    الي يلبس نظارة: يمكن يستحين يتكلمن تو نعطيهن الرقم احسن*********
    واحد غيره: بس رنة
    هنا هديل عصبت وكانت بتقول شي لكنها سكتت يوم سمعت صوت مألوف عندها يقول:خير عندكم مشكلة؟
    واحد منهم:لا ما عندنا مشكلة؟
    الولد: انزين خلو البنات فحالهن
    الي يلبس نظارة: وانت مو دخلك؟
    الولد: الي دخل
    واحد منهم: لا وتعرف تنكت بعدك
    الولد: اعرف انكت ونص!
    الي يلبس نظارة: انزين مو دخلك فيهن؟
    الولد: لو تعرف انه هذلا خواتي وبنات عمي فاحترم نفسك احسلك
    الشباب سكتوا وراحوا من هناك متفشليين(يستاهلوا بعدهم بايين يغازلوا لااه)
    التفتلهن ماهر وقال: وانتن ما شاالله عليكن خارجات كذاك ومحد معاكن
    هديل: انزين عالاقل مستأذنين
    ماهر:بس انتن الي جايات؟
    ريم: لا بعده حد
    ماهر: ماشاالله بعده حد
    هديل: الا ماهرووه مع من جاي انته لا يكون جاي وحدك وسارق سيارة خالد وجالس تسوق فالشارع بدون ليسن
    ماهر: لا تطمني جاي مع ربيعي ومعاه ليسن
    ريم: انزين نتلاقى فالبيت البنات يحرصنا عند السيارات
    ماهر: مع السلامة بالمرة رجعن البيت لا تروحن مكان غيره بعده
    هديل: ان شاالله ان شاالله
    وراحن عند السيارات وحصلنهن عند السيارة جالسات يحرصن
    هيا: اووف ليش تأخرتن؟
    هديل: سالفة طويلة عريضة بعدين نقولها
    رنا: انزين يلا ركبن ترانا متأخرين
    وركبن السيارات وراحن البيت
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وبعد ما وصلن البيت
    ام محمد بعصبية: هين كنتن رايحات؟
    البنات تذكرن انهن خرجن بدون ما يقولن حال الحريم انهن خارجات برا البيت والحريم يحسبن انه البنات خارقات فوق جالسات يسولفن
    هيا: كنا برا
    ام محمد: وليش لابسات عبايات؟ تحسبني غبية؟
    ريم: الله يهديش حبوه ترا برا برد وعاد لبسنا العبايات
    ام محمد تشوف عليهن بنص عين: برا برد لاااه
    رنا: انزين حبوه حنوه رايحين فوق نفصخ العبايات وجاين
    ام محمد : انزين بسرعة عن تتأخرن بايين نتعشى
    البنات: ان شـــاالله
    ويوم طلعن فوق
    رنا: هيا وريناد ليش كذبتن على جدتي عيب تكذبن وخاصة انه هذي جدتكن
    هيا: اوين بعدنا كذاك جالسين نساعدهن
    ريم: تساعدنا فمووه؟؟
    ريناد: انتيه تعرفي جدتي اذا عرفت انه حنوه رايحين الستي موه تسوي
    هديل: هيوا هيوا عارفين لكن المرة الجاية لا تكذبن انزين؟؟
    ريناد وهيا: انزين انزين
    وبعد ما فصخن العبايات راحن يتعشين
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    عند الرجال
    الجد ياسر:هين كنتوا انتوه؟
    الشباب تورطوا وما يعرفوا مو يقولوا
    عبادي: كنا موديين حسان وغسان عند الربع اوين بايين يتعرفوا عليهم
    فيصل: وعاد جلسنا وما حسينا بالوقت
    الجد ياسر وهو معصب : انزين ماقدرتوا شوية تجلسوا مع عمكم سعيد حياتكم كلها لعب؟
    خالد:الله يهديك الجد ما يحتاج كل هذي العصبية
    سعيد: ما عليه ابوي تراك تعرفهم الاولاد
    الجد ياسر هز راسه بأسف
    وبعدين قربوا العشا واحمد وماهر وسلمان بعدهم ما راجعين وحمد وعثمان وعزيز جالسين يلعبوا
    ابوفهد: خالد
    خالد: نعم باه
    ابوفهد: روح شوف الاولاد هين راحوا وخليهم يجيوا يتعشيوا
    خالد: ان شاالله باه
    وكان باغي يروح غرفتهم لانه عارفنهم هناك جالسين يلعبوا بليستيشن لكنه قال ما يستوي ادخل هناك حريم غريبات فاتصل على حمد
    وكانوا عزيز وعثمان طوول الوقت جالسين يلعبوا بليستيشن ما عدا حمد كان فاتح المسن
    رن تلفون حمد
    حمد بغير نفس: الو
    خالد: عن البطرة وتعالوا تعشيوا
    حمد: انا ما باغي اتعشى وتو اخبر عثمان وعزيز
    خالد: لاوالله تعرف تنكت اقول عن....
    خالد ما واحى يكمل كلامه الا وحمد مسكر الخط فوجهه
    خالد عصب من حركة حمد البايخة لانه دايما يسوي ذي الحركة لكنه قال بعدين يعطيه شغله
    حمد: ايه انتوا الثنينة روحوا تعشيوا
    عزيز وهو مركز على اللعبة: بعدين بعدين
    حمد عصب: مو نوبة بعدين انتوا من ساعتين ونص جالسين تلعبوا
    ومحد رد عليه
    حمد راح وسكر البليستيشن
    عزيز بصريخ: ايه يا البغيض مو سويت؟
    حمد: سكرت اللعبة لااه
    عثمان: انزين ما قدرت تصبر شوية لين نحفظ اللعبة؟
    حمد: انا قلتلكم روحوا تعشيوا وما رديتوا عليي
    وخرج من الغرفة وهو معصب
    عثمان:هيوا صح هوه قاللنا ونحنوه ما سمعنا كلامه
    عزيز: انزين انزين بس خلا نتعشى
    وراحوا يتعشيوا اما حمد رجع الغرفة مرة ثانية وسكر باب الغرفة وراح فتح المسن
    حمد(ولد عُمان ما ينذل):
    بااااك حياتي
    دانية(حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    ولكموو عمري
    (ولد عُمان ما ينذل):
    سوري حبيبتي تأخرت
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    عادي حبيبي ما صار شي
    (ولد عُمان ما ينذل):
    امممم
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    خير حبيبي فيه شي؟
    (ولد عُمان ما ينذل):
    وش قلتي عن الموضوع الي كنا نتكلم فيه؟
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    حموودي اخاف اذا حد كشفني
    (ولد عُمان ما ينذل):
    افااا عمري الحين انتي ما توثقين فيني؟؟
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    انا اوثق فيك
    (ولد عُمان ما ينذل):
    عيل وش المشكلة الحين؟؟ يلا دندوونة عطيني رقمج
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    اووكي بس مثل ما اتفقنا لا تعطيه حد
    (ولد عُمان ما ينذل):
    وش قالولج مجنون اعطيه حد
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    لا حبيبي حاشاكـ
    (ولد عُمان ما ينذل):
    تسلمي عمري انزين وينه الرقم؟
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    ******** لا تعطيه حد تراني بزعل
    (ولد عُمان ما ينذل):
    افاا قلبي كله ولا زعلج
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    هههههه
    (ولد عُمان ما ينذل):
    دوووووووووم هالضحكة
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    انزين حموودي ما وصلتني رنتكـ
    (ولد عُمان ما ينذل):
    لحظااااااات
    وخرج تلفونه وسوالها رنة وخزن رقمها باسم الأهبل)!!!
    وكان باغي يسميها(الهبله) لكن فبعض الاحيان خوانه يفتحوا تلفونه وهو ما يبا حد يكشفه انه يكلم بنات وحمد من يوم كان صف تاسع متعرف على واحد اسمه(سيف) واستويوا اصدقاء الروح بالروح وعاد حمد تأثربه وقلده فكل شي
    واصلا كان حمد ما يحب هالسوالف لكن صديقه سيف عرفه على ذي السوالف وحببه فيها ومثل ما يقولوا
    (الصاحب ساحب)
    (ولد عُمان ما ينذل):
    وصلت الرنة؟؟
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    ايوا حبيبي رقمك واااااااااااايد حلووو
    (ولد عُمان ما ينذل):
    انتي الاحلى

    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    وييييييه حبيبي تراني استحي :$
    حمد سوى مالت حال اللاب
    (ولد عُمان ما ينذل):
    فدييت الي يستحووون
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    بس عاد تراني صرت طماطة
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اووكي انا بخرج وبكلمج بعدين
    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    اووكي الي يريحكـ
    (ولد عُمان ما ينذل):
    c u

    (حلوة والكل يبيني وش ذنبي دام الحلا مبتليني):
    c u 2

    وسكر حمد الاب وخرج برا
    اما الاولاد الثلاثة (احمد وماهر وسلمان) توهم داخلين الحوش مال البيت وحصلوا حمد جالس وحده يخربش فالتلفون
    ماهر: مو جالس تسوي
    حمد: جالس ارقص
    احمد: عادي نرقص معك؟
    حمد: بايخين , مو بايين؟
    توهم احمد وسلمان بيردو عليه لكن سلمان سبقهم وقال:
    اقولك حمد الرجال متعشيين؟
    حمد: جالسين يتعشيوا, الا صح هين كنتوا رايحين؟
    ماهر: ما لازم تعرف
    حمد: عجب اخبر جدي انكم رحتوا مكان وتوكم راجعين
    ماهر: اقول حمد عن حركات الصغيرين
    حمد: عجب تكلم هين كنت رايح؟
    بثلاثتهم تأففوا
    حمد: قولوا لاااه
    ماهر: بعدين اخبرك
    حمد : الا تو تخبرني يعني توو
    احمد: والله بعدين نخبرك
    ماهر: تو عاد مو نسوي ما يستوي ندخل والرجال جالسين يتعشيوا
    سلمان: ونوبة اذا ما دخلنا وتعشينا معاهم بعدين الجد ياسر بينازعنا
    احمد: انزين نقولهم كنا جالسين ورا البيت ومحد نهمنا عشان نتعشى
    حمد: ابوي مخبر خالد ينهمنا
    ماهر: انزين جلس يدورنا؟
    حمد تضايق من اسئلتهم: اووف وحدي ما اعرف
    ماهر: ماله تو ذا مسوي بطرة
    حمد: اشوفكم انتوه ما رايمين تسكتوا
    احمد: وانته ليش ما رحت تتعشى؟؟
    حمد: ياخي ما باغي اتعشى
    احمد: اقول طنش تعش منتعش ما صح؟؟
    سلمان وماهر : صــــــح ونــص !!
    احمد: بس عجب نطنشهم ونروح نسوي عمارنا نايمين وخلصت السالفة
    ماهر: ياخي وجبتها يا ولد
    احمد: طبعا طبعا لأني احمد بن ابراهيم الـ....ـي!
    سلمان: ياخي احس ما يجوز
    ماهر: غيب نوبه انته
    سلمان: انزين انزين بس
    بعد ما تعشيوا الحريم والرجال
    فمجلس الرجال
    سعيد: ياالله حنوه انروح
    بوفهد: رامسين رامسين توو النااس
    سعيد: مو الله يهديك تو الناس عادت الساعة 11 ونص
    الجد ياسر: انزين جلسوا باتوا
    سعيد: لا ما يستوي مو نوبة نبات
    الجد ياسر: وااابوي عليك وااابوي
    حسان: هيوا ياخي جدي ما يستوي فضيحة احس
    غسان: هيوا هيوا
    الجد ياسر: مو نوبة فضيحة هذا بيتكم
    سعيد: لا يا ابوي ما تقصر لكن ترا انا عندي شغل ولازم نروح البيت, ويكلم حسان:
    خبر امك وخواتك
    حسان: ان شاالله بااه
    الجد ياسر: لا ما عليه اخلي عزيز يروح ينهمهن
    سعيد: تراك تعرفهن الحريم الين يتجهزن يبغالهن فأحسن نتصل ونخبرهن
    هز الجد ياسر راسه بتفهم
    عند الحريم
    كانن جالسات يسولفن الا وتلفون ندى يرن
    ندى خرجت برا عشان تتكلم على راحتها
    ندى: الوو
    حسان: مخلصات؟
    ندى: وعليكم السلام
    حسان: السلام عليكم
    ندى: وعليكم السلااام
    حسان: كيف حالش؟
    ندى: بخير
    حسان: مو خبارش؟
    ندى: زينة
    حسان: ماشي علوم ماشي اخبار؟
    ندى: اقول عن المصخرة مو باغي متصل؟
    حسان: اشوفش انتيه لازم ترا رسميات يوم يكلموش
    ندى: لا والله انزين ليش متصل
    حسان: اوين مخلصات؟؟
    ندى: والله ما اعرف
    حسان: ترا تو بكف
    ندى: يمكن مخلصين
    حسان: تو يخلص رصيدي بسبب رسمياتش الي ما منها فايدة اذا مخلصات خرجن برا واذا ما مخلصات تجهزن وخبرنا يوم تخلصن والسلام ختام وسكر الخط
    ندى شافت على التلفون وقالت: بــــــــــــــاااايخ!!
    ورجعت دخلت عند الحريم
    حليمة: من متصل
    ندى: حسان, اوين بايين نروح
    ام محمد: مو بايين تروحوا جلسوا تو بعده من وقت
    حليمة: لا ما يستوي واجد جلسنا
    ام محمد: الله يهديش يا حليمة انزين بس قهوة
    حليمة: لا مايستوي والله ما قصرتوا عاد دوركم تجيوا عندنا
    ام محمد: ان شاالله انجي
    حليمة : عجب أستأذنكم رايحة البس عباتي
    البنات: حتى حنوه
    بعد ما تجهزن ولبسن عباياتهن راحن برا وحصلن الرجال جالسين يحرصوهن
    حليمة تكلم الحريم: يا الله مع السلامة عاد نترجاكم تجيوا عندنا
    الحريم: ان شالله
    وخبرن الرجال وسلموا على بعض وركبوا سيارتهم وراحوا
    الجدياسر: خالد
    خالد: نعم جدي
    الجدياسر: هين ذيلاك الاربعة؟ ما قايللك ابوك تروح تنهمهم حتى فضيحة ما جيوا يتعشيوا مع عمهم عاد مو ايقول عنا
    خالد: تراني دورتهم وما حصلتهم وعاد حصلت عثمان وعزيز وحمد قال ما باغي يتعشى اوين بطنه يعوره
    الجدياسر: استغفر الله العلي العظيم مو اقول عنكم مو اقول
    وجلس يضرب كف كف بأسف!
    وراحوا الرجال يناموا
    والأولاد راحوا الغرفة ويوم دخلوا حصلوا ماهر واحمد وسلمان وحمد جالسين يسولفوا ويلعبوا اونو
    فيصل: ماشاالله تبارك الرحمن انتوا جالسين تلعبوا وجدي معصب عليكم
    سلمان: حلف؟؟
    فيصل: والله العظيم
    خالد: خليكم باه خليكم
    احمد: انزين تو نحنوه مو سوينا؟
    عبادي: ماسويتوا شي
    ماهر: واذا ما مسويين شي ليش معصب علينا؟
    عمر: اوين ليش ما جيتوا تتعشيوا معنا؟
    احمد: اولا محد نهمنا
    ماهر: ثانيا يوم بغينا ندخل المجلس حصلناكم جالسين تتعشيوا
    سلمان: رابعا ما يستوي ندخل وانتوا جالسين تتعشيوا
    عبادي: هههههههههههههههههاي ما يعرف يعد بالمرة قحم حال الاربعة
    سلمان: سكت احسلك
    عبادي: لا والله ومن انته عشان تسكتني؟
    سلمان: انا سلمان بن ناصر الـ....ـي والنعم
    عبادي: اهااا انه ذلك الولد الصغير عديم الشخصية!!
    عمر: عبادي بس ما يحتاج ذا الكلام انته ما ترضى حد يقولك ذا الكلام ما صح؟
    عبادي: ما ولدته امه بويقولي ذا الكلام
    سلمان من جد زعل من الكلام بوقاله عبادي وخرج من الغرفة معصب
    عبادي: ليش زعل جالس امزح معاه هههاي
    فيصل معصب : الكلام الي قلته حاله ما شوية ولا نسيت انه اخوي
    عبادي ما يحب يزعل فيصل : انزين انزين بس
    وخرج من الغرفة
    خالد: وابوييييه كنهم بنات يزعلوا واكككككككككككككككك
    بقية الاولاد قاموا يضحكوا ما عدا عمر: هههههههههههههههههههههههههههاي
    عمر: استغفر الله العلي العظيم
    خالد: مالك معصب ما قلنا شي
    احمد: معقد عمره لاااه
    ماهر يدقه فكتفه: ضحك يا رجال ضحك
    عمر طنشهم وراح فتح تلفونه
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    عند البنات
    هيا وريناد راحن ينامن اما رنا وهديل وريم
    رنا تتثاوب: آآآآآآآه باية انام
    ريم: انزين نامي
    رنا: باية اروح برا اجيب شي من السيارة
    ريم: انزين روحي لااه ولا تخافي
    رنا: لا ما اخاف
    هديل: عجب
    رنا راحت وخرجت مفتاح السيارة وراحت برا وسميت بالله عن يطلعلها شي وعند السيارة سمعت صوت لكنها استعاذت بالله وفتحت السيارة ودارت على السيارة من الصوب الثاني وشافت اخوها سلمان جالس فالارض و كنه زعلان
    رنا: سلمان!
    سلمان يكلمها بعصبية: خير مو باية ؟
    رنا: مالك معصب؟
    سلمان: رنا ارجوش روحي وخليني جالس وحدي
    رنا: انزين دخل داخل ما يجوز تجلس وحدك فالظلام
    سلمان:-------------
    رنا: سلمان سمع الكلام
    سلمان صرخلها: الشيمة يا رنا رووحي ولا باية تزيديني ترا بوفيي مكفيني
    رنا ما اهتمت لصراخه لأنها عارفة انه حد مزعلنه: سلمان حبيبي خبرني من مزعلنك
    سلمان قام من مكانه وبغى يروح لكن رنا مسكته من يده
    سلمان: انتي ما تسمعي اقولش خوزي عني
    رنا مسكته من يدينه الثنتين وسلمان يحاول يبطل يده
    رنا: سلمان لا تتصرف كما الصغار وخبرني مو فيك
    سلمان استسلم وقام يصيح وجت رنا وحضنته وقامت تهديه
    رنا وهي تهديه: سلمان قولي مو فيك
    سلمان:------------
    رنا: انته رجال لا تصيح
    سلمان هدى شوية
    رنا: يالله انته رجال لا تصيح وقولي من مزعلنك؟
    سلمان: هذا عبدالله البغيض
    رنا: عيب لا تجلس تسبه تراه اكبر منك
    سلمان وهو معصب: انتيه ماشفتيه دايما يضحك عليي ويتمصخر لكني انا اسكت عنه ماعرف مو شايف عمره لكنه ذي المرة تعدى حدوده
    رنا: انزين انته المره الجاية لا تكلمه
    سلمان: اصلا انا ما كلمته وحده جالس يتسمج
    رنا: صدقني اذا طنشته بتحترق اعصابه
    سلمان: انزين انتيه ما سمعتيه مو قالللي
    رنا: مو قاللك؟
    سلمان: اوين قاللي انا ولد صغير عديم الشخصية!!
    رنا: استغفر الله العلي العظيم وهو الله يهديه ليش يقول ذا الكلام
    سلمان: شايف نفسه لااه
    رنا: انزين خلاص انسى السالفة
    سلمان: رنا والله حرام هوه دايما يتمصخر عليي انا لين متى اسكت عنه
    رنا: خلاص حبيبي تراه يمزح معاك
    سلمان بضيق: تسمييه مزاح؟
    رنا: انزين بس خلاص انته لا تشيل هم وبخبر عليه فيصل وعاد فيصل يتصرف معه, خلاص رضيت؟
    سلمان: هيه
    رنا تبغى تطفربه: يا حلاتك وانته زعلان وتجي تقرص غنوزة
    سلمان يبعد يدها: اييييه مو شايفتيني ولد صغير واموه؟
    رنا: ياربيييييه امزح امزح
    سلمان تذكر: اقول صح اليوم انتوا رحتوا مكان؟
    رنا: اممممم وليش تسأل؟
    سلمان: انتيه جاوبي
    رنا: هيوا اليوم انا وبنات عمومتك وبنات عمي سعيد رحنا سيتي القرم
    سلمان: حتى انا
    رنا: والله؟ مع من؟
    سلمان: مع ربيع ماهر لكن لا تخبري حد
    رنا: وليش ما اخبر؟
    سلمان: ترانا خارجين وما مخبرين حد
    رنا: وانت حضراتك ليش ما مخبر حد؟؟
    سلمان: ما عرفه ذا ماهر قاللنا لا تخبرو حد , المهم يوم جالسين نمشي كأني شفتش
    رنا: عجب انا ما شفتك
    سلمان: انتي جالسة تمشيي مع اربع بنات لااه؟
    رنا: امشي مع ثلاث بنات وانا الرابعة
    سلمان: هيوا عجب شايفنكن
    رنا انتبهت: ياربييه سلمانوووه نسيتني
    سلمان: موه نسيتش؟
    رنا: كنت جاية عشان اجيب تلفوني من السيارة نسيته لااه
    وفتحت باب السيارة وخرجت تلفونها وقفلت السيارة
    رنا: يلا روح نام
    سلمان: وحدي ما باغي
    رنا: يالله ترا ما زين السهر
    سلمان: رنا انا ما اعرف كيف ادخل عند الاولاد انا خرجت من عندهم معصب
    رنا: ادخل وكانه ما ستوى شي
    سلمان: تمام
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وبالنفس الوقت عند هديل وريم
    هديل: اييه انتيه تعالي
    ريم: خير مو هناك
    هديل: ليش ذيك الساعة جالسة تصيحي هاا؟؟
    ريم ارتبكت: شفتيها هند مو قالتلي عاد تعرفيني حساسة
    هديل : ريمووه قولي تراني اعرفش ولا مو مصيحنش زيادة
    ريم تذكرت الموقف الي مستولها فالمغرب
    ريم: والله هديل ماعرف مو اقولش
    هديل: قولي حبيبتي تراني ما قايمة اخبر حد
    ريم: اليوم استوالي شي
    هديل حرصتها تكمل
    ريم: والله فشلة فشلة
    هديل: انزين ماله خبريني قبل عن تجي رنا
    ريم: اليوم ... والله ما اقدراقول
    هديل: ريمووه قوولي , حد ضاربنش مثلآ؟
    ريم: لا
    هديل: عجب مووه؟
    ريم : يوم كنت نازلة من الدرجة........وسكتت
    هديل: يا بنت قولي ترا اذا طلع شي بايخ اكرخش
    ريم: عجب ما اقول
    هديل: قولي قولي
    ريم تشجعت: ماشي لكن اوين يوم نازلة من الدرجة اندقيت بفيصل وبس!
    هديل: بــــــــــــــــس؟؟
    ريم: بس
    هديل جلست تضحك و تضحك وتضحك وريم تشوف عليها معصبة
    ريم: هذي آخرتها يعني جلستي تضحكي وانا ما كملت
    هديل وهي تضحك: تراش قلتي وبس
    ريم: بس عجب ما اكمل السالفة
    هديل حاولت تمسك ضحكتها : انزين بس سكت كملي
    ريم: ما اكمل
    هديل: عن المصخ وكملي
    ريم: افكر
    هديل: ايييه لا تجلسي تذليني
    ريم: اوين طاح لحافي وشفتيه اللحاف بو كنت لابستنه
    هديل بجت عيونها : لا والله !! قوية يا بنت قوووية!!
    ريم: والله تو عاد مو يقول عني, بيقول بنات عمي متخلفات
    هديل: انزين ترا ما بعمدش, ولا بعمدش؟
    ريم بعصبية: نوبة اروح ادق عمري فيه لا والله من متى انا اسوي ذي الحركات البايخة
    هديل: انزين دام انه ما بعمدش نسيي السالفة
    ريم: احاول , لكن والله ما اعرف مو يجيني يوم اسمع طاريه
    هديل جلست تشوف عليها بابتسامة
    ريم لاحظت نظراتها وفهمت قصدها: والله االعظيم انش بايخة
    هديل: تو انا مو سويت
    ريم: تراني فاهمة قصدش يا الماصخة
    هديل: والله قصدي شريف ولا انتيه سار بالش بعييد هاااا؟؟
    ريم قامت تجي تضربها وحتى هديل قامت من مكانها لانها عارفة انها باية تجي تضربها وجلسن يتلاتن فالغرفة , وفجأة
    رنا: بوووووووووووووو
    هديل وريم تصلبن فمكانهن
    رنا: فزعتكن وامووه؟
    هديل: رنا وقسم انش بايخة كم مرة تسوييها ذي الحركة
    ريم: والله قلبي شوية ويطيح
    هديل: ترانا بنموت يا بنت
    رنا: ابويي انتن جنيات حسبتكن ما تخافن
    ريم وهديل : لا والله!
    رنا:انزين بس والله باية انام احسني متكسرة
    ريم: حتى انا خاصةً انه اليوم قايمين من الغبشة
    هديل: الله يهديها جدتي بعد صلاة الفجر ما تخلينا ننام
    رنا: ساعة كم تو؟
    ريم تشوف على الساعة: تو تجي 12
    رنا: بس عجب رايحة ابدل وانام لا تسهرن اليوم انزين؟
    ريم وهديل: نفكر
    رنا: اذا بايات تسهرن خرجن من الغرفة وروحن برا اما هنا محد يسهر واصلاً من شكلكن باين انكن بايات تنامن
    هديل: اشوفش انتيه اصلاً حنوه ما قلنا بايين نسهر
    ريم: وحدش قمتي طلعي كلام من راسش
    رنا تتثاوب : انزين بس عاد
    وراحت خرجت ملابسها وراحت تبدل
    هديل: جاينش رقاد؟
    ريم: هيوا عجب مووه , لا تقولي انه ما جاينش رقاد
    هديل: ترا ما جايني رقاد
    ريم: بس عجب جلسي وحدش
    وبهاللحظة خرجت رنا مبدلة ملابسها وراحت ريم وبدلت ملابسها و رنا اول ما خليت راسها فالوسادة نامت
    وريم خرجت من الحمام مبدلة: اقول سيري بدلي ونامي
    هديل: والله ما فيني ولا ذرة نوم
    ريم راحت صوب كرفايتها : تصبحي على خير
    هديل: تخليني وحدي؟
    ريم: تو وقت رقاد وانا مو اسويبش كان انتيه ما جاينش نوم, تصبحي على خير
    هديل: وانتي من اهله
    وبعدين راحت وفتحت المسن من تلفونها وحصلت نص ربيعاتها اون لاين وحمد بعد اون لاين هديل استغربت من هالشي
    هديل (بلا مذاكرة بلا هم انت عماني لا تهتم):
    رقااااااااد
    حمد انتبه انه ما حاط اوف لاين وتورط
    حمد(ولد عُمان ما ينذل):
    ما جايني رقاد
    (بلا مذاكرة بلا هم انت عماني لا تهتم):
    نوووبة
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اقول بوفيه فايدة سكري المسن ما عندنا بنات يفتحن المسن نص الليل
    (بلا مذاكرة بلا هم انت عماني لا تهتم):
    p: اولا: بعده نص الليل ما جا ثانيا: انت مالك خص

    (ولد عُمان ما ينذل):
    صبري كان ما خبرت خالد وفهد وهند وووو وااشطح!
    (بلا مذاكرة بلا هم انت عماني لا تهتم):
    وااشطح؟؟ مونوبة ذي
    (ولد عُمان ما ينذل):
    تراش غبية ما تعرفي شي
    (بلا مذاكرة بلا هم انت عماني لا تهتم):
    اييه احترم نفسك احسلك ولا ترا بتشوف شي ما شفته فحياتك
    (ولد عُمان ما ينذل):
    هيوا تراني خفت
    هديل عصبت منه وراحت دقته بلوك
    حمد ارتاح يوم شافها اوف لاين لكن قال يمكن داقتني بلوك
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اقولك سيف انا بسوي اوف لاين
    سيف (تروح انته..يجي غيرك):
    ليش؟
    (ولد عُمان ما ينذل):
    امممم داخلة وحدة ماباغي اكلمها
    (تروح انته..يجي غيرك):
    بس تم
    وسوا اوف لاين
    (تروح انته..يجي غيرك):
    اقولك كيف معك ذيك البنت؟
    (ولد عُمان ما ينذل):
    أي بنت؟ تراهن وااجدااات هههههههههاااي!!
    (تروح انته..يجي غيرك):
    ضحكتني يا ولد!! اقصد هذيك بواسمها دنيا ولا دانية ععععععععععع
    (ولد عُمان ما ينذل):
    خخخخخخ تقصد دانية والله غبية قلتلها عطيني رقمش وبالمرة عقته
    (تروح انته..يجي غيرك):
    تراها خسفة لاااه
    (ولد عُمان ما ينذل):
    انته من هين جايبنها؟
    (تروح انته..يجي غيرك):
    من التيس بوق
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اهااا من كذاك
    (تروح انته..يجي غيرك):
    اقولك انا الاسبوع الجاي ناوي اروح السيتي تروح معي؟ ايكوون حمااس
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اشوف الظروف, من يوديك؟
    (تروح انته..يجي غيرك):
    يوديني عبد الملك ولد عمي مطلع ليسن
    حمد اول ما عرف انه عبدالملك يخص سيف علطول استبعد الفكرة لأنه عارف انه عبدالملك صديق ماهر وهو ما باغنه يعرف انه يمشي مع سيف لأنه سيف معروف وعليه واااجد سوالف
    (ولد عُمان ما ينذل):
    يمكن ما اروح
    (تروح انته..يجي غيرك):
    ليــــــش؟؟
    (ولد عُمان ما ينذل):
    وحدي مليته السيتي دايما نروحله
    (تروح انته..يجي غيرك):
    انزين انته قول المكان الي باغي تروحله وانا تحت امرك
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اممممم افكر اشوف مكان نروحله
    (تروح انته..يجي غيرك):
    بس تم
    (ولد عُمان ما ينذل):
    اقولك سيف انا بطلع
    (تروح انته..يجي غيرك):
    جالسين
    (ولد عُمان ما ينذل):
    باغي انام عاد كلهم الشباب نايمين وبكرة ورانا خرجة
    (تروح انته..يجي غيرك):
    اهااا بس تمام
    (ولد عُمان ما ينذل):
    بااي
    (تروح انته..يجي غيرك):
    باياات
    وسكر المسن وحط تلفونه ع السايلنت ونام لأنهم كلهم الي فالغرفة نايمن
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فغرفة الشباب(عمر عبادي خالد فيصل)
    عمر وخالد نايمين اما فيصل ماجاينه رقاد وعبادي الين تو برا الغرفة
    فيصل يكلم عمره: ياخي تو مو ذي الحالة بسببها ما جايني رقاد , اووف ترا مايجوز هذي بنت عمك , انزين حتى لوو تراها تشبه الملاك وضرب نفسه: تو انا مو جالس اقول عيب يا ولد عيب
    وجلس يتقلب ففراشه الين نام
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    هديل ملت من المسن وشافت على الساعة شافتها 12 ونص وحست بجوع فسكرت المسن وراحت تحت تشوفلها شي تاكله
    ويوم نزلت تحت شافت المكان هادي وظلام وحست بخوف شوية لكنها سميت بالله وراحت المطبخ وبطريقها للمطبخ شافت التلفزيون الي فالغرفة الي تلازق المطبخ مفتوح وحد جالس يشوفه ومعطنها ظهره
    هديل عرفت انه عبادي بس عبادي ما حاس بشي الا وهديل تمشي واندقت رجلها بالباب وسويت صوت
    عبادي وهو معطنها ظهره: فيصل لا تحاول
    هديل طنشته وكملت طريقها للمطبخ وفتحت اللليتات الي فالمطبخ
    عبادي يوم شافها حس بفشلة وقاللها: انزين عالأقل تكلمي وقولي انش ما فيصل
    هديل: مايحتاج , وهين البقية
    عبادي كان متضايق وماإله نفس يكلم حد: فمخبايي
    هديل تكلم عمرها : بايخ والله
    وبهاللحظة كان حد نازل من تحت وهم الاثنين سمعوا صوت باب ينفتح وعرفوا انه حد نازل تحت
    عبادي بصوت واطي: اقول اندسي ما حلوة حد يشوفنا وحنوه جالسين وحدنا بهالوقت تعرفيهم الناس كيف يفكروا
    هديل فهمته: تمام
    عبادي سكر التلفزيون واندس ورا الكراسي الي هناك
    وهديل اندست فالمطبخ
    وكان الي نازل هو حمد وماسك فيده التلفون
    حمد: اقول لحظة شوية
    وجلس يتفقد المكان عن يكون حد موجود ويوم تطمن انه محد موجود
    حمد: انزين كملي
    ......: خيير حموودي فيه شي؟
    حمد: لا حبي سلامتش ما فيه شي
    ......:انزين وين انت الحين؟
    حمد: انا نزلت تحت فالمطبخ وانتي وين جالسة؟
    ......: انا جالسة فغرفتي
    حمد: انزين حبيبتي متى نتلاقى؟
    ......: قلتلك حبيبي تعال من عند مدرستنا وبتشوفني
    حمد: وانا كيف اعرف اميزش ترا بيكون هناك واجد بنات
    .......: بسويلك اشارة وبتعرفني
    حمد: انزين رسلي صورتش
    .......: صوورتي؟؟لالا ما يستوي
    حمد: ياالله عاد تراني ما براويها حد
    ......: افكر
    حمد: حبيبتي هذي ما يحتاجلها تفكير ارسليها عالميل ولا الفون وخلصت السالفة
    ......: بس...
    قاطعها حمد: شوفي حدش بكرة اذا ما رسلتيها بزعل منش وانسي انش تعرفتي على واحد اسمه حمد ومع السلامة وسكر الخط فوجهها
    حمد: اووف خلص الرصيد بسببها
    وراح فتح الثلاجة وما عجبه شي وطلع فوق, ولما تأكدوا هذاك الثنينة انه خلاص راح خرجوا
    عبادي: ههههههههههاي يعرف ينكت اخووش
    هديل كانت منصدمة ما كانت متوقعة انه حمد يسوي مثل هذي الحركات لا وبعده يكلم بنات فالتلفون
    عبادي: ماعليه انا اخبر فهد عليه واخليه يأدبه لاااه ههههههههههه
    هديل: لو سمحت لا تخبر حد
    عبادي: لا يا شيخة بعدين يتعود وتعرفي الباقي وما اعتقد انه واحد من اولاد العايلة يسوي كما هذي الحركات
    هديل: بس انا اعرفه حمد ما يسوي هذي الحركات
    عبادي: وبوتو مستوي قدامش تحلمي واموه؟
    هديل : انزين المهم لا تخبر حد انا بكلمه وهو بيسمع الكلام
    عبادي: تراني اعرفه حمد شغله من تحت لتحت
    هديل ارتفع صوتها شوية: عبدالله لو سمحت لا تغلط على اخوي تراني ما ارضى
    عبادي: والله انا ما غلطت عليه وكلامي ما فيه شي غلط ولا ما تعرفي اخوش زين؟
    هديل: حتى لو لا تتكلم عنه كذاك
    عبادي : اشوفش تدافعي عنه مع انش شايف الحقيقة بعينش , ولا يعني انتيه كماه؟
    هديل ما استحملت الكلام الي قاله عبادي فعلطول صفعته بكــف!!.

    عبادي انصدم من حركتها النذلة وهديل ما تعرف من هين جابت هالجرأة فحست بخوف ورجعت على ورى
    عبادي تقرب منها ومسك يدها ولواها بكل قوته وقاللها بصوت مليان غضب:
    تصفعيني بكــف؟؟؟!!
    هديل تحاول تبطل يده لأنها عورتها :آآآآآآآي بطل يدك
    عبادي: تفكريني اني بسامحش على حركتش النذلة
    هديل بصوت باكي: وتفكر اني بسامحك على الكلام الي قلته قبل شوية
    عبادي حس انه نقص شوية من رجولته فبطل يدها وقاللها:
    سمعي يا هديل اقسم بالله اني بخليش تندمي على حركتش البايخة
    هديل بدت دموعها تطيح من عيونها:الظاهر انك نسيت عمرك يا اخ عبدالله لا تفكر اني ضعيفة وما اقدر اتكلم بس انت جرب خبر عني ولا عن حمد
    عبادي: لاوالله ما نسيت عمري وما اعتقد اني سويت شي غلط
    هديل بصوت مرتفع: والكلام الي قلته قبل شوية؟؟ من الي قاله؟ الجني؟
    عبادي: احترمي نفسش يوم تتكلمي
    هديل خلاص حست انها انهانت فعلطول خرجت من المطبخ وراحت غرفة البنات وعقت عمرها فالكرفاية وغطت عمرها بالفراش وجلست تصيح بصوت مكتوم
    اما عبادي فحالته حالة وحس بعمره مخنوق وما فكر فحياته ابدا انه بيوم من الايام بيتعدى حدوده ويسوي كذاك فوحده من بنات عمومته!!
    وجلس يكلم نفسه ويقول: انا السبب!! لو كنت ساكت من البداية كان ما ستوى كل هذا
    لكن ترا ابليس الله يلعنه , بس هي صفعتني وامي وابوي الي عمرهم ما صفعوني تجي هي وتصفعني؟؟
    لااا مستحييل اسامحها وبخليها تندم ندم ما حست به فحياتهاا
    وخطرت على باله فكرة جهنمية وجلس يضحك وبعد فترة راح ينام وعاهد نفسه من بكرة انه يتصرف بشكل طبيعي وكأنه ماستوى شي والخطة الي مخططنها فراسه هي الي بتشفي غليله!!
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    اليوم الثاني... الساعة خمسة الفجر
    الجد ياسر: ياالله قوموا صليوا الفجر
    عمر قام من نومه اما البقية بعدهم
    الجد ياسر معصب وبأعلى صوته: اووين نهضووااا صليوا الفجر ولا تو بالخيزرانة
    اول ما سمعوا كلمة خيزرانة قاموا وراحوا يتوضيوا عشان الصلاة
    عمر: ههه والله انهم مخابيل
    الجد ياسر : سكت انته نوبة
    عمر لم لسانه وسكت
    عند البنات
    كلهن قامن يصلين الا هديل وريم
    هند تشحط اللحاف عن هديل: اوووف هديلووه قوومي صليي
    هديل بعصبية: انزين انزين تو بقووم
    هند: وانتيه نوبة ريمووه قومن تراه كلهم قايمين الا انتن حتى ريناد وهيا ماشاالله عليهن قايمات
    ريم بصوت فيه نوم: تراهن جنيات فأي وقت يقومن
    هند خلاص طفشت منهن: اوووف الله يهديكن بس لكن ترا كل وحدة وضميرها
    وراحت عنهن
    بعد خمس سبع عشر دقايق
    ريم قامت من نومها وشافت هديل فسابع نومها وراحت قومتها لكنها لاحظت فوسادتها آثار دموع ومن وجهها باين انها جالسة تصيح
    ريم: هديل انتي كنتي تصيحي؟
    هديل نايمة
    رنا دخلت الغرفة: اووف انتن بعدكن ما قمتن يلا صلين بتفوتكن الصلاة
    ريم:جالسة انهض هديل
    رنا: انتي روحي صليي وانا بنهضها
    ريم ما تبغى رنا تشوف شكل هديل: تو بتقوم هي
    وجلست تشحط عنها اللحاف : نهضــــــــــــــــــــيييي
    هديل: اووف
    ريم: يلاا قوومي
    هديل استسلمت : انزين بس قمت
    وراحت الحمام علطول و ريم بعد راحت تتوضى وراحن يصلين
    بعد الصلاة
    هديل ما نطقت ولا كلمة وعلطول راحت تكمل رقادها
    ريم: باية تنامي
    هديل الين تو نفسيتها زفتة بسبب الموقف الي استوى فاليل
    هديل بعصبيية: هيوا باية انام مو تشوفيني باية ارقص
    وغطت نفسها باللحاف
    ريم ما نطقت بكلمة وراحت تكمل رقادها

  4. #3
    رقم العضوية
    276551
    المشاركات
    5
    التقييم
    65
      This is دﺂيخـﻫ بمدرسـﻫ بآيخـﻫ's Country Flag

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ( الفصل الثالث) ..
    الساعة 12 الظهر
    ام محمد: رنا هين ريم وهديل؟
    رنا: بعدهن نايمات
    ام محمد: انزين روحي قوميهن
    رنا: ان شالله
    وراحت تقومهن
    رنا: يــــــــــــلاااا قوووووووووووومن
    ريم: حشااا مو ذاا الصووت؟
    رنا: ترا الجدة معصبة عليكن وكلهم قايمين الا انتن
    هديل قامت وخرجت ملابسها وراحت تسبح وما نطقت بكلمة
    رنا: مالها ذي معصبة
    ريم: مودراش انها معصبة؟؟
    رنا: ما اقصد انها معصبة لكن غريبة قامت بدون مضاربة
    ريم تتمصخر: ترا الناس يتغيروا لااه ههههااي!!
    رنا: تراش بايخة
    ريم: وانتي ابيخ مني ويووو
    رنا طنشتها وراحت من عندها
    بعد ما قامن نزلن تحت وحصلوا الكل موجود وراحن سلمن عليهم
    وكل وحدة حالتها اخس عن الغيرها بسبب المواقف الي استوتلهن
    الجد ياسر: عجب هين الاولاد الغيرهم؟؟
    فهد: المخابيل قافلين الباب
    ام محمد: نــعم؟؟!!
    عمر: قافلين الباب وعاد ما قدرنا نفتحه لاااه
    فيصل: ترا شي بديهي يا الذكي اذا قافلين الباب ما نقدر نفتحه
    عمر: سكت احسلك
    الجد ياسر : بس بس صغار انتوه تتناقروا
    ابوفهد: عجب مصليين ولا؟
    خالد: عاد ذي الله يعلم اذا صليوا ولا لا
    الجدياسر: ماعليهم بس اذا قاموا انا اداليهم شغلهم
    وبعد نص ساعة
    ماهر: السلااااااااااام عليكم يا جماعة الخير
    احمد: صباح الخير يا الغبي
    الجد ياسر معصب: مو مقيمنكم من الغبشة تو بعدها الساعة خمس الفجر روحوا ناموا
    ابوعمر بعصبية: ليش قافلين الباب؟
    سلمان: أي باب بااه؟
    ابوعمر: أي باب ؟ بعدك تسأل , الباب مال غرفتكم
    سلمان: ما قافلينه
    (اصلا كلهم متفقين انهم يقفلوا الباب لأنهم يبيوا يناموا وما يخليوهم يناموا على راحتهم , وسلمان المسكين ما عنده بالخبر)
    ابوعمر: يا ولد لا تكذب
    سلمان: باه الله يهديك انا ما اكذب انا يوم قمت حصلت الباب مفتوح وما مقفول
    ماهر: يمكن كان طابق
    فهد: طابق فعينك
    ابوفهد: بس انته نوبة وانته لا تكذب اعرفها ذي وحدة من حركاتك البايخة
    عبادي: الجد ذيلا يبغالهم ضرب بالخيزرانة
    فيصل: هيوا هيوا ضربهم واذا تباني اساعدك ولا يهمك
    ويجي الجد ياسر يضربهم بالخيزرانة لكنهم علطول طاروا وخرجوا برا
    الجد ياسر بصوت مرتفع: واابويي عليكم وابوي صبروا انتوه بس دواكم عندي
    خالد وفيصل وعبادي جلسوا يضحكوا
    الجد ياسر:ترا نوبة انتوه اذا ما سكتوا
    وسكتوا عن يضربوهم
    عند الاولاد
    سلمان: ممكن تخبروني السالفة؟
    احمد بلا مبالاة: أي سالفة؟
    ماهر:السالفة الفلانية مثلآ؟
    عزيز: ولا العلانية؟؟
    الاولاد عدا سلمان: هههههههههههههههههاااي
    سلمان بعصبية: تراني ما امزح قولوا بسرعة
    عثمان: اعصابك يا ولد ما ستوى شي
    سلمان: كلهم معصبين علينا والجدياسر باغي يضربنا بالخيزرانة وتقول بعدك ما مستوي شي؟
    حمد: يا الغبي ما قايلين انه بايين نقفل الباب لأنهم بعد صلاة الفجر ما عرفهم هين بايين يروحوا وباغيينا نروح معاهم وحنوه اصلا بايين ننام؟؟
    سلمان: هيوا اذكر واذكر اني قلت ما موافق على ذي الحركة
    عثمان: ما على كيفك
    سلمان: بو وراك
    الاولاد: وامنييييييييييييييييييييه
    عزيز باغي يخوفه:سمعتوه مو قال انا رايح اخبر الجد
    ماهر: حرصني حرصني جاي معك
    احمد: خلا نروح كلنا عشان يصفدوه بذيك الخيزرانة الغاوية
    عثمان: ولا تنسيوا تخبروا فيصل عشانه يأدبه زيادة
    سلمان: هيوا تراني خفتكم ماعرفني مو قلت عاد انتزقوا وما كأنه الكلام الي يقولوه اخس عن كذاك
    عزيز باغي يغير السالفة: ياخي والله جوعان خلا نتغدى
    احمد: ياخي هناك الجدياسر واذا رحنا بيضربنا
    عثمان: عجب ما عليه اندسوا اليين العصر لانه فالعصر كل واحد يروح بيته
    عزيز: ياخي تراني جوعان وما قادر استحمل
    احمد: انزين روح تغدى حد قالك تجي معنا
    عزيز: واذا ضربوني؟
    ماهر:ترا اذا ضربوك ضربوك
    سلمان: يا الحمير ترا مصيرنا نضرب
    احمد: اييييه لاتسب
    سلمان يدقه فكتفه(هذي الحركة يسويوها الاولاد لما تبدأ المضاربة):اسب على كيفي
    احممد يردله الحركة:سكت احسلك
    ماهر يهديهم: ياخي بس نسيوا السالفة
    سلمان بصوت عالي: اذا باغني انسى السالفة روح قوللهم اني ما قافل الباب انزين؟؟
    ماهر: ان شاالله ان شاالله
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    و فوقت الغدا
    ريم: ماه عجب هين ذيلاك الغيرهم؟
    ام عمر: مندسين عن يضربوهم
    ريم: وليش يضربوهم؟
    ام عمر: اوين قافلين الباب واموه هناك
    ريم: أي باب؟
    ام عمر عصبت من اسئلة بنتها: بوفيه فايدة روحي قربي الغدا مع البنات
    ريم: ان شاالله ولا يهمش
    وبعد ما قربوا الغدا الرجال خرجوا برا يتغديوا لأنه الجو عجبهم
    اما الحريم جلسن داخل
    واثناء ما همه يتغديوا ريم قامت
    ام محمد: خلصتي؟ ما كليتي شي
    ريم: هه رايحة اشرب
    وفي المطبخ
    ريم اول ما دخلت تصلبت مكانها لأنها شافت فيصل وحست بقشعريرة
    وفيصل ما كان منتبه لأنه معطنها ظهره وكانت بتخرج من المطبخ لكنه شافها
    وباثنينهم تذكروا الموقف الي صارلهم امس
    وفيصل حس برغبة ف الضحك فابتسم ابتسامة بسيطة
    اما ريم تمنت لو تنشق الارض وتبلعها
    وبهاللحظة دخلت ريناد
    ريناد وهي تناولها التلفون: دوش حد متصلبش
    ريم كان لسانها منربط وما تعرف مو تقول
    ريم: آه.. مو قلتي؟
    ريناد: اوين حد متصل
    وريم خذت التلفون وخرجت من المطبخ بسرعة
    ريناد: حشاااا
    فيصل استغل الفرصة لعدم وجود ريم فانفجر من الضحك
    وجلس يضحك ويضحك ويضحك وريناد تشوف عليه مستغربة منه
    ريناد: بسم الله مجنوون
    فيصل وهو يضحك: لالا ما مجنون
    ريناد: عجب ليش تضحك ولا تضحك على ريم تراني بخبرها
    فيصل مسك عمره: لالا لا تخبريها
    ريناد: عجب ليش تضحك؟
    فيصل: ماشي بس تذكرت نكتة
    ريناد: تذكرت نكتة لااه
    فيصل: ياخي ما حرام الي يضحك
    ريناد طنشته وخرجت من المطبخ
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وبعد ما خلصوا متغديين كل واحد راح يجهز اغراضه عشان اليوم يرجعوا بيوتهم
    وبغرفة البنات
    هديل كانت طول الوقت ساكتة واذا تكلمت تتكلم بكلام مختصر وكلمات بسيطة وريم ملاحظة هالشي
    ريم: هديلوو موو فيش اليوم ما واجد تتكلمي
    رنا: هيوا صح اليوم هادية على غير عادتش
    هديل : ما فيني شي
    البنات ما اقتنعن بكلامها لكنهن فضلن السكوت
    هند وهي داخلة الغرفة: هديل مخلصة؟
    هديل: هيوا وانتيه وهيا؟
    هند: كلنا مخلصين ماعدا ذيلاك الثنينة لين تو مندسين
    هديل: عجب من يجهز اغراضهم؟
    هند: والله ما عرف لكني اشوف خالد اذا طاع
    هديل: هيوا تو ايطيع هذاك شغلة مال التشحيطة
    هند: خليهم يغيبوا حد قالهم يسويوا كذاك
    رنا: اقولكن خلا برا نسولف ترا بعدين ما بنتلاقى
    ريم: خلا
    وراحن ورا البيت يسولفن وشافن الاولاد وكل واحد بيدينه تلفونه
    هند: ياا سلاام انتوه هنا وحنوه جالسين ندوركم
    ماهر: وليش تدورونا واجد تحبونا؟
    هيا: جالسين ندوركم عشان تجهزوا اغراضكم بعد شوية بنروح البيت
    حمد: حلفي؟
    هند: ما لازم تحلف وروح جهز اغراضك انت والسيد ماهر
    ماهر: الله الله السيد ماهر
    احمد: ماصدق بعمره قالوله السيد
    هديل: اشوفه
    رنا: سلمان يلا روحوا جهزوا اغراضكم ترانا بنروح مع فيصل وتعرف مو يسوي اذا تاخرنا
    سلمان: ان شاالله
    وراح عنهم
    هند: تو انتوه مو تحرصوا
    ماهر: تو تو رايحين
    وراحوا الاولاد كلهم يجهزوا اغراضهم
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وفغرفة الولاد
    فيصل فتح الباب بقووووة
    الاولاد خافوا وكل واحد تصلب فمكانه ما عدا سلمان جلس وكمل شغله
    عبادي: قافلات الباب لااه
    فيصل: وابويي عليكن واابويي
    خالد: ما عندنا بنات يقفلن الابواب مال الغرف
    ماهر: ياخي تو نحنوه موسوينا كنا سوينا جريمة
    احمد: هيوا ياخي ما سوينا شي
    عبادي: انزين عن تصيح
    احمد عصب من اخوه
    عبادي: يا حموودي لا تصيح ما قصدي شي بس امزح معاك
    عثمان: اييه نحنوه رجال ما بنات
    خالد: هيوا واضح
    سلمان: اذا نحنوه بنات انتوه مو تكونوا؟؟
    فيصل: اييه انته لا تتعدى حدودك انزين
    سلمان: وانتوا بريئين واحليلكم ما قلتوا لنا شي
    عمر: بس الله يهديكم لا تتناقروا
    وبهاللحظة دخل فهد: ماهر وحمد خلصتوا ؟
    ماهر: هيوا مخلصين
    فهد: عجب نزلوا عند السيارة
    حمد: انا ما اروح معك بروح مع هند
    فهد: تروح معي غصبا عنك ليش تخش عمرك عند الحريم
    ماهر: عاادي خوواته لاااه
    فهد: سكت انته عن تو بكف
    عبادي: يا الله شباب انا بروح خاطركم فحاجة؟
    الاولاد: لا سلامتك
    احمد: انا اروح معك ولا نسيت
    عبادي: بالمشمش سيارتي ما أي حد يركبها وخرج من الغرفة واحمد علطول لحقه
    سلمان: وحدي ما اطيقه
    فيصل : عيــــــــب
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وتحت عند السيارات كان الكل جالسين يدخلوا اغراضهم فالسيارات
    احمد: ماه انا بروح مع عبادي وهو ما باغني اروح معه
    ام عبدالله: وليش ان شاالله ما باغنك تركب معه
    احمد: ما اعرفه لكن قوليله
    ام عبدالله: وانت ليش ما باغي تجي معنا؟
    احمد: ترا تركب معكم الشغالة وانا ما اطيقها وبعدين تعجبني سيارته
    ام عبدالله: ان شاالله بقوله انته بس نهمه
    واحمد راح ينهمه
    احمد: تعال باغتنك امي
    عبادي: مو باية , لا يكون رحت تقوللها اني ما اركبك معي ف السيارة
    احمد: هيوا عجب مووه
    عبادي عصب منه: انته ما كنك كبير كنك ولد صغير تروح تواشي
    وراح عند امه
    عبادي: خير ماه بغيتي شي
    ام عبدالله: اوين اخوك باغي يروح معك
    عبادي: ياخي تراني باغي اروح مكان وما فاضله
    ام عبدالله: وهين انته باغي تروح؟
    عبادي: ربيعي مسوي حادث وباغي اروح اشوفه وما يستوي هوه يجي معي فضيحة
    ام عبدالله: انزين ما عليه روح
    وعبادي ركب سيارته وراح
    احمد: ماه ليش ما شلني معه
    ام عبدالله: احمد عن حركات الصغيرين اوين هوه باغي يروح مكان
    احمد: وليش ..
    قاطعته امه: ركب السيارة وبس
    وراحت ركبت السيارة
    احمد دخل السيارة وسكر الباب بقووة
    ابو عبدالله: خيير موهناك؟
    ام عبدالله: ماشي ماشي
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    حمد: هند انا بروح معكم
    هند:انزين عادي يا مرحبا بك
    هديل: لكن ترا انا اركب قدام لا تفرح واجد
    خالد: تو ماله ذا يخش عمره عند الحريم
    هديل تشوف على حمد بنص عين: عاشق البنات لااااه
    حمد خاف من نظرات وكلام هديل
    هند: هديل عيب ذا الكلام ويلا ركبي
    وركبوا السيارة وراحوا بيتهم
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    وبعد اسبوعين من الاحداث السابقة بدأت الدوامات والمدارس
    يوم الثلاثاء فمدرسة البنات
    نجمة: يا سلااام علينا رياضة
    زهور: الاستاذة ما جاية
    نجمة: جاية وشايفتنها
    هيا: هيه صح جاية لكنها خرجت من المدرسة ما عرفها هين راحت
    نجمة: من قال؟
    هيا: قايلات البنات
    نجمة: ومو دراهن هنه؟
    هيا: نجموووه خلي عنش ترا الاستاذة خارجة من المدرسة
    نجمة: وحدي ما اصدق البنات دوومهن شلاخات , خلا نبدل
    زهور: انا ما جايبة اللبس
    هيا: انا جايبة
    نجمة: خلا عجب معي نبدل
    هيا: اوين الاستاذة خارجة من المدرسة يعني ما قايمين نتعلم شي فليش نبدل
    نجمة: اهــااا
    زهور : خلا نخرج من الصف
    (Lat’s Go) هيا: لااتس جوو

    (صف البنات قريب من الحمامات)
    رزان: انتن هنا وانا جالسة ادوركن
    هيا: انتيه ما عرفش هين رحتي
    وبهاللحظة خرجت وحدة من الصف رايحة الحمام تبدل ملابسها
    رزان بصوت عالي: صووبنا صووبنا عاد ما جوتي
    دانية: مو فيه جوتيي؟
    رزان تعلق: ما فيه شي لكنه يضحك من هين جايبتينه من الزبالة ههههههههااي
    دانية زعلت ودخلت الحمام
    هيا: رزاانووه ما يجووز حرام عليش
    زهور: هيوا يمكن البنت ما يعجبها
    هيا: نجمة تعالي معي شوية
    ودخلت هيا ونجمة الصف وبعد فترة قصييرة سمعن اصوات البنات يصرخن
    نجمة: ماله مو هناك يصرخن؟
    هيا: ما عرف خلا نشوف
    ولما خرجن من الصف شافن البنات متجمعات على دانية لانها غمرانة
    هيا: ماله مو مستوي
    زهور: دانية غمرانة
    فاطمة تصرخ: رزان ليش علقتي عليها شوفيها تو غمرت
    رزان: ياربي امزح معها
    هيا بصوت عالي: بس بس لا تجلسن تتناقرن وجيبن ماي بسرعه
    وكان البنات متجمعات عليها
    مروة تصرخ بأعلى صوتها: لا تتجمعن عليها بتموت
    هيا: هين الماي جيبنه بسرعة
    وراحت وحدة من البنات وجابت ماي فيدها وكبته فوجه دانية وباين من وجه دانية انها جالسة تصيح
    وبعد ما قامت دانية علطول دخلت الصف وجلست فمكانها وصديقاتها راحن معها
    هيا: تو مو السالفة
    رزان: اوين يوم خرجت من الحمام علطول غمرت
    زهور: وامنيه رزان يمكن ما عجبها الكلام الي قلتيه
    هيا: وانا كم مرة اقولش لا تعلقي على البنات ترا ما يعجبهن
    رزان: انزين انزين تو اروح اتأسفلها
    وراحت دخلت الصف
    زهور: خلا نمشي
    هيا: وحدي ما اروم
    نجمة: خلا هييونة وخلي عنش
    هيا: وبعدين اذا جيت الاستاذة بينازعوني انا لأني الرئيسة
    زهور: انا رايحة اذاكر الدراسات ما مذاكرة زين
    وبعد ما راحت زهور
    نجمة: هيا صح باية اقولش شي
    هيا: قولي
    نجمة: امس يوم كنا فاضيين سمعت فاطمة ودانية يتكلمن عن شي
    هيا: ومو ذاك الشي؟
    نجمة: انا ما سمعت زين لكن الله يعلم يمكن دانية تكلم واحد
    هيا: اصلا كلهن البنات مال ذيك الشلة ماصخات يعني مو تتوقعي منهن
    نجمة: سامعتنها جالسة تقول ارسلها ولا ما ارسلها
    هيا: يمكن باية ترسل صورتها
    نجمة: استغفر الله خليها بعدين اذا نشرو صورتها مو اتسوي
    هيا: سكتي عنهن مو بايتلهن
    ورن الجرس
    نجمة: اووف واعوقي علينا دراسات
    هيا: خلا باية اراجع
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فغرفة عبادي الساعة السبعة ليل
    عبادي يكلم نفسه:خلاص انا قررت وما بتراجع عن قراري, بس اذا رفضت , لالا ما بترفض ,
    اصلا مستحيل ترفض انا ولد عمها واذا رفضت بتكون هي سبب تفكك علاقتنا مع بيت عمي محمد.(عبادي كنسل الخطة الي مخططنها لأنها بتنقص من رجولته , فحاول قدر الامكان انه ينسى كل الي استوى , لأنه حتى هو قاللها كلام ينزل من كرامتها وفوق هذا ماشي منه من الصحة)
    ونزل تحت في الصالة
    وكانت هناك ام عبدالله جالسة تتقهوى واحمد جالس يشوف التلفزيون
    ام عبدالله بعصبية: احمد روح ذاكر ما كأنه عندك ثنوية عامة وجالسة تشوف التلفزيون
    احمد: بعدين بعدين مواحيلها المذاكرة
    ام عبدالله: بعدين اذا جبت نسبة ما زينة لا تجلس تصيح, شوف سلمان ولد عمك ماشالله عليه
    احمد: هذاك جني حتى لو ما ذاكر يعرف يجاوب
    ام عبدالله نهضت تضربه لكن احمد طار من الصالة
    عبادي: ماله مو هناك
    ام عبدالله: هذا اخوك مجننبي
    عبادي: خليه منش باغي اكلمش فموضوع
    ام عبدالله فرحت:عبدالله لا تقولي انك تبى تعرس
    عبادي مستحي: ماشالله عليش كيف عرفتي
    ام عبدالله: يعني صح؟ والله هذي الساعة المباركة , بدورلك احسن بنت
    عبادي: ما تقصري لكني خلاص مقرر من
    ام عبدالله: من سعيدة الحظ
    عبادي : هديل بنت عمي
    ام عبدالله: والله وعرفت تختار هديل بنت والنعم فيها
    عبادي: عجب ماه خبري ابوي بكرة اروح اخطبها
    ام عبدالله: ياربييه مستعجل
    عبادي خرج من الصالة مستحي وبعد فترة رجع ابوه من الشغل
    ابو عبدالله: السلااام عليكم
    ام عبدالله: وعليكم السلام والرحمة والبركة
    ابو عبدالله: عجب هين الاولاد
    ام عبدالله: عبادي كان هنا واحمدووه البغيض ما عرفه هين راح اليوم ابدا ما فتح كتاب وجلس يذاكر
    ابوعبدالله: ما عليه بس خليه يرجع البيت انا اداليه شغله
    ام عبدالله: صح باية اكلمك فموضوع
    ابوعبدالله: قولي الي عندش
    وخبرته بسالفة عبادي
    ابوعبدالله: والله هذي الساعة المباركة وعرف يختار
    ام عبدالله: عاد مستعجل بكرة باغي يروح يخطبها
    ابوعبدالله: خلاص تم بكرة نروح نخطبها وانا بتصل فأخوي محمد
    وبعد ما اتصل فأخوه محمد
    ابوعبدالله: خبريه بكرة بعد صلاة المغرب نكون هناك
    ام عبدالله:ان شاالله
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فغرفة هديل
    كانت هديل جالسة وحدها فغرفتها وتذكرت الموقف الي صار فبيت جدها وكانت كل ما تذكرت الكلام الي قاله عبادي تحس بخوف
    هديل تكلم نفسها: تو انا ليش خيفانة تراني ما سويت شي يستحق كل هذا الخوف, لكني صفعته بكف اكيد ما رح يخليها تمر مرور الكرام , الله يعيني بس,وتذكرت: صح انا لازم اروح اكلم السفل حمد الي بسببه استوتلي هذي المصيبة
    وخرجت من غرفتها وراحت تحت في الصالة حصلت الكل موجود عدا خالد لأنه في الجامعة
    رانيا: هديلووه هينش محد يشوفش هالايام
    هيا: مسوية بطرة لااه
    هديل: والله انا هنا فالبيت ما رحت مكان
    هند: عجب مالش ما تجلسي معنا كله بس فغرفتش
    هديل: هين حمد؟
    هند: موبايتيله؟
    هديل: باية اكلمه
    هند: روحي شوفيه يمكن فالغرفة
    هيا: هناك ماهر جالس يذاكر اوين محد يزعجه
    هديل: ماهر يذاكر لالا ما اصدق اكيد يشلخ
    وراحت فوق تشوف حمد
    وفغرفة حمد وماهر
    كان ماهر جالس على النت ومشغل اغنية بصوت عالي وحمد جالس يكلم ربيعه فالتلفون
    حمد: رياض لحظة شوية ويكلم ماهر: يا حيوان خف الصوت
    ماهر وهو يزيد الصوت: مو تقول ما سمعتك زين
    حمد: ترا تو اجي واصفعك سكر الغنية بسرعة
    ماهر: بالمشمش قايللك خرج برا الغرفة لكنك ما تصتاخ الكلام
    حمد معصب: صبر بس خليني اخلص المكالمة واتشوف شي ما شفته فحياتك
    وخرج برا الغرفة وبعد ما خلص متكلم
    حمد اول ما دخل الغرفة راح وقطع النت
    ماهر معصب: ايييه موو سويت
    حمد: ما سويت شي
    ماهر: فتحه بسرعه
    حمد: ما افتحه
    ويجي ماهر يضارب حمد وجلسوا يتضاربوا لين ما فتحت هديل الباب
    هديل: اييه لا تتضاربوا
    ماهر وهو يضارب حمد: المفروض تدقي الباب
    وتجي هديل وتفكهم: بس بس لا تتضاربوا وشحطت حمد من يده وخرجت برا الغرفة
    وماهر قفل باب الغرفة
    حمد معصب: ليش خرجتيني
    هديل: تشب ولا كلمة تعال معي بسرعة عن تو اقتلك
    حمد: توا نتيه مو باية
    هديل: صبر تو بتعرف
    ودخلته فغرفتها وسكرت الباب
    هديل: تعرف انك قليل الادب؟
    حمد: لا والله
    هديل: بسرعة عطيني تلفونك
    حمد ارتبك: موبايتيله تلفوني اعتقد عندش تلفون
    هديل: حمد بسرعة جيب تلفونك
    حمد: ممكن تقولي مو باية بالظبط
    هديل: قلت باية تلفونك
    حمد: وانا قلت لا
    هديل: دام انك مصر وما باغي تعطينيياه اكيد فيه شي ما صح؟
    حمد تذكر انه مسمي البنات بأسماء اولاد: انتيه قوليلي مو بايتيله وبعطيش اياه
    هديل: انته عطيني وبس
    حمد عطاها التلفون وهديل جلست تدور في الاسماء عن اسم بنت او ما يشابهه لكنها للأسف ما حصلت واستغربت من هذا الشي اما حمد مستغرب معقولة كاشفتنه بس كيف ومن متى. هديل راحت وفتحت الرسايل وحصلت اربع رسايل ورا بعض من (الاهبل)
    الرسالة الاولى:
    فكري معك
    روحي معك
    احساسي معك
    حتى قلبي ضاع واظنه يتبعك
    الرسالة الثانية:
    انسى كل معلومات الدراسة
    اكتب اسمك سؤال وارسم عيونك اجابة
    الرسالة الثالثة:
    انت صيدلية
    اسمك فاتح شهية
    جمالك اكسجين
    وحنانك فيتامين
    الرسالة الرابعة:
    حبيبي وينك اشتقتلكـ مووووووووووت :*
    هديل تتمصخر: يا سلام شكله الاهبل مايت عليك
    حمد: غيرانه
    هديل: غريبة الاولاد يتراسلوا كما هذيلا الرسايل احيد رسايلهم كلها سب ومناقرة
    حمد: انزين وانا الاهبل غيير
    هديل: دام انك تحبه ويحبك ليش مسميينه الاهبل وما سميته حبيب القلب؟؟
    حمد تورط وما عرف مو يقول: ياخي كيفي ومزاجي وجيبي التلفون
    هديل بجدية: حمد انت تكلم بنات؟
    حمد انصدم
    هديل: حمد اسمع انا اختك واحب مصلحتك وهالشي الي تسويه غلط
    حمد يدافع عن نفسه: لا تجلسي تعقي كلام من راسش والتلفون بيدش وما فيه اسم بنت
    هديل: حمد ترا الكذب ما ينفع فالافضل تعترفلي ويبقى سر بيني وبينك ولا ترا الكل رح يعرف ما تعرف انه الانسان مصيره ينفضح اذا كان يسوي شي ما زين ومخبيينه عن اهله؟
    حمد:----------
    هديل: حمد تراني سامعتنك باذني يوم كنت جالس تكلم وحدة وجالس تقوللها ترسل صورتها , ما عيب الي تسويه؟ انت ترضى لو وصلت صورة هيا لواحد من الولاد؟
    حمد: طبعا ما ارضى ومتى سمعتيني
    هديل: خليها مستورة احسن, حمد كون صريح معي وخبرني من علمك هالسوالف البايخة؟
    حمد: --------
    هديل: رياض؟
    حمد: لا رياض حاشاه ما يسوي هالحركات
    هديل: عجب قول من
    حمد: ما لازم اقول
    هديل: حمد قول بسرعة
    حمد: هذا الزفت سيف
    هديل: سيف الـ....ـي؟؟
    حمد: كيف عرفتي قبيلته؟
    هديل: اخته كانت معي فالمدرسة وكان واجد عليها سوالف وشي طبيعي اخوانها يكونو كماها واذكر كان عندها اخ اسمه سيف
    حمد: انزين حتى ماهر يمشي مع ولد عمه عبدالملك
    هديل: انزين ترا هم عبد الملك جيرانا ولا نسيت
    حمد: هيوا صح
    هديل: اسمع من اليوم ورايح تغير ايميلك ورقمك انزين؟
    حمد: لا
    هديل: حــــمد
    حمد: وحدي ما اروم ما فيني بارض
    هديل: اذا المشكلة فنقل الميلات والارقام خليها عليي المهم رقمك وميلك يتغيرو والاهبل على قولتك بكلمها
    حمد:مو تقوليلها؟
    هديل: اقوللها انك ما فاضي حال ذي السوالف ووراك دراسة وخبرني من اسمها؟
    حمد: اسمها دانية الـ....ـي
    هديل: نعــــــــــــــــم؟؟!!
    حمد: مو تعرفيها وامووه؟
    هديل: هذي فصف هيا
    حمد: لا والله لا يكون تمشي معها
    هديل: لا تطمن ما تمشي معها اصلا هيا تكرهها
    حمد: الحمد لله
    هديل: تو عاد خليني اتصل فيها و هذا الي اسمه سيف لا تمشي معه انزين؟
    حمد: ان شاالله
    وخذت هديل تلفون حمد واتصلت على (الاهبل) هع هع
    دانية: الوو
    هديل: السلام عليكم
    دانية انصدمت هذا ما صوت حمد: من معي؟؟
    هديل: معش اخت حمد
    دانية بخوف: خيير مو باية؟ حمد مستوله شي؟
    هديل: لا حمد بخير وعافية
    دانية: عجب
    هديل: ممكن نتكلم شوية؟
    دانية: قولي الي عندش بسرعة
    هديل: سمعي من اليوم ورايح نسي انش تعرفي واحد اسمه حمد
    دانية: نعــم؟
    هديل: اصلا حمد ما فاضلش وحمد مهتم بدراسته وما يحب هالسوالف
    دانية: توا نتيه مو باية بالظبط
    هديل: بايتنش تحذفي ميل ورقم حمد من عندش
    دانية: ما على كيفش
    هديل: يعني مصرة؟ انتي ما اخت احلام؟
    دانية خافت هذي كيف عرفت اسم اختي الكبيرة: لا ما اعرف وحدة بهالاسم
    هديل:اقولش دانية انتي بعدش بنت صغيرة ووراش مستقبل ودراسة خليي عنش هذي السوالف ولا تراني بخبر اختش لانها تدرس معي
    دانية:-------------
    هديل: يا بنت سمعي الكلام ويلا مع السلامة
    وسكرت الخط..
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    عند خالد فشقته هو وربيعه
    سلطان: اوووف وحدي تعبت من المذاكرة خلا نخرج شوية
    خالد: خلا خلا وخليها المذاكرة تراها الا عوار راس
    سلطان: اخاف عن ارسب فالامتحان مرة ثانية
    خالد: ليش عاد؟
    سلطان: ابوي قاللي اذا ما فلحت ادخلك فالشركة معايي وانا ما باغي ادخلها ذيك الشركة
    خالد: يروح ذا الامتحان يجي غيره هاهاهاهاهاي
    سلطان: اهههههههه ضحكتني
    خالد: خلا المقهى نجلس نسولف ترا بكرة ارجع مسقط عند الاهل
    سلطان: حتى انا
    وبطريقهم للمقهى حصلوا ربيعهم حمزة
    حمزة: هين رايحين؟ لا تقولوا المقهى ترا بكرة امتحان ولا نسيتوا
    سلطان: لا ما نسينا وتعبنا من المذاكرة
    حمزة: هيوا ترا واضح مقطعين عماركم من المذاكرة
    خالد: هيوا ترا حتى الكتب متشرخات من كثر ما نذاكر
    خالد وسلطان: هههههههههههههههههههاي
    حمزة: الله يهديكم بس ما اعرف متى تتعلموا من اخطائكم
    سلطان: يا ولد تو مو الشي الخطأ الي تو سويناه؟
    سلطان: ما سويتوا شي عن اذنكم رايح اذاكر احسن عن الجلسة كذاك
    وراح عنهم
    سلطان: تو ماله ذا كذاك
    خالد: طلااب علم لااه
    وراحوا المقهى
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فبيت صالح
    ابو عمر: عمر
    عمر: نعم باه
    ابو عمر: تعال باغي اكلمك فموضوع
    وراح هو وابوه المجلس
    عمر: نعم باه طلبتني فحاجة
    ابوعمر: ياولدي العمــر يمشي وانا وامك نريد نشوفك معرس...وانت اشوفك ما فكرت في الموضوع...عاد انا وامك قلنــا نشوفلك بنت الحلال..وانت عاد بكيفك..القرار يرجع لك

    عمر: الله يهديك باه عمرك طويل ان شاالله, والزواج لاحقنه
    ابوعمر: بس حبيت افاتحك بموضوع الزواج مرة ثانية
    عمر: باه بعدني صغير على الزواج
    ابوعمر: مو صغير انته نوبة خلاص قول حال امك تدورلك عروس
    عمر: انزين محد من اولاد العايلة كما سني متزوج
    ابوعمر: انته مو باغلهم ما تعرفهم فموه يفكروا المهم لا تنسى تخبر امك
    عمر: بس..
    قاطعه ابوه: خلي عنك يا ولد هذي ثاني مرة وانا احيدك عاقل تسمع الكلام.
    عمر:----------
    ابوعمر: اسمع يا وليدي انا ما ابا اغصبك لكنك خلاص رجال
    عمر:خلاص يا يبه الي تشوفه
    ابوعمر بفرح: يعني خلاص موافق
    عمر: هيه
    ابوعمر: خلاص بخبر امك واختك يدورلك عروس
    عمر: لا ما عليه انا مختار ومقرر من اتزوج
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فبيت عايلة ناصر
    رنا: سلمان
    سلمان: نعمين
    رنا:خلا معي بيت نواف شوي
    سلمان: ماروم خليي عزيز يروح معش
    رنا: سلماان ارجووك عزيز لاعي وما يسكت وانا ما احب اسوق وحد يتكلم
    سلمان: لا والله يعني بايتيني اروح معش وانا ساكت
    رنا: لا يعني عاد ما واجد تتكلم
    سلمان:اممم افكر
    رنا: سلـــــــماان
    سلمان: انزين انزين لكن بشرط
    رنا: آمــر
    سلمان: خليني انا الي اسوق
    رنا: لاا مستحييل عقلي بعده فمكانه بعدين يبليوني انا ما نته
    سلمان: عجب خلي عزيز يروح معش
    رنا: سلمانووه لا تجلس تذلني
    سلمان: ترانا ما بنمشي في الطريق العام فطريق فرعي يعني عادي ما تشوفنا الشرطة ولا هم يحزنون
    رنا تفكر: واذا شافك نواف؟؟
    سلمان: لما نوصل بيتهم علطول نهبط وما نخليه يشوفنا
    رنا: انزين لكن اذا شافنا ترا ما الي دخل
    سلمان: انزين انزين
    رنا: انا رايحة البس العباية واجيب مفتاح السيارة
    سلمان: فسيارة من نروح؟
    رنا: فسيارة الابو , فيصل البغيض ما يخليني اسوق سيارته
    سلمان: يعجبني
    رنا: سكت عن تو بكف
    وراحت تلبس عباتها وتجيب مفتاح السيارة
    وعند السيارة شافهم عزيز
    عزيز: هين رايحين
    سلمان: رايحين المكان الفلاني
    عزيز: وهين ذا المكان الفلاني؟
    رنا: عزيز انته اليوم ابدا ما ذاكرت روح دخل داخل وذاكر
    عزيز: بالاول خبروني هين رايحين؟
    رنا: رايحة اجيب شي من عند هم نواف بس ارتحت؟
    عزيز : خلوني اروح معكم والله مشتاقنها رمووسة(بنت نواف)
    سلمان: شوق عفرا ان شاالله اصلا انته البررر ما تدانيهم الصغيرين عاد مشتاقنها
    رنا: اقول سلمان ركب السيارة وخليك منه ذا
    وركبوا السيارة وراحوا لكن رنا الي ساقت السيارة لأنه عزيز وشاي ^^
    وفي الطريق
    سلمان: اقول وديني بيت عمي صالح
    رنا: وليش ان شاالله؟
    سلمان: باغي اجيب شي من عند عثمان
    رنا: انزين بالاول ما تبا تسلم على اخوك الكبير
    سلمان: اليوم الصبح شايفنه ما يحتاج
    رنا: ان شاالله ان شاالله
    ولما وصلوا عند بيت عمهم صالح
    رنا: اول ما اسويلك رنا علطول اخرج لا تخليني احرص
    سلمان: واذا عازمونا حال القهوة
    رنا: امرنا لله ننزل نتقهوى
    ونزل سلمان وراحت رنا عند اخوها نواف
    وسلمان دق الجرس وخرجله عثمان
    عثمان: هلا ود العم حياك تفضل تفضل
    سلمان: هلا والله عثمان
    عثمان: ليش تأخرت وليش ما جا عزيز معك
    سلمان: تراني متأخر بسببه
    عثمان: انزين ليش ما جا؟
    سلمان: سبحان الله تراه ما جا , اقول جبته الشي الي موصينك به؟
    عثمان: هيواا
    وبهاللحظة شافهم عمر وجا يسلم على سلمان
    عمر: السلااام عليكم
    سلمان: وعليكم السلام كيف حالك
    عمر: بخير مو علومك
    سلمان: ماشي علوم
    عمر: عجب من جايبنك؟
    سلمان: جايبتني اختي رنا
    عمر: عجب شي اكيد تو هي عند ريم
    سلمان: لالا راحت عند اخوي نواف
    عمر: اهاا ويكلم عثمان: قهويته؟
    سبقه سلمان: لا ما لازم قهوة تراني الا جاي اجيب شي ورايح
    عمر: لا ما يستوي تخرج من بيتنا وانته ما تقهوي يلا دخل تقهوى
    ودخلوا المجلس يتقهويوا ورنا سويت حال سلمان رنة
    سلمان: يلا مع السلامة انا تو اروح ومشكورين ع القهوة
    عمر: جلس تعشى
    سلمان: لالا ما يستوي , يلا مع السلامة
    وخرجوا من المجلس ولما طلعوا برا حصلوا رنا بعدها لين تو ما جاية
    سلمان: ليش تأخرت
    عثمان: انزين اتصل فيها
    وخرج سلمان تلفونه واتصل على رنا
    رنا: الوو سلمان
    سلمان: هينش يا بنت تأخرتي
    رنا: تراني من يوم خرجت من بيت نواف شافني واحد وهو الين تو ورايي ورايي حيت اروح احصله وراي
    سلمان: انزين انتيه تعاليى بيت عمي ترا اذا شافنا بيفكش
    رنا: ان شاالله وسكرت الخط
    عثمان: خير مو هناك؟
    سلمان: اوين واحد جالس يلتها بالسيارة
    عمر: انزين خليها تجي بيتنا واذا شفناه نعطيه شغله
    سلمان: تراني قلتلها تعالي وقالت تو بتجي
    وبعد لحظات وصلت رنا وشافت سلمان وعثمان وعمر يحرصوها برا
    سلمان: هذي هي وصلت
    عمر: وهينه الولد الي يلتها؟
    عثمان: كيه سيارة وراها فيها ولدين
    الولدين الي في السيارة لما شافوا رنا متوقفة عند هم سلمان فكوها وراحوا عنها
    سلمان: يلا عجب مع السلامة
    عمر وعثمان: فداعة الرحمن
    وركب سلمان السيارة
    سلمان معصب: ليش ما اتصلتي وخبرتيني انه اولاد جالسين يلتوش
    رنا: تراني كنت متأكدة انك بتكون برا انت وعثمان وقلت اذا شافوك بيفكوني
    سلمان: انزين حتى لو المفروض تخبريني
    سلمان: اعصابك ما استوى شي واصلا انا من البداية عارفة كيف اتصرف
    سلمان: وعاد مو ذا التصرف الحكيم الي باية تسوييه؟
    رنا: تراني حافظتنهن الطرق وقلت الف وادور وبيضيعوني
    سلمان: المرة الجاية خلي فيصل يروح معاش
    رنا: ان شالله ان شالله بس لا تعصب
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    اليوم الاربعاء
    فبيت محمد
    ابوفهد: ما خبرتكم اليوم بعد المغرب بيجي اخوي ابو عبدالله حال العشا
    هند: حتى عمتي محفوظة؟
    ابوفهد: يمكن ما اعرف
    هند شككت في الموضوع وجلست تضحك وهي تشوف على هديل:هههههههههه
    اما هديل سرحانة وما حاسة بشي
    ماهر: حد قال نكتة مثلا؟
    حمد: اصلا انا عارفنها ليش جالسة تضحك
    هند : لا يا شيخ لا يروح بالك بعيد
    حمد: عجب ليش تضحكي؟
    هند: ماشي بس تذكرت موقف يضحك وبس
    ماهر: عجب حمااااس اليوم بيجي احمدووه
    ابوفهد قام وراح ينام
    وكانت هيا جالسة تشوف التلفزيون
    حمد: هيا غيري ذي المحطة البايخة مال صغيرين
    هيا وهي تشوف: اذا ما عاجبتنك روح شوف التلفزيون الغيره
    حمد قام وشحط عنها الريموت وغير القناة وبعدين جلسوا هو وهيا يتضاربوا
    هند تهديهم: بس بس عيب لا تتضاربوا
    اما هديل وماهر جالسين يشجعوا من الي يفوز
    وفجأة دخل خالد البيت لانه راجع من الجامعة
    خالد: السلااااااااااام عليكم يا جماعة الخير
    لكن لا حياة لمن تنادي
    خالد بصووت عالي: هوووووووووووود هوووووووووووووود
    واخيرا انتبهوا
    خالد يشوف عليهم: ماله مو هناك جالسين تتضاربوا ولا موه صوتكم لين برا ينسمع حتى فضيحة
    ماهر: وعليكم السلام
    خالد: والله انا سلمت لكن لا حياة لمن تنادي
    وراحوا يسلموا عليه وهند علطول سألته
    هند: كيف الامتحانات؟
    خالد كالعادة بلا مبالاة راح جلس في الكرسي وجلس يقلب المحطات: أي امتحانات؟
    هند: خالد حرام عليك كم مرة تجيب نتائج زينة في الامتحانات خبرني؟
    خالد طنشها لانها دايما تجلس تسويله محاضرات
    هند: خالد اكلمك
    ماهر: سكتي عنه مو بايتيله ,اقولك خالد اليوم بيجيوا هم عمي ابراهيم
    خالد: والله؟
    ماهر: وقسم
    خالد: عجب حمااس بيجي عبااادي
    هديل ما تعرف مو جاها يوم سمعت اسمه وعصبت:اووووف بــــس
    خالد: مالها تو ذي حد قاللها شي
    هديل راحت من عندهم
    ماهر وخالد: توو مالها ذي
    هند: انا رايحة انام اليوم الصغيرين ف الروضة تعبوني كل واحد يصيح من جانبه , لكنهم حلووين يا بختي عليهم
    خالد: انزين رجعي عند زوجش عشان يكون عندش ولاد. والله ارحمه محمد(طليق هند) يوم يشوفنا كله بس يسأل عنش على امل انش ترجعيله
    ماهر: هيوا واكون خال
    هند عصبت بقوووة لانها تكره طليقها كره شدييد: بس بس سكتوا احسلكم وراحت عنهم
    خالد: ياخي ماهر ما لاحظت شي انا دايما يوم اجلس مع ناس لازم يزعلوا ويخرجوا من الغرفة سواء كانوا بنات او اولاد
    ماهر وحمد جلسوا يضحكوا: هههههههههههههههههههههه
    هيا استغلت الفرصة : خالد
    خالد: نعم آمري يا اختي الحلوة
    ماهر: اييه نحنو هناا
    هيا: سكت انته نوبة محد كلمك وترجع تكلم خالد: اليوم باية اروح مكان عاد توديني انته؟
    خالد: مكان؟ وهين ذا المكان
    هيا : ما يستوي تو اخبرك حد هنا
    حمد: طردة يعني؟
    هيا : فسرها على كيفك
    خالد: انزين قولي فأذني
    هيا تهمسله فأذنه: وديني عند امي مشتاقتنها
    خالد: بـــــــــس؟؟
    هيا: هيووا
    خالد: انزين عادي لكن متى؟
    هيا: عادي في العصر؟
    خالد: هيوا لكن كوني جاهزة, لحظة لحظة مستأذنة من حد؟
    هيا: بخبر ابوي بعدين
    خالد: بس تم
    ماهر: ايييه هين باغيين تروحوا
    خالد: انته مو سمجك وتذكر: اوووووه صح جايب سي دي جديد حال البليستيشن خلا نجربه
    وراحوا يجربوا السي دي وهيا راحت تنام

  5. #4
    رقم العضوية
    276551
    المشاركات
    5
    التقييم
    65
      This is دﺂيخـﻫ بمدرسـﻫ بآيخـﻫ's Country Flag

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    ( الفصل الرابع) ..
    بعد ما قاموا الكل من نومهم راحوا يتجهزوا عشان الضيوف الي همه عمهم ابراهيم
    هيا تدق باب غرفة خالد: ممكن ادخل
    خالد من الغرفة: غدفي غدفي اههههه
    هيا دخلت الغرفة وهي فرحانة: يلاا نرووح
    خالد: خبرتي ابوي؟
    هيا: هيوا وقاللي عادي يلاا بسرعة خلاا
    خالد: انزين انزين مالش مستعجلة
    وخرج مفتاح سيارته ونزلوا تحت, ولما نزلوا تحت كانت هناك هند وهي الين تو معصبة من خالد
    خالد: هنيدووه بعدش معصبة؟
    هيا : اووف خلا بسررعة بعدك تجلس تكلمها
    هند طنشت خالد ولا عبرته
    خالد: هيوا تراني انا الحمار الي جاي اراضيها
    وراحوا ركبوا السيارة ... وفي الطريق
    هيا: ليش هند معصبة؟؟
    خالد: سوالف كبار انتيه مو باية؟
    هيا علطول فهمته: اكيد جبتوا سيرة محمد ههههههههه
    خالد: ياربييه عاد عرفت, متى اجي اشلش؟
    هيا: يوم الجمعة وخبر هديل وهند يوم يجين اليوم فاليل يجيبن شنطتي مال المدرسة لأني باية اذاكر.
    خالد: أي اوامر ثانية؟

    هيا: امممم خليني افكر
    خالد: لا والله عاد ما صدقت بعمرها الاخت, يلا نزلي وصلنا
    هيا: ما بتنزل تسلم
    خالد: بعدين لاني متأخر عنهم
    هيا: مشكوور على التوصيلة وسكرت باب السيارة ودخلت البيت (ام هيا تسكن مع اختها سلامة اصغر وحدة من خواتها الي هي معلمة قديمة والكل يعرفها , لكنها ما متزوجة)
    هيا : السلااام عليكم وراحت علطول تحضن امها
    شيخة: هلا والله ببنتي حبيبتي , هين هند وهديل؟
    هيا: تو انا جاية عندش تجلسي تسألي عنهن
    شيخة: انزين نوبة هنه تراهن بناتي
    هيا: فالبيت لأنه اليوم حد بيجي عندنا
    وبهاللحظة دخلت خالتها سلامة: وانا اقول ليش البيت منور اليوم
    وتروح هيا تسلم على خالتها
    هيا: البيت منور بأهله
    سلامة: ماشالله عليش هيوونة عاد كبرتي متى نشوفش عروس
    هيا بسرعة: بعدني بعدني صغييرة
    سلامة وشيخة: هههههههههههههه
    وجلسن يسولفن مع هيا ويسألنها عن احوالها مع اخوانها والدراسة
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وبعد ما وصلوا عايلة العم ابراهيم
    فمجلس الرجال كان بس هناك ابو فهد وابو عبدالله وعبادي وفهد وخالد اما الصغيرين ما فالمجلس
    بعد ما سلموا على بعض وكل واحد سأل عن احوال الثاني
    ابوفهد: والله زين يا اخوي انكم فكرتوا تجيوا تزورونا ولا دايما الا نتلاقى فبيت الوالد
    ابوعبدالله: قلنا نزوركم من زمان ما زرناكم
    (عبادي كل حين وساعة يسوي حركات حال ابوه عشان يدخل فالموضوع بسرعة لكن ابوه باغي يحرق اعصابه وكل شوية يطلع سالفة غيرها)
    ابوعبدالله يمزح مع اخوه: اخباركم واخبار البنات ما جين يسلمن عليي
    ابوفهد يكلم خالد: روح نهمهن يسلمن على عمهن يتشره عليهن
    ابوعبدالله: ههههههههههه لا والله ما اتشره
    وراح خالد
    خالد دخل الصالة وحصلهن جالسات يسولفن ويشوفن التلفزيون ولما شافنه سكتن وهند سوت نفسها معصبة
    خالد: هلا وغلا وسلة حلا
    هديل: سلة الحلا خليها حالك ما بايينها
    خالد: تو مالها ذيك مورمة بوزها ما حد يروم يمزح معها
    هديل: تو انته جاي تناقر ولا جاي عشان شي غير؟
    خالد: اوين روحن سلمن على عمي ابراهيم
    هديل ما عرفت مو تقول لأنه شي اكيد انه عبادي يكون هناك : مستحيييييييييييل!!
    خالد مستغرب: مو نوبة مستحيل روحي روحي وخلي عنش السوالف وخليي ذيك تروح معش
    هديل: والله حرام انا استحي اروح هناك شي اكيد ولاد عمي يكونوا موجودين
    خالد: محد فالمجلس بس انا وابويي وعمي وفهد وعبادي محد غريب والصغيرين خرجوا برا
    هند: يمكن تستحي من عبادي
    هديل بسرعة: هيوا هيوا خليه يخرج من المجلس
    هند وخالد باندفاعية: لا والله!!
    خالد: موه بايتيني اطرد الرجال واموه
    هديل: لا ما اقصد تطرده اقصد يعني اخرج انته وهو من المجلس وكأنك باغي تقوله شي
    خالد: بالمشمش انا وعبادي ما بينا سوالف
    وراح من عندهن
    هديل باية تصيح: والله حرام انا ما اروح والله ما اروح
    هند مستغربة منها : وليش ما تروحي
    هديل: والله حرام , هند انتي ما حاسة فيني
    هند مستغربة: ما حاسة فيش؟ مو يعني مستوي شي وانا ما عارفة, اقول نهضي ترا الا نروح نسلم وبس ولا ترا ابوي بيعصب, وقامت
    هديل وهي تمسكها من ملابسها: يعني بتروحي؟
    هند مسكت يد هديل وشحطتها معها
    وعند باب المجلس كانت هند بتدق الباب لكن هديل مسكت يدها
    هند: هديل يا الكلبة مو فيش؟ اظني الولد ما ياكل بنات
    ودقت الباب
    ابوفهد: تفضل تفضل
    هند فتحت الباب ودخلت وهي تشحط هديل من يدها
    هند: السلااااااااااام عليكم,, وضربت هديل بالخفيف عشان تسلم
    هديل بصوت الله الله ينسمع : السلام عليكم
    عبادي يكلم نفسه : يا عيني على الرقة
    ابوعبدالله: وعليكم السلاااام والرحمة والبركة
    هند: اخبارك عمي كيف صحتك؟
    ابوعبدالله: والله انا بخير وعافية اخباركم انتوا؟
    هند: بخير دام انك بخير, اخبارها عمتي محفوظة ليش ما جت معكم؟
    ابوعبدالله: والله كان خاطرها تجي لكن تفاجأ انه ولد اختها طاح من الدرجة و انكسرت رجله وعاد هي قالت لازم اروح اتطمن عليه
    هند: الله يشفيه ان شاالله سلم عليها
    ابوعبدالله: الله يسلمش من كل شر
    وراحت هند وجلست جنب ابوها وهديل طول الوقت ساكتة ومنخشة ورا هند
    ابوعبدالله: اخبارش هديل مستحية مني ولا موه؟ اشوفش ساكتة
    هديل حالتها صعبة: لالا .. بس كنت..
    قاطعتها هند: عمي لا تشيل هم هديل بطبعها هادية وما تحب تتكلم واجد, ماصح هديل؟
    وتدقها بكتفها
    هديل: هيوا هيوا صح, وكان طول الوقت عبادي يشوف عليها بنظرات و هديل ما رامت تفسرها
    وطول الوقت جالسة تسبه وتلعنه وتتمنى لو انها تقوم وتعق أي شي خطير فوق راسه (يا ربييه عاد ما حقد!!)
    وجلسن معاهم شوية وجلسوا يسولفوا وطبعا هديل ماتكلمت ولا كلمة
    هند: يلا حنوه نستأذن نروح نجهزلكم القهوة
    ابو عبدالله: اذنكم معكم
    وهديل فرحتها ما تنوصف لما سمعت هند تقول انهن بيخرجن فعلطول قامت وخرجت من المجلس قبل هند
    وفالمطبخ
    هند: اييه مالش تو انتيه فضحتينا قدام الشعب طول الوقت منخشة وراي وما تتكلمي
    هديل رجعت لطبيعتها اول ما خرجت من المجلس: والله انا ما فيني شي ولا يعني انتيه ما تعرفيني زين؟
    هند: بس بس انا الغلطانة الي جالسة اكلمش
    وبهاللحظة دخل خالد عشان يساعدهن
    خالد: هلا وغلا وسلة حلا
    هديل: تو ماله ذا هو والحلا
    خالد: انزين انا ما جالس اكلمش هذا الكلام موجه حال هند
    هند: احتفظ بسلة الحلا حالك
    خالد: ياربييه هند وقسم بالله جالس امزح معاش
    هند: انزين لا تمزح معي , وتناوله بيده دلة القهوة
    خالد: يعني زعلانة مني فور ايفير؟
    هند: هيوا هو ذا الي فالح فيه
    خالد طنشها وراح عنها
    هديل: ماله مو مستوي؟
    هند: تشب انتيه نوبة
    هديل: ياخي قوولي
    هند:------
    هديل: هند قوولي
    هند عصبت: ياخي ترومي تسكتي ما لازم كل شي تعرفيه
    هديل: انزين انزين بس
    وفالمجلس بعدما قربوا القهوة
    عبادي خلاص طفش الظاهر انه ابوه ما باغي يدخل فالموضوع ففضل انه يخرج برا
    عبادي يكلم خالد: اقولك خلا برا
    خالد: ياخي قريت افكاري , تعال باغي اراويك شي فسيارتي
    وخرجوا برا
    وبعد ما خرجوا جا الوقـت المناسب عشان ابوعبدالله يكلم اخوه في الموضـــــوع

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    عند احمد وماهر وحمد
    كان طول الوقت احمد وحمد بايين يتخلصوا من ماهر بأي طريق لأنه بينهم كلام
    وكان ماهر جالس يخبرهم سالفة طويلة عريضة بالمختصر المفيد ممــــــــــــلة
    ماهر: انزين قولوا بعدين مو ستوى؟
    احمد بملل: مو ستوى؟
    ماهر: اوين ذاك الولد...
    قاطعه حمد: اقولك ماهر روح جيب السي دي الي جايبنه خالد اليوم لانه احمد باغنه
    ماهر: بعدين بعدين
    احمد: لا احسن تو يمكن بعدين انسى
    ماهر: انزين حمد روح جيبه انته
    حمد: ما احيده هين خلاه خالد
    ماهر: مخلاي مع الاشرطة الغيرهن
    احمد: تراه ذيك الساعة راح وما حصله ويوم سألنا خالد قال اوين اخر واحد مستعملنه هو انته
    ماهر: انزين انزين توا روح اجيبه
    وبعد ما راح
    حمد: واخيرا
    احمد: لا تجلس تضيع الوقت وخبرني السالفة من بدايتها لين نهايتها
    حمد: لاتشيل هم انته ترا السي دي خاشنه وشي اكيد ايجلس يدوره وبيتأخر
    احمد: انزين خبرني كيف كشفتك هند ولا هديل؟
    حمد: كاشفتني هديل
    احمد: انزين انزين , كيف عرفت؟ ومتى سمعتك تكلم ذيك؟
    حمد: يوم سألتها قالت خليها مستورة
    احمد: انزين ياخي كيف كذاك انا ما قايللك تسميها باسم ولد؟
    حمد: انزين تراني سميتها الاهبل وعاد هي ما عرفها كيف عرفت انها بنت
    احمد: وماقالت شي غيره؟
    حمد: قالت اوين تفتحلي ميل جديد ورقم جديد و دانيوه راحت وكلمتها وقالتلي من معلمنك ذي السوالف؟
    احمد: ومو قلت انته؟
    حمد: قلتلها سيف
    احمد: وقلت شي عني؟
    حمد: لا تطمن ما نطقت باسمك البر
    احمد: زين زين , وتو مو الحل؟
    حمد: الحل؟ أي حل تراها قالت خلاص ما بخبر حد
    احمد: دوكم الحالة من عقلك توثق فبنت؟ ترا البنات ما اهل للثقة
    حمد: انزين تراها اذا خبرت عني اتشوف شي ما شافته فحياتها
    احمد: خطييير انته عاد مو اتسوي؟
    حمد: ترا اخوي فهد ينازعهن يستخدمن النت فاليل وانا ترا دايما ادخل واسوي اوف لاين وكل يوم اشوفها الساعة 12 فما فوق اون لاين
    احمد: ويا ترى فهد بيصدقك؟
    حمد: انا معي برنامج يصور الشاشة ومصورنها يوم تدخل, وبعدين تعرفني انا اعرف امثل وفهد بيصدقني
    احمد: ياخي انته خووش ولد , لكنك حبطتني يوم خبرتني بذي السالفة
    حمد: صدقني ايام ويرجع كل شي كما قبل
    احمد: افااا عليك يا ود العم
    وبهاللحظة جا ماهر المسكين ومعاه السي دي
    ماهر: يااا سلااام انتوه داقين سوالف وانا جالس ادور الشريط
    حمد جلس يضحك: هههههههههههههههههههههههههههههاي
    واحمد ماسك ضحكه لانه ما يبى يزعل ماهر
    ماهر: ليش تضحك يا الحيوان
    حمد: ماشي ماشي
    ماهر: انزين المهم فاتني شي
    احمد: هيوا
    ماهر: مووه؟
    حمد: كان هنا قبل شوية هوا وراح
    احمد وحمد جلسوا يضحكواا: هههههههههههههههههههههههههاي
    ماهر: بايخين!!
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    فالمجلس عند الرجال
    ابوعبدالله: هاا مو قلت يا اخوي؟؟
    ابوفهد:والله اذا عليي انا موافق, هين احصل احسن من عبدالله
    ابوعبدالله:طيب انت شاور البنت ورد علينا خبر..وان شاء الله الله يتمم اللي فيه الخير

    ابوفهد: ان شالله تسمعوا اللي يسركم..

    وجا وقت العشا وفهد راح وخبر البنات يقربنه
    وبعد ما تعشوا وراحوا
    بقى ابوفهد وفهد وخالد فالمجلس
    ابوفهد: خالد روح نهم هند وهديل
    خالد: ان شالله بااه
    وراح نهمهن
    هند: خير باه مستوي شي؟
    ابوفهد: لا يا بنتي ما شي الا الخير
    هديل: عجب ماله مو هناك؟
    ابوفهد: والله بغيتش بسالفه

    هديل: تفــــــــــــضل
    ابوفهد: والله يا بنتي اليوم عمش كلمني يقول انه جاي يخطبش حال ولده عبدالله..وانتي تعرفي عبدالله شاب ما ينعاب..ولدنا واحسن من الغريب..مو قلتي يا بنتي..؟

    هند وفهد ابتسموا لبعض اما خالد تفاجأ واما هديل وما ادراكم بهديل

    هديل كانت مشاعرها متلخبطة بين الخوف والكره والبغض والتردد وكان هذا آخر شي تتوقعه من عبدالله انه يجي ويخطبها:
    كلامك صحيح..بس انا ما ابى اتزوج بعدني صغيره..ابى اكمل دراستي..وبعدين يحصل خير
    ابوفهد: هييه يا بنتي..بس هو ناوي يخطبش تو وبعدين اختاري على كيفش متى تحبي يكون العرس

    هديل بسرعة تبى تغير الموضوع: لالا انا ما ابا اتزوج تو

    فهد: هديل انتيه فكري انتيه تعرفي انه عبدالله شاب ما ينعوض وفوق هذا هو ولد عمش

    خالد: وبعدين انتيه تعرفي انه اذا رفضتي شي اكيد عمي ابراهيم ...

    قاطعه ابوه بعصبية: خالد لا تقول كما هذا الكلام

    هديل قامت

    ابوفهد: يا بنتي لا تتسرعي انا معطنش وقت عشان تفكري وردي عليي عشان ارد على عمش

    هديل: ان شالله باه وخرجت من المجلس وهند علطول لحقتها

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    فبيت ابو عمر
    كانن ريم وريناد جالسات فغرفة ريم وريناد تسولف حال ريم السوالف بوتستوي فالمدرسة
    ريم وهي تضحك: ههههههههههههههه الله يلعن بليسش بطني يعورني من الضحك
    ريناد: انزين صبري بعدني ما كملت السالفة
    ريم: ارجووش لا تكمليها شكلني بمووت من الضحك ههههههههههه
    ريناد: انزين انزين اليوم تسهري معي بيطلعوا فلم حماااس
    ريم: دام انش انتي الي اخترتيه اكيد بيكون مال الصغيرين
    ريناد: لا والله , اقول صح بكرة بتروحي بيت جدي؟
    ريم: اكيييد لأني مشتاقة هدووول وانتي؟
    ريناد: بالاول اسأل هيونة اذا بتروح ولا لا
    ريم: ويعني اذا ما جت انتيه هين اتروحي ترا كلنا انروح
    ريناد: انا سامعة عمر يقول انه هالاسبوع ما بيروح
    ريم: وليش ان شالله مو عنده
    ريناد: والله ما سألته وتذكرت: اقول صح انتوه ليش ما طايقين عماركم يوم كنا بايتين فبيت جدي وبعدين جيوا همه عمي سعيد؟
    ريم: اشياء واشياء لكنها حصلت منذ ملايين السنين
    ريناد: خلي عنش وقولي
    ريم: انا ما واجد اذكر لكن كان بينا واجد مشاكل
    ريناد: انزين قولي مشكلة وحدة تذكريها
    ريم: اقولش ما اذكر هذا يوم كنا صغار لكني اذكر مستوية مشكلة فالمدرسة بين هديل وندى يوم كنت انا صف العاشر
    ريناد: وعاد مو ذي المشكلة؟
    ريم: لكن بالاول حلفي ما تخبري حد انزين؟ حتى هيا لاتخبريها
    ريناد: والله العظيم ما اخبر حد
    ريم: ترا يوم انا كنت صف العاشر كنت منتقلة فمدرسة همه هديل وكانت ندى فمدرستنا ويعني هي كانت واجد تغاار منا
    ريناد: انزين كملي
    ريم: انزين وما عرف مو هناك تراني ما اذكر زين كان هناك مسابقة بين بنات المدرسة اعتقد , المهم انه هديل جابت المركز الاول وندى المركز الثاني وعاد هي واااااجد غارت وجالسة تقول انها جابت المركز الاول بالواسطات
    ريناد: يعني سلامة خالة هيا كانت فمدرستكم؟
    ريم: هيوا أستاذة سلامة كانت فمدرستنا وعاد ذي ندى جلست تقول حال البنات انه هديل ما فازت الا عن طريق استاذة سلامة وانها مساعدتنها ومغششتنها و و و
    ريناد: معقولة ندى تسوي كذاك؟
    ريم: انتيه صبري بعدني ما كملت السالفة
    ريناد: انزين كملي
    ريم: انزين عاد هي وشلتها خططن خطة عشان يأدبنها واموه هناك وذيك المرة فالفسحة جيت هي وشلتها وخرجنها برا الصف وبعدين جلسن يتكلمن وشوية شوية بدا صوتهن يرتفع وبعدين جلسن يتناقرن وعاد انا رحت برا واول ما خرجت من الصف شفت هديل صافعة ندى بكف!
    ريناد شهقت: صفعتها قدام البنات؟
    ريم: الحمدلله كان هناك ما واجد البنات لكن البنات مال شلتها راحن يواشين واستويت قضية وخبرن الاخصائية والمديرة واستوت مشكلة
    ريناد: وهديل الله يهديها ليش ما مسكت اعصابها؟
    ريم: انتيه ما سمعتي الكلام الي قالته ندى حال هديل الصراحة واااجد قووي
    ريناد: ومو الكلام الي قالته
    ريم: ما لازم تعرفيه
    وبهاللحظة سمعن حد يدق الباب

    عثمان: ممكن ادخل؟
    ريم: تفضل
    عثمان: مو جالسات تسوين؟
    ريناد: انته بايخ دايما تسأل ذا السؤال
    ريم: المهم مو باغي؟
    عثمان: اوين خلا نتعشى
    ريم: تو تو جايين
    وراحوا يتعشيوا
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وفبيت ابو نواف كان بس الي موجودين فالبيت رنا وفيصل وسلمان والبقية خارجين
    وكانوا جالسين فالصالة يسولفوا ويشوفوا التلفزيون
    سلمان: اقولكم خلا نتعشى برا البيت
    فيصل:روح فرشلك بساط وروح تعشى برا البيت
    رنا: ههههههههههههههه صدقه
    سلمان: ياخي والله اتكلم جد خلا نتعشى فمطعم
    فيصل: واذا حد عرف
    رنا تشجعت: خلا فيصل نروح الستي ونتعشى هناك
    سلمان: هيوا خلاا ارجووووووك
    فيصل: لكن ما واجد نجلس
    رنا وسلمان: بس تــــــــــــــــــم
    وراحوا يتجهزوا حال الخرجة
    وفي السيارة
    فيصل: أي ستي نروح مال القرم ولا السيب؟
    سلمان: أي واحد بو غاوي؟
    رنا: خلا نروح مال السيب باية اجيب عبايتي
    فيصل وسلمان: بديناا
    رنا: حشا ترا الا اجيب العباية وخلصت
    وبعد فترة صمت
    رنا تكلم فيصل: اقولك فيصل ما باغي تتزوج؟
    فيصل اول ما سمعها شااح بالسيارة
    سلمان ورنا :ايييه انتبه على الطريق
    فيصل: آسف آسف ما انتبهت
    رنا سكتت وقالت اكلمه بعدين ايكون احسن
    ولما وصلوا الستي عند المواقف
    رنا: نروح كلنا مع بعض؟
    فيصل: هيوا خلا ترا الا نتعشى ورايحين ما فيي بارض بعدني اجلس ادوركم
    سلمان: مو قصدك يعني حنوه صغيرين وما نعرف شي
    فيصل: تروم تسكت
    رنا: بس سكتوا اتفضحونا عند الشعب
    فيصل: انزين عطي سلمان الفاتورة وخليه يروح يجيب العباية ونحنوه نحرصه عند ماكدونالدز
    وخرجت رنا الفاتورة وعطتها سلمان وهو راح يجيب العباية ورنا وفيصل راحوا عند ماكدونالدز
    ولما وصلوا هناك
    رنا: فيصل سمعتني ذيك الساعة مو قلتلك؟
    فيصل وهو يشوف على الساير والجاي: هيوا سامعنش
    رنا: انزين ومو الرد؟
    فيصل: والله انا كنت مفكر اكلم الوالد والوالدة
    رنا : اذا تباني اشوفلك عروس قول
    فيصل بتردد: والله خلاص انا مختار من
    رنا بفرح: مــــــــــــــــن؟؟
    وعند سلمان
    بعد ما جاب العباية وهو بطريقه عند اخوانه شاف واحد ما غريب عليه والولد بعد شافه وعلطول جا عند سلمان يسلم عليه
    عبدالملك: هلا والله انته سلمان ولا انا غلطان؟
    سلمان: لا والله ما غلطان انا سلمان
    عبدالملك: هلا والله سلمان كيف حالك؟
    سلمان: بخير الحمدلله اخبارك انته؟
    عبدالملك: بخير دامك بخير, جاي وحدك ولا مع اهلك؟
    سلمان: جاي مع اخوي
    عبدالملك:اهاا زين زين يلا انا استأذن الشباب يحرصوني
    سلمان: اذنك معك
    عبدالملك: مع السلامة
    سلمان: مع السلامة وراح عند اخوانه
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    نرجع عند هديل
    بعد ما خرجت من عند ابوها واخوانها علطول راحت غرفتها وهند لحقتها وتوها بتسكر باب غرفتها لكن هند فتحته
    هديل من دون ما تشوف على هند: خير باية شي؟
    هند: هديل ممكن نتكلم
    هديل: طبعا لا , ممكن تخليني اجلس وحدي؟
    هند: هديل سمعيني انا اختش الكبيرة وانا ادرى بمصلحتش ارجووش خلينا نتكلم شوية
    هديل محتاجة تكلم اختها الكبيرة: انزين انزين
    ودخلن الغرفة وسكرن الباب
    هند: هديل انتي بتوافقي ولا كيف؟
    هديل: طبعا ما بوافق
    هند مستغربة : انزين عطيني سبب غير دراستش وخلاش ترفضي
    هديل نزلت وجها ف الارض:---------
    هند بتساؤل: مستوي شي وانا ما عارفة؟؟
    هديل جلست تصيح: الخسيس جا يخطبني
    هند: ويعني اذا خطبش يكون خسيس؟
    هديل بعدها تصيح
    هند: هديل انا ما بخفي عليش يوم ذيك الساعة كنا في المجلس مع عمي ابراهيم انا ملاحظتنهن نظرات عبدالله المتوجهتلش
    هديل وهي تصيح: انتي اصلا ما تعرفي شي
    هند: انزين اذا ما اعرف شي عرفيني
    هديل ما إلها حل غير انها تخبر هند بسالفتها مع عبدالله : بس ارجووش لا تخبري حد والله اعرف انها نذالة وقلة ادب لكني والله كنت معصبة
    هند تعرف اختها زين اذا كانت معصبة وحد قاللها شي ما يعجبها اقل شي تسويه انها تصفع الواحد بكـــــــــــف!!
    هند شهقت: صفعتيـــــــــــــــه بكــــــــــــــــــــــف؟؟!!
    هديل من بين دموعها: هيوا
    هند : بس كيف ومتى وهين وليش؟
    هديل خلاص ما قدرت تتكلم وزاد صياحها وهند حضنتها وجلست تهديها
    هند: هديل بس خلاص لا تصيحي مشكلة وبنحلها ان شالله
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    في السيتي عند رنا وفيصل
    رنا: من سعيدة الحظ؟
    فيصل: انا بالاول بطلب رايش
    رنا: قول تراك شوقتني
    فيصل: ايش رايش ببنت عمي ريم؟؟
    رنا: ريم ما شالله عليها بنت ولا كل البنات
    فيصل: يعني خلاص اروح اخطبها؟
    رنا: ايش رايك نكلم الوالد والوالدة اليوم عشان يخبرو عمي بكرة ؟
    فيصل: بس تم
    رنا بتردد: ممكن سؤال؟
    فيصل: خـــــير؟
    رنا: مو السبب الي خلاك تخطب ريم بالذات؟
    فيصل: الصراحة... وسكت لأنه شاف سلمان جاي عندهم
    سلمان: السلااام علييكوووم
    رنا: ماشالله سريع
    سلمان: يعني بايين الفكة مني مثلآ؟
    فيصل: لا فكة ولا هم يحزنون
    وبعدين جابوا العشا وجلسوا يسولفوا...
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فبيت ابوفهد
    كان خالد وحمد وماهر جالسين في الصالة يشوفوا التلفزيون
    خالد: ماهر الساعة كم؟
    ماهر وعينه فالتلفزيون: الساعة معلقة فالجدار ما تروم تشوفها ؟
    خالد شاف على الساعة وحصلها الساعة 9 ونص : اوووووووف,اقولكم اليوم هند وهديل ما راحن عند امهن؟
    حمد: لا ماراحن بعدهن هنا
    خالد: ويعني ما ناويات يروحن؟
    ماهر: واجد شارياتنك؟؟
    خالد وهو يقوم: هيوا وااجد
    وخرج من البيت
    حمد: هذا دايما يوم الاربعا فاليل يخرج من البيت والله اعلم متى يرجع
    ماهر: هيوا تراني ملاحظ
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    سلطان: ليش تأخرت؟ جالسين نحرصك
    خالد: تأخرت عشان شي
    حمزة وهو يولع السيجارة: ومو ذا الشي؟
    خالد: ياخي عاد ما لازم كل شي تعرفوه
    سلطان: اعصابك حبيبي ما قلنا شي
    خالد: عطوني وحدة مالي العلبة نسيتها
    حمزة وهو يمدله وحدة: انته كل يوم تقوللنا كذاك
    خالد وهو يولعها : هذي المرة انا ما اكذب
    سلطان: انزين هين الشباب اليوم تأخروا
    حمزة:اوين خليفة اليوم يجيب معاه ضيف
    خالد: ضيف؟
    سلطان: هههههههههههههههههاي اصلا ذا كل يوم يجيب معه حد
    وبهاللحظة جيت سيارة خليفة ونزل معه واحد ما غريب على خالد وخالد اول ما شافه فك ثمه وطاحت منه السيجارة
    خليفة: السلاام عليكم
    حمزة وسلطان: وعليكم السلام
    سلطان: ياخي ليش تأخرت اليوم؟
    خليفة : سمحولي اليوم كان عندنا ظيوف
    ويلتفت على ربيعه: اعرفكم على غسان الـ...ـي
    حمزة وسلطان: هلا غسان
    غسان: هلاوالله شباب ويشوف على خالد: اخبارك خالد؟
    سلطان: يعني طلعتوا تعرفوا بعض؟
    خالد مرتبك:هاا لالا بس هو كان صديقي من ايام الدراسة, انا بخير وانت موخبارك؟
    غسان: بخير دامك بخير
    خليفة: يلا فرشوا البساط ووزعوا الورق
    وفرشولهم بساط وجلسوا يلعبوا اونو وهمه يسولفوا
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    نرجع لهديل مرة ثانية
    هند: هديل ارجووش لا تصيحي وخبريني السالفة من بدايتها لين نهايتها
    هديل وهي تصيح: والله ما اقدر اقولش
    هند:انزين انتيه ليش صفعتيه؟
    هديل: هو قالي كلام ما عجبني ابدا
    هند: وموذا الكلام
    هديل: آسفة والله ما اقدر اقول
    (اصلا هديل ما تقدر تقوللها لأنها اذا قاللتها السالفة من بدايتها لين نهايتها رح تعرف سالفة حمد مع البنات)
    هند: انزين متى من زمان ولا من فترة قريبة؟
    هديل: يوم كنا بايتين فبيت جدي ياسر
    هند: الله يهديش ما قدرتي تمسكي اعصابش؟
    هديل:---------------
    هند: انزين تو ما عطيتيني جواب اتوافقي ولا كيف؟
    هديل بعصبية: طبعا ما بوافق انا مجنونة اوافق
    هند: يا هديل يا حبيبتي تراش اذا ما وافقتي شي اكيد همه عمي ابراهيم بيضايقوا من هالشي ويمكن بتضعف علاقتنا معهم
    هديل: يعني توا نتيه جالسة تغصبيني ولا موه؟ تراني قلتلش ما موافقة
    هند عصبت منها: انتيه عنيدة لكن صدقيني هذا العناد ما بيفيدش
    وراحت عنها , وهي نازلة من الدرج سمعت ابوها وفهد يتكلموا
    فهد: باه تو مو الحل؟
    ابوفهد: أي حل؟
    فهد: الظاهر انه هديل ما بتوافق على الخطوبة
    ابوفهد بعصبية: بتوافق غصباً عنها انا ما ناقص مشاكل
    فهد باندهاش: يعني باه بتغصبها
    ابوفهد: هيوا اغصبها وخلصت السالفة
    هند انصدمت من الكلام الي سمعته وعلطوول راحت عند هديل
    هند: هديل ممكن ادخل عندي كلام
    هديل طفشت منها: هند ارجووش خليني والله ...
    هند ما حرصتها تكمل فدخلت الغرفة وسكرت الباب
    هند: هديل سمعي انتي لازم توافقي فهمتي ولا لا؟
    هديل معصبة: لا بعدني ما فهمت
    هند تحاول تهدي اعصابها: هديل سمعي الي تو اقوله زين
    وخبرتها بكل الي سمعته
    هديل منصدمة: يعني اذا ما وافقت بيغصبوني عليه
    هند: هيوا, فالافضل انش تقوليلهم انش موافقة
    هديل جلست تصيح: بس انا ما باية اتزوج
    هند تهديها: خلاص ترا البنت مالها الا بيت زوجها
    وجلست تهديها لين نامت
    ونزلت تحت عند ابوها واخوها
    ابوفهد: بعدش ما نايمة
    هند: لا بعده من وقت
    فهد: موقالت هديل موافقة ولا كيف؟
    هند بابتسامة: الافضل انكم تسمعوا الرد منها
    ابوفهد فرح لأنه من شكل هند انها موافقة
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فيصل ورنا وسلمان بعد ما خلصوا متعشيين رجعوا البيت وطول الوقت جالسيين يدعيوا انه اهلهم بعدهم ما راجعين لانهم طولوا فالسيتي ولما وصلوا حمدوا ربهم لأنهم بعدهم ما راجعين
    سلمان: الحمد لله بعدهم ما راجعين
    رنا:انزين حتى لو راجعين نقولهم كنا خارجين شوية
    فيصل: هيوا والمنازعة عليي انا
    سلمان: انزين هبطوا من السيارة عن يجيوا وينازعونا
    وخرجوا من السيارة ودخلوا البيت واول ما دخلوا رن تلفون سلمان
    سلمان: الوووو
    احمد: احلـــى الووو
    سلمان: من هين طالعة الشمس اليوم
    احمد فهم قصده: ما عليك انته عليي انا الحمار الي جالس اغازلك
    سلمان: تو انته شايفني بنت تجلس تغازلني؟
    احمد: انزين بس , اقولك بكرة تجي بيت الجد؟
    سلمان: هيوا اجي ليش تسأل؟
    احمد: ماشي بس اسأل وباغنك تسأل حمد لأني اتصل عليه وما يرد
    سلمان: استغفر الله انتوه لين تو ما خليتوها ذي الحركات البايخة؟
    احمد: ياخي سلمان لا تظلمنا تو انته عارف ليش انا باغنه؟
    سلمان: تقريباً
    احمد: انزين المهم تقدر تتصل عليه ولا لا؟
    سلمان: بتصل عليه ولا يهمك
    احمد: تسلم حبيبي يلا مع السلامة
    سلمان: مع السلامة
    وسكر الخط
    فيصل: من متصل؟
    سلمان: متصل أحمدووه
    فيصل: عايز ايه؟
    سلمان: باغي شي ويكلم رنا: عندش رقم تلفون بيت همه عمي محمد
    رنا: هيوا
    سلمان: انزين باغنه
    وعطته رنا الرقم وراح اتصل عليه من تلفون البيت
    وفبيت همه ابو فهد ماهر سمع التلفون يرن فراح وشله
    مااهر: الوو
    سلمان تورط يوم عرف انه الي يكلمه ماهر وشي اكيد رح يتسائل ليش باغي حمد: هلا ماهر
    ماهر مستغرب: سلمان؟
    سلمان: هيوا معاك سلمان ولا ناسني عاد؟
    ماهر: لااا افااا عليك ود العم , غريبة متصل من تلفون البيت
    سلمان مرتبك: هاا لالا تراني باغي اكلم حمد وباغي اسأله فشي يخص المدرسة وعاد ترانا انتكلم واجد و و و
    ماهر فهمه: خلاص فهمتك
    سلمان: عجب نهمه حمد
    ماهر: ان شالله
    ماهر يكلم حمد: حمد مبغاي فالتلفون
    حمد استغرب وراح عند التلفون
    حمد: الووو
    سلمان: الووين
    حمد: سلمانووه فزعتني
    سلمان: مو سويتبك عشان افزعك؟
    حمد: لا يعني ليش ما اتصلت على تلفوني وتذكر: اوووه صح تلفوني مسكر
    سلمان: وليش مسكرنه
    حمد: مخلص الشحن
    سلمان: اهاا انزين المهم اوين يقولك احمد بكرة بتجي بيت الجد؟
    حمد: هيوا اجي
    سلمان: انزين اقولك اذا سألك ماهر ليش انا متصل...
    حمد فهمه: خلاص فهمتك
    سلمان: انزين مع السلامة
    حمد: مع السلامة
    وسكر التلفون
    وتوه بيرجع لكن التلفون رن مرة ثانية
    حمد: الووو
    ريناد ارتبكت لما عرفت انه حمد الي شل التلفون وبصوت الله الله ينسمع: الو
    حمد فرح يوم عرف انه ريناد الي متصلة: سلام عليكم ريناد
    ريناد استغربت كيف عرفها بهالسرعة: وعليكم السلام
    حمد: اخبارك؟
    ريناد اووف ذا بايخ موباغي: بخير موجودة هيا
    حمد زعل لأنها ما سألت عنه وحب يكذب عليها: هيوا موجودة
    ريناد: انزين نهمها
    حمد: قوليلي مو باغتيلها وانا اخبرها هي تو فوق فغرفتها
    ريناد طفشت: انزين بس انا اتصل بعدين
    حمد بسرعة: لحظة لحظة
    ريناد: خير؟
    حمد الخير فوجهش: ما بتقوليلي مو بايتيلها تراها باية تنام
    ريناد تذكرت انه هيا الاسبوع الماضي قالتلها انها ما بتجي وبتروح عند امها: تعرف انك كذاب اصلا هيا عند امها وانا توني تذكرت
    وسكرت الخط فوجهه
    حمد حس بقهر وجلس يشوف على سماعة التلفون وضرب الطاولة برجوله وقال بنبرة مليانة غضب: صبري اذا ما خليتش تحبيني ما اكون حمد بن محمد ولد عمش!!
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    اما عند ريناد
    سكرت السماعة وقالت بعصبية: اوووف قليل الادب حيوان خسيس اكرهه اكرهه
    عثمان سمعها وعصب وعلطول جا عندها: ومن هذا ؟
    ريناد خافت وارتبكت وما عرفت مو تقول:هاا
    عثمان تقرب منها: ريناد تكلمي من هذا الي كنتي تكلميه قوولي بسرعة
    ريناد: عثمان لا تفهمني غلط انا بخبرك السالفة من بدايتها
    عثمان: أي سالفة ترا واضح انش كنتي جالسة تكلمي ولد
    وريم وهي نازلة سمعت صريخهم وجيت عندهم
    ريم: خيير ماله مو هناك؟
    عثمان: شوفي هذي النذلة مو تسوي من ورانا
    ريناد وهي تصيح: عثمان لا تقولي نذلة انت ما فاهم شي
    ريم تهديهم: بس خلاص انتوا خبروني السالفة وبعدين يحصل خير
    عثمان: وانا نازل من الدرجة سمعت اختش المحترمة تقول اكرهه خسيس حيوان وبيدها السماعة مال التلفون يعني واضح انها جالسة تكلم ولد
    ريم انصدمت من اختها: ريناد معقولة تسويي كذاك؟
    ريناد وهي تصيح: لا تظلموني انتوا اصلا ما عارفين شي
    ريم: بس يا ريناد من الكلام الي قاله عثمان واضح انش جالسة تكلمي ولد وانتي تعرفي انه عيب البنت تكلم اولاد صح ولا غلط؟
    ريناد: بس انتي سمعتي الي قاله عثمان وما سمعتي الي قلته انا
    عثمان خلاص عصب من اخته وما توقع انها تسوي ذي الحركات فجا يضربها لكن ريم مسكته: عثمان لا تضربها خلينا نتفاهم وتكلم ريناد: ريناد قولي الي عندش
    ريناد: اصلا انا كنت متصلة فبيت عمي محمد واذا ما مصدقين روحوا شوفوا آخر رقم مسجل فالتلفون
    ريم راحت وشافت الشاشة وحصلته رقم بيت عمها محمد: كنتي متصلة فبيت عمي محمد وصدقناش لكن من الي كنتي جالسة تكلميه؟
    ريناد: انا كنت باية هيا لكن الي رد على التلفون حمد
    عثمان: وليش جلسيتي تسبيه اذا قايللش شي قولي
    ريناد: هو ما قاللي شي لكنه... ريناد سكتت وما قدرت تكمل فجلست تصيح
    عثمان: ريناد كملي ولا تبيني بكرة اسأل حمد؟
    ريم تعرف اختها زين وواضح من نبرتها انها ما جالسة تكذب
    ريم : عثمان خلاص انا اعرفها ريناد زين وبكرة انا وانت نروح نكلم حمد ونسمعه مو قاللها
    وخذت ريناد فوق لغرفتها وجلست تهديها
    وبعد ما هدت
    ريم: ريناد قوللي كل شي بالتفصيل الممل
    ريناد: بس ارجووش لا تخبري حد
    ريم مستغربة: يعني كنتي جالسة تكذبي؟؟
    ريناد بسرعة: لا انا ما اكذب
    ريم: عجب قولي وصدقيني ما بخبر حد
    وخبرتها بالمكالمة من بدايتها لين نهايتها
    ريم: معقولة حمد كذاك؟
    ريناد: ولا فوق هذا هو دايما يشوف عليي عيونه شوية وينقلعن, ريم ارجووش انا بكرة ما ابا اروح عند همه جدي اكيد هو بيجي
    ريم: ريناد اذا بكرة ما رحتي بيقول انش خايفة ورح يستغل خوفش فالافضل انش تروحي وكأنه ما استوى شي تمام؟
    ريناد: بس تم
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    اما عند حمد
    كان حمد واجد معصب لأنه ما توقع منها كل هذا
    هو يحبها من زمان وهي ولا حاسة فيه لكنه قال : يحليلها فديتها كتكوتة على الحب خليها بس تكبر وجلس يضحك بصوت عالي
    ماهر: مريض نفسي مثلا؟
    حمد طنشه وجلس مع افكاره الشيطانية الي الله اعلم هين اتوديه
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    يوم الخميس الكل متعود يروح يتغدى ويتعشى فبيت ابوهم ياسر
    الصباح فبيت ابوفهد
    كان الكل جالسين فغرفة الريوق يتريقوا عدا خالد وحمد لأنهم متعودين يسهرو ويقوموا متأخرين وبعدين قام ابوفهد ونهم هديل
    ابوفهد: هديل
    هديل: نعم باه؟
    ابوفهد: تعالي الصالة باغنش
    هديل: ان شالله
    وراحوا الصالة
    ابوفهد: هاا يا بنتي مو ردش على الخطوبة؟
    هديل بتردد: دام انكم تشوفوه زين فأنا موافقة
    ابوفهد فرح: خلاص يا بنتي انا بخبر عمش اليوم وان شالله رح نتم الخطوبة الرسمية
    هديل وبكل صعوبة صنعت ابتسامة بسيطة واستأذنت من ابوها
    هديل نهمت هند: هند..هند تعالي شوية بايتنش
    هند: خير مو هناك؟
    هديل بنبرة حزينة: هند انا اليوم باية اتغدى عند امي وبعدين نرجع بيت جدي
    هند حست فأختها: بس ولا يهمش انا بخبر ابوي
    وابو فهد كان معصب من حمد وخالد لأنهم دايما يتأخروا فالنهضة
    ابوفهد: ماهر هين خوانك؟
    ماهر: بعدهم نايمين
    ابوفهد: روح نهضهم ترانا متأخرين
    ماهر: اوين همه بعدين يجيوا وحدهم
    ابوفهد: بس عجب انروح انا وانته
    ماهر: وهديل وهند ما يروحن؟
    ابوفهد: اول يروحن بتغدين عند امهن وبعدين فالعصر يجين
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وبعد ما تجمعت العايلة فبيت الجد ياسر
    مر اليوم يوم عادي مثل باقي الايام الي تعودوا عليها
    بعد الغدا فغرفة الاولاد
    حمد كان محترق من داخله لأنه اليوم جا عثمان وسأله مو قال حال ريناد يوم كانت امس متصلة وحمد كم مرة شلخة قام يطلع وعاد عثمان طول اليوم ماكلنه بعيوونه وعلى قولته : حتى ما قدرت اشوف حبيبة القلب واصلا حتى هي اذا شافتني تتحاشاني وكأني سويتبها شي لكن هين يا ريناد الايام جاية جاااية!!
    وكان حمد فاتح المسن وحتى احمد واحمد سواله رسالة
    احمد(ما كنت ارضى تزعلين):
    حمد ياخي باغي اقولك شي لكني ما باغي حد يلاحظ انه انا وانته بينا سوالف
    حمد(سفاح الحب):
    انزين تعال انزل المطبخ ولاقيني هناك وبعدين نروح ورا البيت تمام؟
    (ما كنت ارضى تزعلين):
    بس تم
    وسلمان هو الوحيد الي يعرف السوالف الي يسووها احمد وحمد وهو اصلا كان كماهم لكنه تاب وخلا ذي الحركات البايخة
    سلمان(حبتين..والحب بعدين):
    حمد بسك بسك انته واحمدوووه
    (سفاح الحب):
    ياخي ما الك خص
    (حبتين..والحب بعدين):
    الله يسامحك والله يهديك والله يعقل عليك
    (سفاح الحب):
    آمين
    وراح دقه بلووك !!
    سلمان صرخ حال حمد:ايييييييييه خوزها البلوك بسررعة
    عزيز: ياا سلااام يعني انتوه جالسين تتكلموا وانا ضاربيني طاف!!
    سلمان:دوكم ذا نوبة محد يقدر يتكلم قدامه
    ماهريغني: وش كان يا خوان بيكون الحال فعُمان بدون البلوشيين والزنجباريين الي غيرووا الزمان
    عثمان: ما حلوة ذي الغنية شي احلى منها
    احمد: سمعنا
    عثمان: ابى تحية معاها وقفة عسكرية لعيون هذا الشعب وقلوبهم الوفية شعب نابض كافح لجل يوصل للمعالي شعب صافح الجبال مكنه دووم تلقوونه عالي
    ماهر يكمل عليه:اهني القائد مولاي صاحب الجلالة تهنئة اشلها من مسقط لييين صلالة بمناسبة هذا العيد الي فرح قلوب هذا الشعب وينسيهم احزانهم وينسيهم كل التعب
    حمد تضايق (اصلا هو طول اليوم متضايق): بس بس لوعتونا
    ماهر: حبيبي اليوم اشوفك متضايق خبرني من مضايقبك؟
    حمد مع نفسه: هذي بنت عمك الله يقرع بليسها
    عزيز:خلا نلعب كوورة ولا شي تراني ملان
    محد رد علييه
    عزيز: اييه تراني اكلمكم
    عثمان: ترا اذا محد رد عليك يعني ذاك الشي
    عزيز: اوووف اوووف
    وبعد المغرب اتموا الخطوبة الرسمية وقرروا ان الملكة الاسبوع الجاي يوم الخميس

  6. #5
    رقم العضوية
    276551
    المشاركات
    5
    التقييم
    65
      This is دﺂيخـﻫ بمدرسـﻫ بآيخـﻫ's Country Flag

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
    (الفصل الخامس والأخــــــــير)..
    يوم السبت فبيت ابو عمر بعد المغرب
    كانت ريم جالسة تذاكر حال اختها ريناد
    ريناد: اقولش ريم ترا كتابي الدراسات نسيته عند هيا يوم كنا فبيت الجد واليوم كان ما علينا دراسات
    ريم: يعني بالمختصر المفيد باية تروحي عندها تجيبيه وانا اوديش ما صح؟
    ريناد: دوومش ذكية يلا خلا
    ريم: بالاول روحي استأذني من حد
    وراحت ريناد تستأذن لكنها ما حصلت ابوها فقالت حال امها
    ريناد: مااااااااااااااااااه
    ام عمر: خيير مو هنااك؟
    ريناد: ماه باية اروح عند هيا شوية ورااجعة بالمررة
    ام عمر: سامحيني لكن ما حد يروح وراش مذاكرة
    ريناد: تراني رايحة اجيب كتابي ناسيتنه عندها
    ام عمر: وانتي حضراتش ليش نسيتيه؟
    ريناد: آخر مرة والله
    ام عمر: روحي لكن اذا تأخرتي يا ويلش مني
    ريناد: ان شالله ان شالله
    وراحت خبرت ريم
    وفي السيارة
    ريم: عن تتأخري انزين؟
    ريناد: هذا الكلام موجه حالش
    ريم: مو قصدش هاا؟
    ريناد: انتيه وهديل اذا تلاقيتن تضربنها سوالف
    ريم: لا هذي المرة ترا الا تجيبي الكتاب ورايحين ما قايمين نهبط
    ريناد: اهاا زين زين
    ولما وصلن
    ريم: انا بس الف السيارة حال الصوب الثاني
    ريناد: انزين
    وراحت دقت الجرس
    داخل البيت
    ماهر: روح شوف من جاي
    حمد: ما روم روح انته
    ماهر: ياخي روح انا اخوك الكبير المفروض تسمع كلامي
    حمد ضربه طاف
    هند: حمد اسمع كلامه هو اخوك الكبير رووح شوف من جاي
    حمد تأفف بصوت عالي وراح يشوف
    ويوم خرج برا وفتح الباب شاف ريناد جاية وعاد هو فرحته ما توصف
    حمد بنبرة غرور: السلام عليكم
    ريناد حست بخوف من نبرته: وعليكم السلام موجودة هيا؟
    حمد جلس يشوف عليها من فوق لتحت وريناد حست باحراج لأنها ما لابسة عباية لكن لبسها كان ساتر
    حمد: هيوا موجودة
    ريناد (انزين مو تحرص روح نهمها لاااه): نهمها انزين
    حمد بصوت ما ينسمع: من عيوووني
    وراح يشوفها لكنه كان يمشي بالبطئ عشان يحرق اعصابها
    ريناد تكلم نفسها: تو ذا البغيض مو باغي
    وحرصت وحرصت وحرصت يمكن جلست عشر دقايق وهي تحرص واصلا حمد متعمد يخليها تحرص وبعدين نزلت ريم من السيارة
    ريم: ريناد ليش تأخرتي؟
    ريناد: تراها الين تو ما خرجت
    ريم: ما يحتاجلها ذكاء دقي الجرس مرة ثانية وراحت دقت الجرس
    وسألتها: من خرجلش؟
    ريناد بضيق: حمد
    وبعدين خرج حمد مرة ثانية ومسوي نفسه مستغرب
    ريم: هلا حمد هين هيا ؟
    حمد يتصنع الغباء: هيا؟ رحت ودورتها وما عرفها هين راحت , المهم انتوه دخلوا وانا اروح اشوفها مرة ثانية
    ريم: لالا ما يستوي ندخل روح نهم هديل
    حمد: لالا حلفت لازم تدخلوا
    ريم: ترانا متأخرين روح شوف هديل اذا هيا ما موجودة
    حمد: انزين انتوه دخلوا ما يضركم شي
    ريم: ما عليه مرة ثانية ان شالله ترانا متأخرين
    حمد: انزين
    وراح يشوف هيا وهيا علطول نزلت
    هيا: السلااام عليكووم
    ريناد وريم: وعليكم السلام
    ريناد: يا الكلبة هين رحتي خليتيني احرص
    هيا بتساؤل: تحرصي؟ اصلا انا ما تأخرت حمد اول ما قاللي علطوول صااروخ عندش
    ريناد: انزين المهم باية كتابي الدراسات
    هيا: اوووه صح آسفة نسيته عندي , انزين تعالن نزلن
    ريم: لالا ما يستوي والله واجد تأخرنا وعاد واغيابنا من امي
    هيا: ههههه انزين لحظات واجيب الكتاب
    ويمكن في اقل من خمس دقايق راحت وجابت الكتاب
    ريناد: يلا عجب مع السلامة
    ريم: سلمي على هدوول
    هيا: مع السلامة ويوووصل وزعلتووني لأنكم ما دخلتوا تتقهويوا
    ريم: ما عليه حبيبتي المرة الجاية
    هيا: ان شالله
    وركبن السيارة وراحن البيت
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فبيت ابو عبدالله
    عبادي بعد ما تم الخطوبة الرسمية حس بنشوة الانتصار , وكان هو ماخذ رقم تلفون هديل من خالد بدون ما يحس مع انه كان عادي يعرف , فاتصل بها
    وعند هديل
    كانت جالسة تذاكر لكن قطع مذاكرتها رنين التلفون
    هديل: اووووووووووف من الي يتصل تو
    وشافت الشاشة حصلته رقم غريب
    هديل معصبة: نعـــــــــــــــــم؟؟
    عبادي بهدوء اعصاب: نعمــين
    هديل انصدمت يوم عرفت انه عبادي لكن سوت نفسها ما عارفة:من معي؟
    عبادي: ما عرفتيني؟
    هديل: لا ما عرفتك ولا مستعجبة اعرفك
    عبادي: اعصابش حبيبتي انا عبادي
    هديل استحت شوي وبصوت واطئ: ليش ما خبرتني من البداية
    عبادي: ههههه بس كذاك , آسف كنتي تذاكري صح؟
    هديل مرتبكة: هااا.. لالا عادي
    عبادي: انزين اخبارش؟ واخبار الدراسة معش؟
    هديل: الحمد لله كل شي تمام وبصوت الله الله ينسمع: وانت؟
    عبادي فرح لأنها سألت عنه: والله انا بخير دام انش بخير
    عبادي كان وده لو يتكلم معاها اكثر لكنه ما يبا يشغلها: انا اتصلت عشان اخبرش انه باكر انا وربعي بنروح فرحلة للجبل الأخضر
    هديل: الجبل الاخضر؟ بس هو بعيد والطريق خطيرة شوية
    عبادي: لا حبيبتي ما بعيد وبعدين حد بيروح معي ما بروح وحدي, ليش يعني خايفة عليّ؟
    هديل من كثر الحيا ما قدرت تتكلم
    عبادي عارف انها مستحية : انزين انا بخليش
    هديل: انزين مع السلامة
    عبادي: لحظة لحظة
    هديل: مو؟
    عبادي: يعني تسكري كذاك حاف؟
    هديل: كيف يعني ما فهمت قصدك
    عبادي:يعني بتسكري بدون ما تقولي مع السلامة حبيبي ولا قلبي ولا عمري ولا ولا ولا
    هديل استحت بقووووووووووووة وقالتله بصوت واطئ: ترجع بالسلامة..
    عبادي بمزح: اههههههه هذا الي قدرتي عليه, انزين حبيبتي مع السلامة..
    وسكر الخط....
    عبادي جلس يكلم نفسه: ليش ياهديل تسويي كذاك, كل شي يعجبني فيش الا عنادش وتكابرش هذا , آآآآخ بس لو كنتي ماسكة اعصابش شوي كان كل شي يكون طبيعي وكنت ما بشيل فخاطري عليش, بس تصفعيني بكف هذا آخر شي اتوقعه منش , والله ما كان قصدي شي بس انا كنت امزح معها, وتذكر: صح تو هي مو سويت مع ذاك السفل بوسمه حمد
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    فغرفة احمد
    كان احمد شال التلفون مال البيت ومركبنه فغرفته وجالس يتكلم فالتلفون مع حمد عن آخر خططهم الشيطانية والخبيثة!!
    احمد: اقولك تو ذيك بو اسمها ..... ياخي ما اذكر اسمها ذكرني بها
    حمد: أي وحدة؟
    احمد: هذيك الي مكلمتنها اختك
    حمد: آآآآآآآه تقصد دانيووه مالها؟
    احمد: ماشي بس اسأل اذا تو تكلمها ولا لا
    حمد: لا تو ما اكلمها طلعت فصف اختي وعاد انا ما ناقص مشاكل زين مني ما قلتلها اسم ابوي والقبيلة ولا تراها اتعرف اني اخت هيا
    احمد: زين زين
    حمد بصوت واطئ: اقولك اكلمك بعدين تو جاي ماهر يلا مع السلامة
    احمد: اووكيه بس تم
    وسكروا الخط
    ودخل ماهر فالغرفة عند حمد
    ماهر: تو انته مو جالس تسوي
    حمد وماسك فيده الكتاب: ما تشوفني جالس اذاكر
    ماهر: هيوا تراني صدقتك
    حمد: مو يعني انا اكذب
    ماهر بمصخرة: حــــــــــاشاااااااااااك
    حمد عصب منه وعق الكتاب فيه وماهر جا يضاربه وجلسوا يصورخوا ويتناقروا ويضاربوا وصريخهم وصل لين غرفة هديل
    هديل سكرت الكتاب وهي معصبة:اوووووووووف ذيلا كل يوم على نفس الحالة يجلسوا يتضاربوا وانا ما اقدر اذاكر بسببهم
    وراحت عندهم فالغرفة وشافتهم جالسين يضاربوا
    هديل تهديهم: بس بس لا تجلسوا تتضاربوا
    وماهر كان باغي يعق الكتاب فوق حمد لكنه كان يصيب فهديل
    هديل: والله العظيم لو كان ماسني اتشوف شي ما شفته فحياتك
    ماهر: انزين بدل لا تجلسيي تتهرطمي تعالي خوزي ذا البغيض عني
    هديل: حمد الله يهديك خوز عنه
    لكن حمد ما سمع الكلام وجلس يضاربه زيادة وماهر بحركة سريعة طيحه فالارض وطار من الغرفة
    وحمد كان بيلحقه لكن هديل مسكته: حمد بس سكت عنه
    حمد صرخ فوجهها : خرجي من الغرفة
    هديل انصدمت منه اول مرة يعاملها بهذي الطريقة فما حبت تزعجه وانسحبت من الغرفة بصمت وحمد لما شافها خارجة من الغرفة سكر الباب وقفله.
    اما ماهر راح السطح وخذ تلفونه وكتابه عبارة انه جالس يذاكر
    وماهر كان متضايق وحب يريح نفسه شوي بأي شي يسليه بالأول راح وفتح المسن وشافه ممل وبعدين حاول انه يذاكر لكن نفسيته كانت منسدة فخطرت على باله فكرة
    فتح تلفونه واتصل على............
    ...:الووو
    ماهر: الووييييين
    ......: ماهر؟
    ماهر: هيوا ماهر ولا عاد نسيتيني؟
    .......: لالا لكن يعني قايلتلك لا تتصل
    ماهر: آسف حبـ.. (كان بيقول حبيبتي لكنه ما حب يتعدى حدوده) اقصد آسف لكني يعني مضايق وربيعي تلفونه مسكر وما حصلت حد اكلمه
    .....: واخوك واخواتك؟
    ماهر: تراني متضايق بسببه واخواتي جالسات يذاكرن وما حبيت اشغلهن
    .....: اهااا
    ماهر انتبه: لا يكون جالسة تذاكري؟
    .....: لا اصلا انا حتى مضايقة
    ماهر: ومو الشي الي مضايقبش
    ......: اخواتي راحن يتحوطن وما خبرني والي يغم من الاسبوع الماضي الح عليهن انه اذا راحن السوق يخبرني لكنهن راحن وما خبرني
    ماهر: قهــر والله , كيف الدراسة معش؟ بالاخص انش قايلتيلي انش انتقلتي لمدرسة جديدة
    .....: حالي كما حال أي بنت جديدة فالمدرسة لازم اتعود على البنات مع اني اشتقت لصديقاتي
    ماهر: انزين روحي زوريهم كل ما اشتقتيلهم
    .....: انا على الفترات ازورهم بس هنه الله يهديهن ما يزورني
    ماهر: عجب لا تذلي نفسش
    ......:تراني قايلة اذا ما جين يزورني خلاص انا ما بزورهن
    ماهر بتردد: اقولش من زمان ما جيتوا تزورونا
    .....: بس يا ماهر احنا تلاقينا فبيت جدي ياسر
    ماهر: لكن يعني انا ما شفتش لأني كنت رايح مع ربيعي مكان
    .......: بس عجب تحمل غلطتك
    ماهر: انزين ممكن طلب؟
    .......: تفضل
    ماهر:عادي نتلاقى الاربعاء الجاي فالستي؟
    .......: ههههههههه تذكر المرة الماضية كنا متلاقيين فالستي
    ماهر: عادي انزين كووول
    .......: لالا والله ما اقدر
    ماهر: مروة ارجووش لا تفهميني غلط انتي تعرفي اني انا ما احب السوالف البايخة
    مروة: فاهمتنك والله بس انا....
    قاطعها ماهر: يعني بس اشوفش من بعيد وخلاص يعني لا تكلميني ولا اكلمش , مو قلتي؟
    مروة: بس يا ماهر انت وعدتني وقلت انه علاقتنا تكون عادية وما يكون بينا شي
    ماهر: انزين بس خلاص انا آسف لا تزعلي
    مروة: آسفة اذا ازعجتك بكلامي
    ماهر: لاوالله ماشي ازعاج ولا هم يحزنون
    مروة: انزين ماهر انا بخليك, وذاكر زين ترا الامتحانات على الابواب
    ماهر: لا توصي حريص ويلا مع السلامة
    مروة: مع السلامة
    وسكرت الخط
    ماهر تلوم على الكلام الي قاله حال مروة وتمنى لو انه مسك لسانه , واصلا ماهر يحب مروة من يوم همه صغار ودايما يتمنى لو انها تكون من نصيبه عشان كذاك هو دايما يحاول يكون بصورة زينة قدامها
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    يوم الاحد فالصباح فبيت ابوعبدالله
    كانوا جالسين يتريقوا واحمد نايم فالطاولة
    ام عبدالله بعصبية: احمد بسك نهض ترا الباص بيروح عنك
    احمد بصوت مليان نوم: تراني قلتلش ما باغي اروح اليوم
    عبادي: انته ما كنك صف ثاني عشر ولازم فالاسبوع الواحد تغيب كيف اتجيب نسبة زينة
    احمد: ياخي كيفي انته مو باغلي
    عبادي كان بيضربه لكن ابوه دخل عندهم

    ابوعبدالله: صبــــــــــاح الخـــير
    وقاموا كلهم يسلموا عليه
    ابوعبدالله يكلم عبادي: مو اليوم بتروحو؟
    عبادي: هيوا
    ابو عبدالله: عجب انتبهوا على الطريق ترا خطير
    عبادي: لا توصي حريص
    وبهاللحظة واحد من ربعه سواله رنة عشان يخرج
    عبادي: حياكم الله انا بروح
    ام عبدالله: انتبه على نفسك ورجعلنا بالسلامة واتصل اول ما توصلوا
    عبادي: ان شالله ان شالله يلا مع السلامة
    الكل: الله يحفظك
    وفالسيارة
    عبادي: السلااام عليكم
    الكل: وعليكم السلااام
    فيصل: ليش تأخرت ابو الشباب؟
    عبادي: ما تأخرت ولا هم يحزنون
    عبدالعزيز: عجب ليش ما جا معكم عمر؟
    فيصل: ماعرفه اظني عنده شغل
    عبادي: ولا يمكن ما حصل اجازة
    وجلسوا يسولفوا لين ما وصلوا
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وبالساعة 11 ونص فبيت ابو فهد
    دخل حمد البيت وفتح الباب شوية شوية
    حمد: هلوووووووووووو حد هنا؟
    وكانت هيا جالسة فالصالة لأنها اليوم مريضة وما قدرت تروح المدرسة
    هيا مستغربة: حمد؟
    حمد تفاجأ يوم شافها وعلطول سألها: ليش ما رحتي المدرسة اليوم؟
    هيا: انا اليوم مريضة وما قدرت اروح وانته ليش راجع من الوقت؟
    حمد وهو يطلع الدرج: ما الش خص
    هيا : ايييه تراني عارفة انك شارد من المدرسة لا تحسبني غبية
    حمد طنشها وكمل طريقه ودخل الغرفة وجلس يدور على تلفونه لأنه اليوم نساه فالبيت وشاف تحت وسادته ما حصله وجلس يدور عليه فكل مكان ممكن انه يخليه فيه وبعدين شاف تحت وسادة ماهر وشاف دفتر صغير اشبه بمذكرة , حمد تضايق يوم ما حصل تلفونه وجلس يدور عليه لين طفش , وبعدين فكر انه يشوف الدفتر الصغير الي تحت وسادة ماهر ولما فتحه , بالاول ما فهم الخط وبعدين جلس يقلب فيه وشاف صورة فيها بنت وولد صغار ,حمد ماعرفها من البنت لكن الولد كان متأكد انه ماهر يوم كان صغير وحاول انه يعرف البنت لكن ما عرفها
    حمد يكلم نفسه: معقولة ماهر يحب وحده؟
    وبعدين جلس يقلب اكثر فالدفتر واخيرا فتح على صفحة قدر يفهم فيها الخط وكان كاتب
    " مـاعـاد يـاسعنـي مسـاحـه ولا أفـاق

    من ضيقتـي مـاأشـوف شـي وسعنـي

    كتبنـي التـاريـخ فـي صفحـة فراق

    وبصفحـة الأحـزان جـار وطبعنـي

    دخلـت أنـا والحـزن غيبـوبـة عنـاق

    {بعثـرتنـي} والحـزن عقبـك جمعنـي
    "
    حمد: ياعيني عليك يا ماهر طلعت تحب لا وبعدك شاعر رومانسي من الدرجة الاولى..!!
    وجلس يقلب فالدفتر وكان كله مليان خواطر واشعار عن الحب والفراق وبنهايتهن كاتب (الى حبي الاول والاخير)
    حمد: تو موذي الخرابيط , لكن شكله يحبها حب حقيقي, ياريتها رنوودة تحس فيني شوية, يبغالي يوم وحده افتح تلفونه وافتش الرسايل والارقام , صبرلي يا ماهر دواك عندي هههههههههههههههههههههههههههاي
    وفي حوالي الساعة 2 رجع الكل البيت
    هند: السلاااام عليكم هيوونة , كيفش الحين؟
    هيا: وعليكم السلاام, احسن لكن راسي يعورني
    هند: انزين بعد الغدا روحي شربي الدوا وروحي نامي, محد رجع البيت؟
    هيا كانت بتقول حمد لكنها فضلت السكوت: نووو
    وبعد خمس دقائق دخل ماهر: السلاااااااااااام
    هيا وهند: وعليكم السلام
    هند: عجب حمد لين تو ما رجع
    ماهر: تو اتشوفيه جاي كما الجني
    هند: هههههههههههه حرام عليك , كيف امتحان الكيمياء؟
    ماهر: ماشي الحال
    هيا: ماشي الحال كلمة في عز الوجع تقال
    ماهر: لا والله!
    هند: بس عاد يلا نتغدى
    وبعد شوية حمد سوى نفسه راجع من المدرسة وهو اصلا رايح يدور هو وشلته الفاسدة
    هند: ليش تأخرت؟
    حمد: هاا.. هذا الباص الملعون متأخر المهم قربوا الغدا انا جوعان
    هيا: هيوا الباص متأخر
    حمد: تشب انتيه نوبة
    وطول الغدا هذا حمد جالس يشوف على ماهر بنظرات استفزازية وماهر ما ملاحظ
    هيا: اقول صح متى ملكة هديلووووه؟
    هند: الخميس الجاي ليش تسألي؟
    هيا: ماشي بس باية اعزم صديقاتي
    حمد لما سمعها طبق الاكل فحلقه: كح .. كح
    هند: بسم الله عليك خذ شرب ماي وناولته كوب الماي
    حمد شربه وراح
    هند: تعال ما كليت شي
    حمد: ماباغي
    وعلطول راح فوق فالغرفة ودور على تلفون ماهر وفتح على رقم احمد واتصل فيه
    احمد: هااي ماهر
    حمد: وعليك الهاي انا ما ماهر
    احمد: هوووه حمدووه
    حمد: هيوا انا حمد
    احمد: ليش متصل من تلفون الاخ
    حمد: التلفون اللعين ما عرفه هين راح
    احمد: انزين مو جديد؟
    حمد: عوين الاخت عازمة صديقاتها يوم الملكة
    احمد: انزين مو هناك؟
    حمد: يالخسف يمكن تجي دانيوووه
    احمد: شت شت , تو عاد مو اتسوي
    حمد: ما اسوي شي لكني اخاف عن تشوفني
    احمد: انزين انته لا تخش عمرك عند الحريم
    حمد: وانا من متى اخش عمري عند الحريم
    احمد: امممممممم ما عرف
    حمد: انزين باي ايخلص الرصيد ووو وااشطح
    احمد: اوووقي باايااات
    وسكر الخط
    وحمد سمع صوت ماهر وهو طالع الدرج فعلطول رجع التلفون مكانه
    ماهر اول ما دخل الغرفة شافها معتفسة فوق تحت واول مكان اتجهله نظره هو تحت وسادته لكنه تنفس الصعداء يوم شاف المذكرة مكانها
    ماهر:آآآآآآآح
    حمد ابتسم ابتسامة جانبية يوم تأكد انه ماهر ما عارفنه انه مفتش اغراضه
    ماهر: ليش معفس الغرفة؟
    حمد: جالس ادور تلفوني سويله رنه
    وماهر سواله رنه لكنهم ما سمعوا صوت رنين التلفون
    عند هديل فالجامعة كانت جالسة هي وريم والبنات فالكفتيريا ويسولفن , وسمعت هديل صوت تلفون يرن فعرفت انه تلفون حمد, ولما شافت على الشاشة شافت اسم"معكر للجو" يتصل بك..
    هديل استغربت من هذي التسمية وقالت يمكن واحد من ربعه فالافضل اني ما ارد وخلته ع السايلنت وكملت السوالف
    حمد: اوووف تسمعه يرن؟
    ماهر: هيوا ومحد يشله
    حمد: انزين سوي رسالة يمكن حد سارقنه وانا ما عندي بالخبر
    ماهر: لاوالله
    حمد: ياخي سوي تراني باغنه ضروري
    ماهر: انزين انزين لكن مو اكتب فيها
    حمد: سوي انا امليك , احم احم , شوف انته الي سارق تلفوني اذا ما جبت تلفوني تراني اقدر اطلعك من تحت الارض وافضحك عند امك وابوك فهمت يا حلو فالافضل انك ترجع التلفون او انك تتصل على الي مسوي رنة ذيك الساعة وانا اقولك بالزين والاحسان ويكلم ماهر : افتح قوس واكتب داخله (جيب التلفون)
    ماهر: هيوا تو ايجيبوه فذي الثانية
    حمد: مو يعني ما حلو الكلام
    ماهر: الاسلوب ما حلو
    حمد: والله ما طلبت رايك المهم عندي انه التلفون يرجع
    ماهر: هذا التلفون فيه سر ولا ليش تلح عليه كذاك
    حمد شاف عليه بنظرة استفزازية
    ونرجع لهديل مرة ثانية
    سمعت صوت رسالة فعلطول فتحتها وكانت من عند"معكر للجو" وقريت:
    شوف انته الي سارق تلفوني اذا ما جبت تلفوني تراني اقدر اطلعك من تحت الارض وافضحك عند امك وابوك فهمت يا حلو فالافضل انك ترجع التلفون او انك تتصل على الي مسوي رنة ذيك الساعة وانا اقولك بالزين والاحسان (جيب التلفون)
    هديل ردت عليه
    وماهر سمع صوت رسالة
    حمد: فتحها بسرعة
    وماهر قرى الرسالة بصوت عالي:
    " الافضل انك تتأدب وخلي عندك اسلوب فالكلام , تمام حموووود؟"
    حمد: اوووف تو من ذا والغم يعرف اسمي
    ماهر: شي طبيعي يعرف اسمك
    حمد: اقول جيب التلفون
    وشل التلفون واتصل عليه مرة ثانية
    هديل سمعت صوت رنين التلفون وشافت "معكر للجو " يتصل بك
    هديل خذت التلفون
    وحمد من الطرف الغيره يسمع اصوات بنات يسولفن ويضحكن
    حمد بعصبية: وطلعتي بنت لاااااااااااه
    هديل: حمد احترم الي اكبر منك يوم تتكلم فاهم؟
    حمد عصب اكثر: انزين ليش تشلي تلفوني عني , ع الاقل قولي انه معش بدل عن اجلس ادوره واحرق اعصابي
    هديل تستغبى: تلفوني ما اعرف مو استواله وقلت اشل تلفونك
    حمد:رجعي التلفون بسرررررررعـــــــــــــة
    هديل: انزين يوم ارجع من الجامعة
    حمد: انزين سكري التلفون
    هديل: لا والله ما اسكره وليش اسكره؟
    حمد: يمكن واحد من الربع يتصل
    هديل: تطمن انا ما برد ويلا مع السلامة وسكرت الخط
    حمد شاف على التفون وهو معصب
    ماهر: ارحم التلفون ترا ما اله خص
    حمد كان بيكسره
    ماهر: ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء الشيــــمة كله ولا تلفونـــي, وراح شل تلفونه وخرج برا
    حمد يوم شافه خارج برا قال : يمكن رايح يكلم حبيبته انا رايح اشوفه يوم يكلمها..
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وفي الجبل الأخضر كانوا الشباب مستانسين بالجوو الحلوو
    وراح عبادي واتصل على امه
    وكانت امه جالسة في الصالة تحرص الجارات يجين عندها وسمعت تلفون البيت يرن
    ام عبدالله: السلام عليكم
    عبادي: وعليكم السلام والرحمة والبركة
    ام عبدالله: هلا بوليدي عبدالله , هاا طمني وصلتوا؟
    عبادي: الحمدلله وصلنا بالسلامــة
    ام عبدالله: الحمدلله , عجب متى ترجعوا؟
    عبادي: يمكن اليوم فالليل
    ام عبدالله: حاولوا تخرجوا من الجبل قبل لا يطلع الظلام

    عبادي: ان شالله

    ام عبدالله: ولا تسوقوا بسرعة وتتهوروا

    عبادي: ولا يهمش الغالية

    ام عبدالله سمعت صوت جرس الباب: يلا عجب انا اخليك الجارات جايات عندي

    عبادي: انزين مع السلامة

    ام عبدالله: فداعة الرحمان..

    وسكر من عندها
    وعبادي فكر انه يتصل على هديل
    وعند هديل , سمعت صوت تلفونها يـرن
    وخذت التلفون وراحت ع جنب
    هديل:الوو
    عبادي: هلآ وغلآ
    هديل: اهلـــين
    عبادي: أخبارش؟؟
    هديل: تمام الحمدلله, كيف الجبل الأخضر؟
    عبادي زعل لأنها ما سألت عنه: حماااس الجوو مرررة فـــن
    هديل شافت على ساعتها: عبدالله آسفة ما اقدر اكلمك تو عندي محاضرة
    عبادي: انزين ما مشكلة , لكن لحظة
    هديل حست بالحيا عن يقولها الكلام الي كما المرة الماضية, وبصوت يالله ينسمع: نعم
    عبادي ضحك: هههههه ليش خيفانه ما بقولش شي, بس باغي اقولش لا تقوللي عبدالله مرة ثانية , تمام؟
    هديل: هههه ليش عاد؟
    عبادي: بس كذاك
    هديل: انزين يلا مع السلامة وسكرت الخط قبل لايقولها شي
    وعبادي عصب لانها سكرت قبل لا يرد عليها
    وبعدين رجع عند الشباب
    وبعدين فكروا انهم يلموا اغراضهم ويرّوحوا لأنه الظلام قريب يطلع
    فيصل: عجب من بيسوق؟؟
    عبادي: انا بسوق
    ولموا اغراضهم ودخلوهم السيارات وبعد ما تأكدوا انهم شلوا كل الاغراض ركبوا السيارة وراحو
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وفبيت ابو فهد العصر هديل وصلت من الجامعة
    هديل بتعب: السلام عليكم
    هند: وعليكم السلام, شكلش مـــــرررة تعبانة
    هديل: هيوا عجب موه, اليوم واجد شغل
    هند: عجب روحي نامي
    هديل: بالاول هــين حــمد؟
    هند: ما اعــرفه يمكن رايــح يلعــب كوورة
    هديل بمصخرة: هيوا عاد هذاك الي يروح يلعب كورة مع ولاد الجيران , ابوي ذاك بنت البررر ما يخرج من البيت
    هند: ههههههههههههههههه
    هديل: انزين اذا شفتيه وسأل عني قوليله اني نايمه وعن الازعاج
    هند: ان شالله
    وبهاللحظة دخل حمـــد
    حمد: هلا الســـت هديل توو ما نـــور البــيت
    هديل: والله؟ صح انك ملاق
    حمد: جيبي التـــلفون بــسرعة
    هند: حمد تو مو ذي الحالة ما تقدر تكلم الي اكبر منك بأسلوب؟
    حمد طنشها وهديل عطته التلفون
    هديل: دوك دوك ابوي محد يروم يشل عنه شــي, حشــااا
    حمد اول ما عطوه التلفون راح وباسه
    هند وهديل: عاد ما حــب!!
    حمد طنشهن وخرج برا البيت
    هند: هين رايــح؟

    حمد وهو خــارج: عــند ريــاض

    وهديل طلعت فوق لغرفتها تنام..

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    وفي حوالي الساعة 9 بالليل عبادي وربعه وصلوا مسقط وكل واحد راح لبيته الا عبادي فطريقه للبيت , وعبادي كان هلكان من السياقة وكــان مــرررة تعبان ويبا يرجـع البــيت بــسرعة, وكان جالس يسوق بسرعة حتى انه ما انتبــه للإشــارة وكان فالشــارع زحمة فدعمته سيارة و على طول نقلووه المستشفى وكان فاقد الوعي وتسبح بالدم , وعلطول خذوا تلفون عبدالله واتصلوا على ابوه

    وكان ابوعبدالله فالشركة مع فهد, وسمعوا صوت التلفون يرن

    ابوعبدالله: السلاام عليكم

    الرجّال: وعليكم السلام, انته ابو عبدالله بن ياسر الـ....ـي؟

    ابوعبدالله خاف: هيوا انا ابوه , خير مستوي شي؟

    الرجّال بتردد: والله مو اقولك يا عمي

    ابوعبدالله: يا رجال الله يهديك قوللي مو مستوي تراني خايف على ولدي

    الرجّال: أنا آســف بس ولدك استواله حادث

    ابوعبدالله انصدم وصرخ: حــــــــادث؟؟

    وطاح على اقرب كرسي عنده

    فهد بخوف: عمي مو مستوي

    ابوعبدالله جلس يصيح لأنه يمكن يفقد ولده البكر

    فهد خذ من عنده التلفون وكلم الرجّال

    فهد: السلام عليكم, اخوي قوللي مو مستوي؟

    الرجّال: من انته اخوه؟

    فهد: لا انا ولد عمه

    الرجّال: والله مو اقولك لكن ولد عمك مستوله حادث

    فهد استلم الخبر بقوة وصبر: وكيف حاله تو؟ وفأي مستشفى؟

    الرجّال: يوم نقلناه للمستشفى كان فاقد الوعي ونقلناه لمستشفى الجامعة

    فهد: مشكور اخوي ما تقصر

    الرجّال: والله هذا واجبنا ولو انّا سوينا القليل

    فهد: مشكور مرة ثانية , مع السلامة

    الرجّال: فداعة الرحمان

    فهد يكلم عمه: عمي الله يهديك اذكر ربك وخلا نشوفه

    ابوعبدالله ذكر ربه ومسح دموعه وفهد وصله للمستشفى و علطول راحوا عند قسم الطوارئ يحرصوا الدكتور يخرج

    وبعد فترة خرج الدكتور

    ابوعبدالله: هاا دكتور طمنّا

    الدكتور: الحمدلله تعدى مرحلة الخطر مع انه كنّا متوقعين انه يفارق الحياة لأن حالته كانت صعبة لكنه راح يبقى في العناية لين ماتستقر حالته
    ابوعبدالله وفهد حمدوا ربهم

    ابوعبدالله: دكتور ممكن اشوفه؟

    الدكتور: لا آسف ما تقدر لين ما تتحسن حالته

    ابوعبدالله تفهم الوضع

    فهد: عمي عجب تو كيف بتخبرهم؟ وكيف الملكة تراها يوم الخميس

    ابوعبدالله: الملكة بنأجلها لين ما تستقر حالته

    فهد هز راسه بتفهم, وفكر بأخته كيف بتستلم الخبر..

    وانتشر الخبر بين العايلة وفيصل اول ما سمع الخبر علطـــوول طيران عند ولد عمه

    عمر: الله يهديك فيصل مو ذا الكلام الي تقوله

    فيصل يصيح: انا الســبب لو اني سقت السيارة بدله كان ما استوى كل هذا

    عمر يهديه: فيصل خلاص اذكر ربك ترا هذا قضاء وقدر

    فيصل هدى وجلس يدعيله من كل قلبه انه يقوم بالسلامة: عمر ارجووك ابى اشوفه

    عمر: بس يا فيصل ما يستوي ندخل حد عند واحد مرقد فالعناية المركزة

    فيصل: عمر ارجووك دقيقة وحدة بس

    عمر حس فيه: انزين احاول

    وراح كلم الدكتور وجلس يحايله الين طاع

    عمر: روح لــكن ترا دقيقة وحــدة بــس

    فيصل فــرح: ان شــالله

    ودخل عنده

    فيصل اول ما دخل رحم ولد عمه , الاجهزة ملتفة حوله والوايرات من كل صوب , وتندم لأنه خلاه يسوق , لكن ترا هذا الي مكتوب وبعدين حس انه طول فالغرفة فخرج منها بصمت..

    عمر: انته ادعيله وان شالله يقوم بالسلامة

    فيصل تنهد: ان شالله

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    هديل اول ما وصلها الخبر جاتها صدمة وجلست تصيح

    وكانت هند ما تتوقعها بتصــيح ,, لأنه الي تعرفــه انها تكره عبدالله , بس ولــو تــرا هــذا خطــيبها

    هند: هديل الله يهديــش خــلاص امسـحي دمــوعش ارحمــي نفســش , من اول ما خبرش فهد وانتي لــين تو تصيــحي وما سكــتي ابداً

    هديل وهي تصيح: بس انا اخاف يموت وهو شايل فخاطره عني

    هند: ان شالله ما بيموت , انتي ادعيله يقــوم بالسلامــة.

    هديل هدت شوي وبعدين قالت بجديـــة:

    أنـــا لازم اشــوفه

    هند: نــــــــــــــــــــعم؟؟

    هديل: هند ارجوش فهميني انا ابـى اشوفه

    هند: بس يا هديل ترا هو خطيبش و..

    قاطعتها هديل: انا بروحله فوقت ما بوقت زيارة

    هند: انزين حتى لو ترا مايستوي , وبعدين من بيدخلش فوقت غير وقت الزيارة؟
    هديل: بقول حال احلام تسويلي واسطات
    هند: يعني احلام تدرس تمريض؟
    هديل: هــيوا , هند ارجووش تعالي معي
    هند بجت عيونها: أنـــــــا؟؟!!لالا مستــحيل
    هديل: ارجووش
    هند: واذا شافنا حد , ترا كلام الناس ما يرحم
    هديل: ماعليه نتغشــى
    هند تفكر: انا بحرصش عند الانتظار وروحي وحدش
    هديل تعرف انه اختها جبانة ومستحيل تقنعها بهالشي: انزين , عجب انا ما برجع البيت بكون فالجامعة احرصش هناك , انزين؟
    هند: يعني الساعة ثلاثة؟
    هديل: هيــوا..لكن اذا غيرتي رايش يا ويلش مني
    هند: لالا ,انا عند كلمتي
    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    ويوم الأربعاء عبادي نقلوه من غرفة العناية وهديل لما خبروها قالت انها تروحله اليوم
    فالجامعة فالكافتيريا عند البنات
    أحلام: يعني بايتيني اسويلش واسطة عشان تدخلي؟
    هديل: هيوا
    وبعد فترة صمــت
    أحلام: عجب شي اكيد بتأجلوها الملكة
    هديل:طبعــاً بنأجلها لين ما تستقر حالته, أحلام
    احلام: نعم
    هديل: ارجووش لا تخبري حد
    احلام مستغربة: عــن؟؟
    هديل: اني بروح عند خطيبي ازوره , تعرفي كلام الناس اذا عرفت
    احلام: افــااا علــيش هديل انتي على عيني وراسي , مستحيل اروح اخبر
    هديل: تســلمي حبيبتي
    احلام تمزح: الله يسلمش ويسمنش هههه
    هديل: هههههههه
    وبعدين هند سوت رنة حال هديل عبارة تقوللها انا جاية
    هديل: يــلا نــرووح
    احلام: يــلاا
    وراحن عند هند
    احلام وهديل: السلاام عليكم
    هند: وعليكم السلام, اخباركم؟
    احلام وهديل: زينين
    احلام: يلا نروح عن نتأخر
    وهديل وهند تغشين عن حد يشوفهم
    أحلام بعد ما كلمت وحدة من الممرضات الي تعرفهم , بالأول اعترضت لكن مع الحاح احلام الشديد رضت
    هند: عجب نحنوه بنحرصش برا عند الانتظار , تمام؟
    هديل: تمام
    هديل ما اعرف كيف اوصفلكم شعورها , كان بين الخوف والتردد والندم, بس بعدين تشجعت ودخلت
    عبادي لما شاف وحدة متغشية داخلة عنده بالأول ماعرفها وبعدين حس انها هديل
    عبادي بتساؤل: هــــديل؟؟
    هديل استغربت كيف عرفها, وبصوت واطئ: هيوا هديل, وكان بيتكلم لكن هديل ما عطته فرصة: عبدالله اسمع انا جاية عندك عشان..وبصوت واطئ:اعتذرلك
    عبادي: تعتذريلي؟
    هديل: والله ما كان قصدي بس انت سمعتني كلام يهين بكرامتي و.....
    قاطعها عبادي: لحظة لحظة , أي كلام وخرابيط؟
    هديل استغربت

    عبادي: هههههههههههه
    هديل: ليش تضحك؟ انا ما قلت شي يضحك
    عبادي: يا ذكية اصلا انا لو كنت قاصد الكلام الي قايلنه كنت ما بجي واخطبش, ما صح هديل؟
    هديل نزلت راسها: صح , بس انت قلتلي ...
    عبادي قاطعها: هديل ممكن طلـــب؟؟ طلب صغير ما يبغاله شي

    هديل: تفــضل

    عبادي: ممكن تنسيي كل الكلام الي قلته؟ وانا انسى انش صفعتيني , هذا انتي الي تبييه صح؟

    هديل: صــح

    عبادي ابتسملها وهديل استحت

    هديل: يلا انا بروح

    عبادي: جالســين

    هديل:لالا ما يستوي ربيعتي تحرصني برا

    عبادي: انزين انتبهي على نفسش

    هديل: ان شالله

    وخرجت من عنده ومارايمة تشل عمرها من الفرحة: معقولة نسى كل الي استوى؟ لالا انا ما اصدق اكــيد انـا في حــلم

    وأحلام لما شافتها جاية: يلا هند انا بروح

    هند: من يوديش البيت؟

    احلام: اختي الكبيرة بتمر عليّ

    هند: لالا ما يستوي احنا بنوديش

    أحلام: لا ما يستوي تراني عاد قايلتلها

    هند: انزين ويستوي تو تقوليلها انش ترجعي مع ربيعتش

    أحلام: تراني ما معازمة , وسمعت رنين تلفونها , شوفي تراها تو متصلة

    هند: انزين مع السلامة, سلمي عليها

    احلام وهي تروح: الله يسلمش من كل شر

    وبعد ما جـت هـديل: ليش راحت احلام؟

    هند: قالت اوين اختها توديها,المهم قوليلي كل الي استــوى بالتفــصيل الممــل

    هديل وهي تمشي: فالاحلام ما بقولش شي
    هند: هــــــــــــديـــل

    هديل: انزين انزين

    وقالتلها كل شي وهمه في السيارة

    هند: معقــولة؟ لالا انا ما اصدق

    هديل: صدقــي

    هند تمازحها: يا عيــني شكلــه يحــبش

    هديل استــحت: هـــــــــــــــــند

    هند: انزين نزين , ياربي امــزح

    وجلسن يسولفن لــين وصلــن البيــت, واول مــا وصــلن البيــت

    هــيا: كنتــوا فيــن؟

    هديل: مــا يخــصش

    هيـا: هند قوليلي

    هند تشوف على هديـل: مــا يخصــش

    وراحــن يســولفن مــع بعــض..

    .

    .

    .

    .

    .

    بعد اسبوع خرج عبــادي من المســتشفى وقرروا انه الملكة بعد اسبوعيـن

    .

    .

    وبــــــــــــــــــــــعد خمـــــــــــــس ســـــنوات..

    .

    .

    بـــــــــــــــــــــــــــــاختصــــــــــــــــ ـــــار

    بعد ما تزوجوا عبادي وهديل جابوا ولد سموه محمد والغيره فالطريق

    , فيصل تزوج من ريم والحين عندهم ولد سموه ناصر وواحد فالطريق^^

    وعمر تزوج من رنا وعندهم بنت

    وماهر خطب مروة لحد ما يكمل دراسته فالخارج

    وهيا وريناد دخلوا الجامعة وعزيز فالكلية التقنية..

    وهند رجعت لزوجها بعد ما كانت رافضة انها ترجعله لأنها كانت تفكر فأختها هيــا..

    وسلمان و عثمان بعـد فالجــامعة..

    وسلمان ناوي يخطب هيا..

    وامــــــا الحــلوين الثلاثــة

    ابوفهد لاحظ استهتار خالد فالجـامعة فقرر انــه يدخـله معاه فالشركة

    واحمــد وحمــد خــلوا الحركات البــايخة والفضــل يــرجع بعـد الله تعــالى الى ســلمان ومــاهر.. لأنهم هددوهم بــأنه اذا ما تــابوا يخــبروا علــيهم كبــار الشخصيــات..

    ولذلك مــا خــلوهم يوافقوا عــلى البعــثات الخارجية فدرس أحمــد فكليــة كالدونيان .. وحمــد فكليـة مجــان..

    .

    .

    .
    وفــي الختــام

    اتمنــــــى ان اعرف
    ...
    رايـــكم في الرواية من حيث الكتــــابة والأسلــوب؟؟تسلسل الأحــــــداث؟؟الشخصيـــــــات؟؟

    وأشـــــكر كــل من قــرأ الرواية

    وبــالأخص

    صديقتي الي كانت تتــابعــني وتــساعدنـي في كـــتابة الأحــداث..

    .

    د
    يخـ فمدرسـ بايخـ
    2/4/2012 الأربعاء..


  7. #6
    رقم العضوية
    275825
    المشاركات
    481
    التقييم
    32703
      This is **بنوتة مسقط**'s Country Flag

    حآليآً قرأت آلفصل الآول فقط
    وعجبني وآآآجييييييييييييد مآ شآء الله عليش مبدعهـ ^^
    وآحلى حآجهـ إنهآ عمانيهـ 100%

    بكمل بقية آلفصول في وقت لآحق ^^
    عندي مذآكره آلحين ~
    موفقهـ

    اللهم آرحم موتآنآ وموتى آلمسلمين ..
    وآشفي مرضآنآ ومرضى آلمسلمين ..

  8. #7
    رقم العضوية
    275207
    المشاركات
    260
    التقييم
    20463
      This is مكتبي حتى النخاع's Country Flag

    متابع لك
    ويصرفلك دار نشر مجانا ^^
    اناني ، شرير يطلعن من عيوني نار
    مااحترم حد ولا احد يحترمني
    لا احب حد ولا احد يحبني
    ماعندي أسلوب
    وبطران
    ولساني متبري مني دنيا واخره


    (حلاة الحياه عندما تعيشها بروحك )

  9. #8
    الصورة الرمزية ***عسل**
    ***عسل** غير متواجد حالياً ~*¤§ عضو شرف §¤*~ Array
    رقم العضوية
    104562
    العمر
    17
    المشاركات
    7,560
    Images
    4
    التقييم
    53368
      This is ***عسل**'s Country Flag

    اقراها بعد الاختبارات ان شاء اللهـ ..
    قريت بث الاشخااص ..
    شكلهآ فنآنهـ دامهآ عمانية

  10. #9
    رقم العضوية
    220335
    العمر
    17
    المشاركات
    61
    التقييم
    1237
      This is ""بنت الاتراك""'s Country Flag

    ًَشكرا ع الموضوع وكان وايد حماس واتمنى اشوف كل يوم جديدك بلمنتدى ولاتنسي تسوي رواية بأسمي ًٍٍََ وشكر خاص لصديقتك


Content Relevant URLs by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67